أهمية النظام الرقمي في التعامل مع تراث المغرب العربي
آخر تحديث GMT 15:50:49
المغرب اليوم -

أهمية النظام الرقمي في التعامل مع تراث المغرب العربي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - أهمية النظام الرقمي في التعامل مع تراث المغرب العربي

الجزائر - وكالات

أكد المشاركون في الملتقى الأول حول ""تراث المغرب العربي في العصر الرقمي " اليوم الأحد بالجزائر العاصمة أهمية تبني طرق تقنية حديثة في التعامل مع هذا التراث الثقافي وفق معايير و قوانين دولية. واعتبر الخبراء من جزائريين وأجانب الذين تدخلوا خلال اليوم الأول من هذا الملتقى الذي نظمته المدرسة الوطنية لحفظ الممتلكات الثقافية و ترميمها بالتنسيق مع جامعة باريس 8 بفرنسا أن اعتماد الرقمنة في عملية التكفل بالتراث وإعادة الاعتبار للممتلكات المادية وغير المادية يساعد على "معرفة التراث و تصنيف المحتويات والمواقع والأماكن الأثرية كما يعمل أيضا على تحسين التصنيف والجرد والتوثيق". أصبحت رقمنه التراث اليوم حقيقة لا يمكن تجاهلها حسب المشاركين في أشغال الملتقى الذين سيحاولون على مدى 3 أيام البحث في كيفية استغلال الممارسات الجديدة التي تمنحها التكنولوجية في مجالات الجرد والحفظ و النشر. كما سيسعى الخبراء خلال الملتقى إلى إيجاد أجوبة لبعض الأسئلة المطروحة بشان العلاقة بين ثقافة معلوماتية شاملة وتراث مرتبط برقعة ثقافية خاصة وكدا النماذج الأنسب للتعامل مع التراث المحلي بخصوصياته . و كانت وزيرة الثقافة خليدة تومي قد ابرزت في كلمتها الافتتاحية أهمية التكوين في هذا المجال معتبرة أن أول خطوة في العملية هي تكوين خبراء جزائريين في الرقمنة لأنهم " أحسن من يتعامل مع هذا التراث و يصونه" كما قالت. وأضافت أن التكوين الذي يستمر ثلاث سنوات سيكون بالجزائروفي إطاراتفاقيات التعاون مع أطراف أخرى مشيرة إلى جهد التكوين في مجال التراث حيث بدأ تكوين جامعي في عدة تخصصات منها شهادة ليسانس في الممتلكات الثقافية انطلقت الدراسة بها هذه السنة إلى جانب شهادة ماستر في الترميم والحفظ . وقالت الوزيرة أن سنة 2002 كانت بمثابة نقطة تحول في طريقة التعامل مع التراث باعتماد سياسة نشيطة أسفرت عن إنشاء متاحف جديدة و إعادة الاعتبار للموجودة. و ذكرت في هذا الشأن أن عدد المتاحف الوطنية بلغ اليوم 18 متحفا إلى جانب 5 أخرى جهوية و 24 متحف -موقع مما يرفع عدد المؤسسات الثقافية التراثية إلى 48 مؤسسة و مشاريع إنشاء 45 متحفا جديد ا عبر التراب الوطني . ويشمل برنامج هذا الملتقى الذي ينظم في إطار الاحتفال بالذكرى ال50 للاستقلال و إحياء شهر التراث على عدة مداخلات من تقديم خبراء من تونس و فرنسا و ايطاليا تتناول مواضيع حول كيفية التعامل مع التراث المغاربي الذي يلتقي في عدة جوانب وأيضا طرق جرد هذا التراث المتنوع الممتد على مساحة شاسعة . كما يتناول جانب من الملتقى أيضا مسالة المتاحف والمواقع التراثية إلى جانب مداخلات حول المتحفية الرقمية والتقييم الرقمي للتراث و السياحة ..

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أهمية النظام الرقمي في التعامل مع تراث المغرب العربي أهمية النظام الرقمي في التعامل مع تراث المغرب العربي



لجين عمران تتألق بإطلالة ناعمة في مهرجان الجونة

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 12:40 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل أنواع الحقائب الخريفية لإطلالة مميزة وأنثوية
المغرب اليوم - أفضل أنواع الحقائب الخريفية لإطلالة مميزة وأنثوية

GMT 13:01 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الوسائد لإضافة جذابة في الديكور الداخلي للمنزل
المغرب اليوم - الوسائد لإضافة جذابة في الديكور الداخلي للمنزل

GMT 15:56 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران
المغرب اليوم - الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران

GMT 06:52 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
المغرب اليوم - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 19:51 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة
المغرب اليوم - قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة

GMT 14:39 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات غرف النوم المودرن لمنزل عصري ومتجدد
المغرب اليوم - ديكورات غرف النوم المودرن لمنزل عصري ومتجدد

GMT 14:15 2021 الأربعاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

6 لاعبين يدخلون القائمة السوداء في ريال مدريد بعد أول هزيمة

GMT 13:24 2021 الأربعاء ,15 أيلول / سبتمبر

يوفنتوس يفوز علي مالمو السويدي بثلاثة أهداف

GMT 03:25 2021 الجمعة ,17 أيلول / سبتمبر

حملة من الفيفا لتنظيم كأس العالم كل عامين

GMT 05:52 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن الوضع المالي لبرشلونة الإسباني

GMT 05:57 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

بنزيما يحصل على جائزة جديدة في ريال مدريد

GMT 01:03 2021 الجمعة ,08 تشرين الأول / أكتوبر

صندوق الاستثمارات السعودي يستحوذ على نادي نيوكاسل

GMT 00:46 2016 الإثنين ,19 كانون الأول / ديسمبر

"الأدوية المتنوعة" أبرز 10 أسباب آلام انتفاخ البطن
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib