فيسبوك تعتذر بعد أن وصفت رجال ذوى بشرة داكنة بأنهم قرود
آخر تحديث GMT 04:31:26
المغرب اليوم -

فيسبوك تعتذر بعد أن وصفت رجال ذوى بشرة داكنة بأنهم قرود

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - فيسبوك تعتذر بعد أن وصفت رجال ذوى بشرة داكنة بأنهم قرود

فيسبوك
لندن -المغرب اليوم

اعتذرت شركة فيسبوك عن حادثة قامت فيها أنظمتها للذكاء الاصطناعي بتسمية مقطع فيديو لرجال ذوى بشرة داكنة بأنه مقطع فيديو لقرود، واصفة إياه بأنه خطأ غير مقبول وإنها تبحث في ميزة التوصية لمنع حدوث ذلك مرة أخرى. وكما ذكرت صحيفة نيويورك تايمز، فإن المستخدمين الذين شاهدوا مقطع الفيديو يوم 27 يونيو الذي نشرته الصحيفة البريطانية ديلي ميل تلقوا مطالبة تلقائية تسأل عما إذا كانوا يريدون الاستمرار في مشاهدة مقاطع فيديو عن القرود.
 
ووفقا لما ذكره موقع البوابة العربية للأخبار التقنية، قال متحدث باسم الشركة: إن فيسبوك عطلت ميزة توصية الموضوع بالكامل بمجرد أن أدركت ما كان يحدث، ونعتذر لأي شخص قد يكون قد رأى هذه التوصيات المسيئة.
 
وأضاف المتحدث: من الواضح أن هذا خطأ غير مقبول، وتحقق الشركة في السبب لمنع حدوث السلوك مرة أخرى، وكما قلنا، بينما أجرينا تحسينات على الذكاء الاصطناعي لدينا، نعلم أنه ليس مثاليًا، ولدينا المزيد من التقدم الذي يتعين علينا تحقيقه.
 
وخضعت جوجل وأمازون وشركات تقنية أخرى للتدقيق لسنوات بسبب التحيز داخل أنظمة الذكاء الاصطناعي، لا سيما فيما يتعلق بقضايا العرق.
 
وأظهرت الدراسات أن تقنية التعرف على الوجه متحيزة ضد الأشخاص الملونين ولديها مشكلة أكبر في التعرف عليهم. مما يؤدي إلى حوادث تعرض فيها ذوى البشرة الداكنة للتمييز أو الاعتقال بسبب خطأ في الحاسب.
 
وفي عام 2015، اعتذرت جوجل بعد أن قام تطبيقها للصور بوضع علامة على صور الأشخاص ذوى البشرة الداكنة على أنهم غوريلا.
 
 
وتمتلك فيسبوك أحد أكبر مستودعات العالم للصور التي يمكن من خلالها تدريب خوارزميات التعرف على الوجه والأشياء.
 
وتسأل الشركة، التي تخصص المحتوى للمستخدمين بناءً على عاداتهم السابقة في التصفح والمشاهدة، أحيانًا ما إذا كانوا يرغبون في الاستمرار في مشاهدة المنشورات ضمن الفئات ذات الصلة.
 
وواجهت الشركة وتطبيق مشاركة الصور، إنستجرام، مشاكل أخرى متعلقة بالعرق. وبعد بطولة أوروبا لكرة القدم خلال شهر يوليو، على سبيل المثال، تعرض أعضاء من فريق كرة القدم الوطني في إنجلترا لإساءات عنصرية عبر الشبكة الاجتماعية بسبب الإخفاق في ركلات الترجيح في مباراة البطولة.
 
وتسببت القضايا العرقية أيضًا في حدوث صراع داخلي في الشركة، وفي عام 2016، طلب مارك زوكربيرج، الرئيس التنفيذي، من الموظفين التوقف عن حذف عبارة حياة السود مهمة Black Lives Matter واستبدالها بـ All Lives Matter في مساحة مشتركة في مقر الشركة في مينلو بارك بولاية كاليفورنيا.
 
كما نظم مئات الموظفين إضرابًا افتراضيًا العام الماضي احتجاجًا على تعامل الشركة مع منشور من الرئيس دونالد ترامب بشأن مقتل جورج فلويد في مينيابوليس.
 
وحذرت لجنة التجارة الفيدرالية الأمريكية في شهر أبريل من أن أدوات الذكاء الاصطناعي التي أظهرت تحيزًا عرقيًا وجنسانيًا قد تنتهك قوانين حماية المستهلك، وذلك في حال تم استخدامها لأخذ القرار بشأن الحصول على الائتمان أو الإسكان أو التوظيف.


قد يهمك ايضًا:

فيسبوك يحظرهم وتويتر يراقبهم طالبان بمواجهة مواقع التواصل

 

الاتحاد الأوروبي يمدد الموعد النهائي لاتخاذ قرار بشأن صفقة فيسبوك وكوستومر

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فيسبوك تعتذر بعد أن وصفت رجال ذوى بشرة داكنة بأنهم قرود فيسبوك تعتذر بعد أن وصفت رجال ذوى بشرة داكنة بأنهم قرود



استوحي من الفنانة بشرى أجمل الإطلالات بفساتين السهرات

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 13:08 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

البناطيل الجينز التي يجب أن تكون في خزانة ملابسك
المغرب اليوم - البناطيل الجينز التي يجب أن تكون في خزانة ملابسك

GMT 13:59 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب يأذن لهولندا بتنظيم رحلات جوية استثنائية
المغرب اليوم - المغرب يأذن لهولندا بتنظيم رحلات جوية استثنائية

GMT 14:04 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل
المغرب اليوم - تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل

GMT 20:34 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

رحيل عميد الصحافة الفرانكفونية في طنجة محمد المريني
المغرب اليوم - رحيل عميد الصحافة الفرانكفونية في طنجة محمد المريني

GMT 13:55 2021 الخميس ,21 تشرين الأول / أكتوبر

طرق اختيار وتنسيق حقائب الظهر مع ملابسك لأطلالة مميزة
المغرب اليوم - طرق اختيار وتنسيق حقائب الظهر مع ملابسك لأطلالة مميزة

GMT 13:20 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

الحرف اليدوية تحتفي بعودة السياحة في فاس المغربية
المغرب اليوم - الحرف اليدوية تحتفي بعودة السياحة في فاس المغربية

GMT 14:16 2021 الخميس ,21 تشرين الأول / أكتوبر

اساليب اختيار الإضاءة لغرف المنزل لديكور عصري
المغرب اليوم - اساليب اختيار الإضاءة لغرف المنزل لديكور عصري

GMT 13:05 2021 الخميس ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الأمن المغربي يفرض جواز التلقيح في مباريات الشرطة
المغرب اليوم - الأمن المغربي يفرض جواز التلقيح في مباريات الشرطة

GMT 12:50 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

قناة "دوزيم" المغربية ترفع نسب المشاهدة في "عام كورونا"
المغرب اليوم - قناة

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 22:27 2021 الأحد ,19 أيلول / سبتمبر

بوادر أزمة في باريس ميسي يرفض مصافحة بوكيتينو

GMT 16:46 2021 الأحد ,03 تشرين الأول / أكتوبر

ميسي يشهد أول هزيمة له مع باريس سان جيرمان

GMT 00:48 2021 الإثنين ,04 تشرين الأول / أكتوبر

إسبانيول يفاجئ ريال مدريد بخسارة مؤلمة

GMT 18:35 2021 الأحد ,26 أيلول / سبتمبر

برشلونة يصالح جماهيره بثلاثية في شباك ليفانتي

GMT 14:36 2021 الأحد ,19 أيلول / سبتمبر

رونالدو يرد على مفاجأة بن رحمة

GMT 18:55 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك

GMT 21:08 2019 الجمعة ,06 أيلول / سبتمبر

الأحداث المشجعة تدفعك?إلى?الأمام?وتنسيك?الماضي

GMT 05:48 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

النصائح الضرورية عند اختيار الستائر في المنازل

GMT 12:15 2015 الأربعاء ,09 أيلول / سبتمبر

فوائد اللوز للتهابات المعدة

GMT 02:39 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

ليلة خاصة لأعمال كوكب الشرق تقدّمها "أوبرا إسكندرية"

GMT 11:55 2016 الأحد ,16 تشرين الأول / أكتوبر

فنّانات فخورات بكونهن جدّات وأخريات يهربن من الاعتراف

GMT 02:14 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"مهندسو الموت" أبرز 4 كتب أصدرتها الدار العربية أخيرًا
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib