مسؤول في البنك الشعبي يتزعم حراك مدريد وسط ذهول الجميع
آخر تحديث GMT 23:46:21
المغرب اليوم -

مسؤول في البنك الشعبي يتزعم "حراك مدريد" وسط ذهول الجميع

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مسؤول في البنك الشعبي يتزعم

البنك الشعبي
مدريد - المغرب اليوم

اهتزت العاصمة مدريد وضواحيها مساء الجمعة، على فضيحة جديدة بطلها مدير  وكالة " البنك الشعبي"، الكائن مقرها بجوار القنصلية العامة في مدريد، وهو يردد شعارات معادية للدولة، التي تعتبر ذات المؤسسة البنكية إدارة شبه عمومية ارتبط اقتصادها، باقتصاد المغرب على مر السنين، والمسمى (ج.ب) رصدته كاميرات الهواتف التي كانت توثق الوقفة الإحتجاجية، وهو في الخطوط الأمامية رفقة موظفة بنكية أخرى تدعى (ح) صدحت حناجرها بشعارات من قبيل "هاذ الدولة فاسدة، لا للحكرة، لا للعسكرة، العياشة"، والتي هي بالمناسبة زوجة أحد متزعمي "الحراك"، على مستوى مدريد.

الفضيحة الجديدة التي استأثرت بفضول مغاربة إسبانيا قاطبة، وجعلت لفظ"العياشة" كلمة لا تعنيهم في شيء نظرًا للصيغة القدحية التي يراد بها، غير أن الصور والتسجيلات أتبثت بما لا يدع مجالاً للشك أن "العياشة"، هم أولئك الذين يتقاضون الأجور من مؤسسات شبه عمومية تابعة للمغرب في حين تراهم أول من يندفع لتشويه صورتنا في الغرب، وترويج أكاذيب كتلك التي جاءوا لأجلها في هذه الوقفة. 

لقد أصبح من واجب كل المؤسسات العمومية أو الشبه العمومية إعادة النظر في أخلاقيات ووطنية موظفيها  خاصة منهم العاملين بدول المهجر تفاديا لأي تلاعب مالي من شأنه تقوية شوكة "الحراك" أو زعزعة استقرار المملكة، في ظل تضارب الأنباء عن تمويلات مشبوهة توسط فيها مدير الوكالة المذكورة لدى زبناء ينتمون لمنطقة الريف، هذا وقد خلف الفعل المستفز من قبل (ج.ب) استياءً  في صفوف موظفي، الوكالات البنكية في إسبانيا خاصة وأنه صدر عن مسؤول مهم يلقب الآخرين، بـ"العياشة" في حين أن راتبه الشهري مرتبط، بهم في كل الحالات، وتجذر الإشارة أن المسؤول البنكي تسلم مأذونية في السنتين الأخيرتين بتعليمات من الملك محمد السادس، بعدما اعترض سبيله مسلمًا إياه بطاقته الوطنية في أحد شوارع الحسيمة، فمن "العياش" إذن في نظر "الحراك المزعوم" ؟.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مسؤول في البنك الشعبي يتزعم حراك مدريد وسط ذهول الجميع مسؤول في البنك الشعبي يتزعم حراك مدريد وسط ذهول الجميع



GMT 12:38 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

6 نصائح مهمة لاختيار وتنسيق المجوهرات مع الملابس
المغرب اليوم - 6 نصائح مهمة لاختيار وتنسيق المجوهرات مع الملابس

GMT 13:33 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

منطقة حتا في الإمارات وجهة سياحية بمواصفات عالمية
المغرب اليوم - منطقة حتا في الإمارات وجهة سياحية بمواصفات عالمية

GMT 06:33 2021 الأحد ,24 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال
المغرب اليوم - تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال

GMT 12:01 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

المجلس الحكومي المغربي يناقش الحالة الوبائية في المملكة
المغرب اليوم - المجلس الحكومي المغربي يناقش الحالة الوبائية في المملكة

GMT 13:44 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل إطلالات نجوى كرم الأنيقة لتنسيق إطلالاتك اليومية
المغرب اليوم - أجمل إطلالات نجوى كرم الأنيقة لتنسيق إطلالاتك اليومية

GMT 02:41 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

"السياحة العالمية" تتراجع عن "لقاء مراكش"
المغرب اليوم -

GMT 14:04 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل
المغرب اليوم - تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل

GMT 19:26 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"شاومي" تكشف مميزات هواتف جديدة في المغرب

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 05:57 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

بنزيما يحصل على جائزة جديدة في ريال مدريد

GMT 05:52 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن الوضع المالي لبرشلونة الإسباني

GMT 01:03 2021 الجمعة ,08 تشرين الأول / أكتوبر

صندوق الاستثمارات السعودي يستحوذ على نادي نيوكاسل

GMT 03:25 2021 الجمعة ,17 أيلول / سبتمبر

حملة من الفيفا لتنظيم كأس العالم كل عامين

GMT 19:11 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 19:53 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

توقيف الفنانة الشعبية الشيخة الطراكس في مراكش

GMT 09:23 2021 الجمعة ,01 تشرين الأول / أكتوبر

فندق إقامة حكيمي وميسي في باريس يتعرض للسرقة

GMT 19:48 2016 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

اليقطين لتنشيط الكبد و إزالة الصداع

GMT 18:18 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 14:05 2020 السبت ,11 كانون الثاني / يناير

زكرياء حذراف في المغرب للتوقيع مع فريق نهضة بركان

GMT 15:04 2014 السبت ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

البرتقال يفيد في علاج أمراض القلب و إرتفاع ضغط الدم

GMT 11:54 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

كيف أعالج مشاكل السلوك الجنسي لدى طفلي

GMT 04:31 2014 الجمعة ,10 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الحبة السوداء " حبة البركة " في علاج الأمراض
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib