البنك المركزي التونسي يحذر من استمرار تفاقم العجز التجاري للبلاد
آخر تحديث GMT 13:20:59
المغرب اليوم -

البنك المركزي التونسي يحذر من استمرار تفاقم العجز التجاري للبلاد

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - البنك المركزي التونسي يحذر من استمرار تفاقم العجز التجاري للبلاد

تونس - يو.بي.أي

حذّر البنك المركزي التونسي من استمرار تفاقم العجز التجاري للبلاد، واعتبر أن تواصل الاحتقان السياسي أصبح يُهدّد سلامة ونسيج الإقتصاد الوطني أكثر من أي وقت مضى. وقال البنك المركزي التونسي في بيان نشره الخميس، في أعقاب الإجتماع الدوري لمجلس إدارته، إنه "لاحظ استمرار تفاقم العجز التجاري خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام الحالي، حيث ارتفع بنسبة 33% بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي". ولم يذكر في بيانه قيمة حجم هذا العجز، واكتفى بالإشارة إلى أنه "يُشكل مصدر ضغوط متواصلة على الدفوعات الجارية باعتباره وصل إلى 5.4 % من إجمالي الناتج المحلي". وأشار البنك المركزي التونسي إلى أنه على الرغم من ذلك، بلغ صافي الموجودات التونسية من الأجنبي في نهاية شهر آب/أغسطس 11.389 مليون دينار (7.118 مليون دولار)، أي ما يُغطي 104 أيام من الواردات التونسية. وما يعادل 104 أيام من التوريد بتاريخ 30 آب/أغسطس 2013 مقابل 10.300 مليون دينار و102 يوم قبل سنة، علماً أنّ هذه الموجودات بلغت أدنى مستوى لها خلال السنة الحالية يوم 18 حزيران/يونيو 2013، أي 94 يوم توريد. ولفت في المقابل إلى أنه سجل خلال الفترة الماضية، ضغطاً على مستوى السيولة المصرفية، حيث واصلت حاجيات المصارف للسيولة ارتفاعها خلال شهر آب/أغسطس الماضي، وذلك للشهر الرابع على التوالي، ما تسبب في تزايد تدخل البنك المركزي لضخ السيولة بمعدل يومي بلغ 4.974 مليون دينار (3.108 مليون دولار)، مقابل 4.803 مليون دينار (3 ملايين دولار) في شهر يوليو/تموز الماضي. وعلى ضوء هذه المعطيات، أشار البنك المركزي التونسي في بيانه إلى أن مجلس إدارته "أعرب من جديد عن عميق انشغاله (قلقه) إزاء استمرار المخاطر التي تهدد الإقتصاد الوطني على خلفية تواصل عدم وضوح الرؤية لدى المتعاملين الإقتصاديين وتداعياتها على قطاعات الإنتاج والتصدير". وأضاف أن "تفاقم الإحتقان على الساحة السياسية الوطنيّة أصبح يهدّد سلامة ونسيج الإقتصاد الوطني أكثر من أي وقت مضى". ودعا في هذا السياق، كل الأطراف المعنية إلى مضاعفة الجهود من أجل تثبيت الاستقرار في البلاد الذي "يبقى الضامن الأساسي لإنعاش النشاط الإقتصادي ودعم الاستثمار الداخلي والأجنبي ودفع التشغيل".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البنك المركزي التونسي يحذر من استمرار تفاقم العجز التجاري للبلاد البنك المركزي التونسي يحذر من استمرار تفاقم العجز التجاري للبلاد



منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 06:52 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
المغرب اليوم - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 19:51 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة
المغرب اليوم - قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة

GMT 17:04 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار جديدة لتصميمات أبواب المنزل الأماميّة
المغرب اليوم - أفكار جديدة لتصميمات أبواب المنزل الأماميّة

GMT 15:56 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران
المغرب اليوم - الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران

GMT 13:46 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
المغرب اليوم - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 13:44 2021 الخميس ,14 تشرين الأول / أكتوبر

اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021
المغرب اليوم - اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021

GMT 13:24 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

طرق تنسيق الرفوف الخشبية في ديكورات المنزل العصري
المغرب اليوم - طرق تنسيق الرفوف الخشبية في ديكورات المنزل العصري

GMT 01:10 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

خمسة أسرار تمنح ديكور مطبخك مظهرًا فريدا

GMT 17:57 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 18:37 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور وتجنب الأخطار

GMT 07:56 2018 الجمعة ,02 آذار/ مارس

أبي حقًا

GMT 00:05 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شاب في عمالة الحي الحسني
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib