المركزي الاردني يؤكد أهمية إدارة المخاطر لتعزيز الاستقرار المصرفي
آخر تحديث GMT 10:07:25
المغرب اليوم -

المركزي الاردني يؤكد أهمية إدارة المخاطر لتعزيز الاستقرار المصرفي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - المركزي الاردني يؤكد أهمية إدارة المخاطر لتعزيز الاستقرار المصرفي

البنك المركزي الأردني
عمان - بترا

 قال نائب محافظ البنك المركزي الدكتور عادل شركس، إن إدارة المخاطر من الموضوعات المصرفية المهمة لدورها في تعزيز الاستقرار المصرفي والمالي، وحماية أموال المودعين وحقوق المساهمين وضمان استمرار قدرة البنوك على تمويل الاحتياجات التمويلية والمشاريع الاستثمارية، ما ينعكس ايجابا على النمو الاقتصادي وتقليل نسب الفقر والبطالة.

وأضاف لدى افتتاحه، مندوبا عن محافظ البنك المركزي، المؤتمر الثالث لإدارة المخاطر في البنوك لعام 2016 الذي نظمته مؤسسة الباتروس للاستشارات أن الصناعة المصرفية تواجه تحديات كبيرة نتيجة للازمات المالية والاقتصادية العالمية المتعاقبة، والاضطرابات السياسية التي تشهدها بعض دول المنطقة وما لها من انعكاسات سلبية على اقتصادات هذه الدول والدول المجاورة لها.

وأكد الدكتور شركس، في المؤتمر الذي حضره نائب رئيس جمعية البنوك في الأردن كمال البكري، ومدير عام الجمعية الدكتور عدلي قندح وعدد من الخبراء المصرفيين، أن مواجهة هذه التحديات تتمثل في تعزيز قدرة البنوك على مواجهة المخاطر والصدمات بتطبيق قواعد الحاكمية المؤسسية الرشيدة وتفعيل دور إدارات المخاطر لدى البنوك وتعزيز الامتثال للقوانين والمعايير المحلية والدولية، بالإضافة الى تعزيز رؤوس أموال البنوك ومستوى السيولة لديها وتطبيق المتطلبات الرقابية الجديدة.

وقال إن إدارة المخاطر الفعالة هي الوسيلة الأمثل لتحقيق أهداف البنك بتمكينه من التوسع المدروس واستغلال مصادر أمواله بصورة فعالة ومراقبة وضبط المخاطر التي تواجهه والتحوط لها، ما ينعكس بشكل ايجابي على نمو أعمال البنك وأرباحه مع المحافظة على سلامة ومتانة أوضاعه المالي، "حتى أن البعض لخص عمل البنوك بإدارة المخاطر".

ولفت إلى أن التشدد في قضايا الامتثال وادارة المخاطر ومتطلبات مكافحة غسل الأموال وتمويل الارهاب يعد أمرا ملحا لتعزيز سلامة العمل المصرفي وتخفيف المخاطر المتعلقة بالبنوك المراسلة، حيث أصبحت هذه المخاطر تهدد بإخراج العديد من البنوك في الدول العربية من السوق المصرفية نتيجة قيام العديد من البنوك العالمية بتخفيض أو ايقاف عملياتها المصرفية مع هذه البنوك وذلك بفعل تكلفة متطلبات الامتثال المتزايدة.

وأكد أن هذه الحالة من التشدد تتطلب تقوية وظيفة الامتثال في البنوك ورفدها بالموارد البشرية المؤهلة والمدربة، واعتماد البرامج المعلوماتية العالمية المتخصصة في هذا المجال، بحيث تبذل دوائر الامتثال نسبيا أكبر الجهود في تأدية العمل المصرفي.

وفيما يتعلق بإجراءات البنك المركزي حيال إدارة المخاطر، قال الدكتور شركس ان المركزي يولي أهمية كبيرة لتفعيل إدارات المخاطر والامتثال لدى البنوك، وكان من أوائل البنوك المركزية في المنطقة التي طبقت مقررات بازل 2، مثلما أصدر في العام الحالي مشروع تعليمات متطلبات رأس المال ضمن معيار بازل 3 .

وبين أن هذه التعليمات اشتملت على تعزيز نوعية رؤوس أموال البنوك من خلال احتفاظ البنوك برؤوس أموال عالية الجودة ذات قدرة عالية على مواجهة المخاطر وامتصاص الخسائر، وتطبيق هوامش إضافية على الحدود الدنيا لنسب كفاية رأس المال وذلك لتعزيز قدرة البنوك على مواجهة كافة المخاطر التي يمكن أن تتعرض لها بما فيها مخاطر الدورة المالية ومخاطر النظام المالي .

وكشف إن البنك المركزي سيصدر في وقت لاحق الجزء المتعلق بمتطلبات السيولة ضمن معيار بازل 3 التي ينظر لها على أنها وسيلة إضافية لتعزيز إدارة المخاطر لدى البنوك، خصوصا في مجال كفاية رأس المال والسيولة.

وقال إن معظم البنوك في الأردن لن تجد صعوبة في الالتزام بالمتطلبات الجديدة لبازل، حيث يتوفر لدى البنوك في الأردن رأسمال عالي الجودة يتكون من أسهم عادية ولا يحتوي على أدوات رأسمال غير تقليدية، وأن الحد الأدنى لنسبة كفاية رأس المال في الأردن يبلغ 12 بالمئة مقارنة مع 8 بالمئة الحد الأدنى المقرر من لجنة بازل، منوها إلى أن معدل هذه النسبة لدى إجمالي الجهاز المصرفي الأردني 1ر19 بالمئة في نهاية 2015.

بدوره، قال ممثل المعهد الأميركي للوقاية من الفساد، مايك مسعود، إن الفساد حالة اجتماعية لا تقتصر على مجتمع معين ومقاومتها عملية معقدة جدا تتطلب تضافر جهود جميع المؤسسات.

وأكد أن الدول تدرك أهمية مواجهة الفساد ضمن عملية منهجية شاملة وفي إطار استراتيجية وطنية تنخرط فيها كل مكونات المجتمع خصوصا القطاع الخاص.

وشدد على أهمية دور مجالس إدارات الشركات في القطاع الخاص والقطاع المصرفي بشكل خاص في محاربة الفساد والاحتيال من خلال التحقق من فعالية أجهزة الرقابة الداخلية وانظمتها في الشركات، مع ضرورة المحافظة على استقلالية لجان الرقابة في العمل المصرفي.

من جانبها، أكدت الرئيس التنفيذي لمؤسسة الباتروس للاستشارات، سمر سمارة، أهمية إدارة المخاطر في وقت زادت فيه التحديات التي فرضتها الظروف الإقليمية على البنوك والمؤسسات المالية ما يتطلب جهودا أكبر من ادارات المخاطر للتصدي لهذه التحديات.

واعلنت إثناء افتتاح المؤتمر عن تأسيس جمعية إدارة المخاطر في الأردن والتي سيتم إشهارها حال الانتهاء من إجراءات التأسيس.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المركزي الاردني يؤكد أهمية إدارة المخاطر لتعزيز الاستقرار المصرفي المركزي الاردني يؤكد أهمية إدارة المخاطر لتعزيز الاستقرار المصرفي



نادين نسيب نجيم تتألق ببذلة رائعة من الساتان

بيروت - المغرب اليوم

GMT 13:55 2021 الخميس ,21 تشرين الأول / أكتوبر

طرق اختيار وتنسيق حقائب الظهر مع ملابسك لأطلالة مميزة
المغرب اليوم - طرق اختيار وتنسيق حقائب الظهر مع ملابسك لأطلالة مميزة

GMT 16:20 2021 الخميس ,21 تشرين الأول / أكتوبر

افتتاح "عين دبي" العجلة الأعلى في العالم بفعاليات مبهرة
المغرب اليوم - افتتاح

GMT 14:16 2021 الخميس ,21 تشرين الأول / أكتوبر

اساليب اختيار الإضاءة لغرف المنزل لديكور عصري
المغرب اليوم - اساليب اختيار الإضاءة لغرف المنزل لديكور عصري

GMT 13:05 2021 الخميس ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الأمن المغربي يفرض جواز التلقيح في مباريات الشرطة
المغرب اليوم - الأمن المغربي يفرض جواز التلقيح في مباريات الشرطة

GMT 13:30 2021 الأربعاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات الثنائيات من المشاهير تخطف الأنظار في مهرجان الجونة
المغرب اليوم - إطلالات الثنائيات من المشاهير تخطف الأنظار في مهرجان الجونة

GMT 13:22 2021 الخميس ,21 تشرين الأول / أكتوبر

مدينة ليفربول تعد من أهم المزارات السياحية في بريطانيا
المغرب اليوم - مدينة ليفربول تعد من أهم المزارات السياحية في بريطانيا

GMT 14:32 2021 الأربعاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار لتنسيق المكتب مع غرفة الجلوس بطريقة جذابة
المغرب اليوم - أفكار لتنسيق المكتب مع غرفة الجلوس بطريقة جذابة

GMT 23:03 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

علماء الأرض داخل "نفق عملاق" يصل إلى "نهاية الكون

GMT 22:56 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تمساح برأس متجمد وجسم حي "خياران أقساهما مر

GMT 12:38 2020 الجمعة ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

تركز الأضواء على إنجازاتك ونوعية عطائك

GMT 20:59 2020 الأحد ,21 حزيران / يونيو

أجمل موديلات فساتين ناعمة دانتيل للخطوبة
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib