قراءة القرآن داخل آيا صوفيا للمرة الأولى منذ 85 عامًا
آخر تحديث GMT 23:13:37
المغرب اليوم -

قراءة القرآن داخل "آيا صوفيا" للمرة الأولى منذ 85 عامًا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - قراءة القرآن داخل

مَعْلَم آيا صوفيا الشهير في إسطنبول
إسطنبول - المغرب اليوم

شهد مَعْلَم "آيا صوفيا" الشهير في إسطنبول تلاوة للقرآن للمرة الأولى منذ 85 عامًا داخل حرم الصرح الذي كان في الأساس كاتدرائية قبل أن يحول إلى مسجد ومن ثم إلى متحف.

وتحولت "آيا صوفيا" الصرح المعماري الضخم المشيد في القرن السادس، إلى موقعًا مهجورًا قبل أن تصبح متحفًا في ثلاثينات القرن الماضي إبان حكم مصطفى كمال أتاتورك العلماني، كما أنها تمثل باستمرار موضع جدل بين مسلمين ومسيحيين يتنازعون على استخدامها.

ومساء أمس الأول، شهد الموقع تلاوة آيات من القرآن خلال تدشين معرض يحمل عنوان "حب النبي"، شارك فيه مسؤولون أتراك بينهم رئيس وكالة الشؤون الدينية في تركيا محمد غورمز، وتولى إمام مسجد أحمد حمدي أقسكي في أنقرة، تلاوة الآيات القرآنية للمرة الأولى داخل حرم "آيا صوفيا" منذ 85 عامًا، كما ذكرت وكالة أنباء الأناضول.

ويستمر المعرض حتى 8 أيار/ مايو المقبل، ويضم مجموعة من المخطوطات والأعمال الثقافية عن سيرة النبي محمد (صلى الله عليه وسلم).

وبُنيت كنيسة "آيا صوفيا" عند مدخل مضيق البوسفور والقرن الذهبي، وكانت تشهد تتويج الأباطرة البيزنطيين، بعدها حولت إلى مسجد في القرن الخامس عشر إثر سقوط القسطنطينية في أيدي العثمانيين عام 1453، وجرى حينها تشييد مآذن في محيط القبة البيزنطية.

وبقي معلم "آيا صوفيا" مستخدمًا كمسجد بعد سقوط الإمبراطورية العثمانية حتى منتصف ثلاثينات القرن الماضي، عندما حولها مؤسسو تركيا العلمانية إلى متحف مفتوح للجميع، لكن منذ وصول حزب "العدالة والتنمية" الإسلامي المحافظ بزعامة الرئيس التركي الحالي رجب طيب أردوغان إلى الحكم عام 2002، يخشى المدافعون عن العلمانية في تركيا إعادة "آيا صوفيا" مسجدًا.

وأثار نائب رئيس الوزراء التركي بولنت أرينش في تشرين الثاني/ نوفمبر 2013 جدلًا كبيرًا إثر تلميحه إلى إمكانية تغيير الطبيعة الحالية لمعلم "آيا صوفيا" قائلًا إن هذا الصرح "حزين"، لكنه أمل في أن "يستعيد ابتسامته قريبًا"، وردت اليونان بعنف على هذا التصريح معتبرة أنه "مهين لملايين المسيحيين".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قراءة القرآن داخل آيا صوفيا للمرة الأولى منذ 85 عامًا قراءة القرآن داخل آيا صوفيا للمرة الأولى منذ 85 عامًا



استوحي من الفنانة بشرى أجمل الإطلالات بفساتين السهرات

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 13:08 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

البناطيل الجينز التي يجب أن تكون في خزانة ملابسك
المغرب اليوم - البناطيل الجينز التي يجب أن تكون في خزانة ملابسك

GMT 13:59 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب يأذن لهولندا بتنظيم رحلات جوية استثنائية
المغرب اليوم - المغرب يأذن لهولندا بتنظيم رحلات جوية استثنائية

GMT 14:04 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل
المغرب اليوم - تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل

GMT 20:34 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

رحيل عميد الصحافة الفرانكفونية في طنجة محمد المريني
المغرب اليوم - رحيل عميد الصحافة الفرانكفونية في طنجة محمد المريني

GMT 13:55 2021 الخميس ,21 تشرين الأول / أكتوبر

طرق اختيار وتنسيق حقائب الظهر مع ملابسك لأطلالة مميزة
المغرب اليوم - طرق اختيار وتنسيق حقائب الظهر مع ملابسك لأطلالة مميزة

GMT 13:20 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

الحرف اليدوية تحتفي بعودة السياحة في فاس المغربية
المغرب اليوم - الحرف اليدوية تحتفي بعودة السياحة في فاس المغربية

GMT 14:16 2021 الخميس ,21 تشرين الأول / أكتوبر

اساليب اختيار الإضاءة لغرف المنزل لديكور عصري
المغرب اليوم - اساليب اختيار الإضاءة لغرف المنزل لديكور عصري

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 22:27 2021 الأحد ,19 أيلول / سبتمبر

بوادر أزمة في باريس ميسي يرفض مصافحة بوكيتينو

GMT 16:46 2021 الأحد ,03 تشرين الأول / أكتوبر

ميسي يشهد أول هزيمة له مع باريس سان جيرمان

GMT 00:48 2021 الإثنين ,04 تشرين الأول / أكتوبر

إسبانيول يفاجئ ريال مدريد بخسارة مؤلمة

GMT 18:35 2021 الأحد ,26 أيلول / سبتمبر

برشلونة يصالح جماهيره بثلاثية في شباك ليفانتي

GMT 14:36 2021 الأحد ,19 أيلول / سبتمبر

رونالدو يرد على مفاجأة بن رحمة

GMT 18:55 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك

GMT 21:08 2019 الجمعة ,06 أيلول / سبتمبر

الأحداث المشجعة تدفعك?إلى?الأمام?وتنسيك?الماضي

GMT 05:48 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

النصائح الضرورية عند اختيار الستائر في المنازل

GMT 12:15 2015 الأربعاء ,09 أيلول / سبتمبر

فوائد اللوز للتهابات المعدة
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib