معرض الشارقة يتزين بـ3 آلاف حرف تخطها الكانجي اليابانية
آخر تحديث GMT 13:36:09
المغرب اليوم -

معرض الشارقة يتزين بـ3 آلاف حرف تخطها "الكانجي" اليابانية"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - معرض الشارقة يتزين بـ3 آلاف حرف تخطها

معرض الشارقة الدولي للكتاب
الشارقة - المغرب اليوم

تزّينت جدران وردهات معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي انطلق هذا العام في دورته السابعة والثلاثين بمجموعات متجانسة من حروف اللغة اليابانية، هذه الحروف التي تحمل في طيّاتها إرثاً تاريخيّاً كبيراً، يمزج بين العراقة اللغوية، والأبعاد الثقافية للحضارة اليابانية التي يحتفي بها المعرض هذا العام ضيف شرف دورته التي تستمر حتى العاشر من نوفمبر الجاري في مركز أكسبو الشارقة.

وبما يجسّد الشعار الذي رفعه المعرض هذا العام "قصة حروف"، يحتفي الحدث بالحروف بأشكالها المختلفة، فتجد الحرف الياباني إلى جانب الحرف العربي والإنجليزي، ليمزجا معاً لوحة بصرية تدل على حرص هيئة الشارقة للكتاب الجهة المنظمة للمعرض على مدّ جسور التواصل الحضاري والإنساني مع مختلف الثقافات العالمية.

وتشارك اليابان في الحدث ضمن جناح خاص تستعرض فيه خطوط ومميزات الثقافة اليابانية لزوّار الحدث، حيث أعدّت منصات تعرّف بالأدباء والكتّاب والفلاسفة اليابانيين إلى جانب إتاحة الفرصة للزوار بالتعرّف على ملامح ثقافية خاصة تمتاز بها الحضارة اليابانية وتتحدث في حضورها عن تاريخ مليء بالآثار والكنوز الإنسانية، إلى جانب استعراض ثقافات الطهي وغيرها من المظاهر الثقافية والمجتمعية اليابانية.

ومن هذه المنصات، خصّص الجناح ركناً تتواجد فيه المدربة "تاكي كودايرا، التي ترتدي الزّي الشعبي الياباني التقليدي "الكيمونو"، التي تستقبل الزوار بابتسامة وتحية، تمسك بين يديها "ريشة" الكتابة الخاصة، لترسم بالحروف اليابانية "الكنجي" أسماء الزوّار الذين اصطفوا بدهشة مراقبين هذا النوع من الفنون الإبداعية.

وبين دهشة هنا وابتسامة هناك تخوض كودايرا حديثاً شيّقاً مع الزوّار لتعرّفهم على تاريخ هذا النوع من الكتابة التي تقترب بمفهومها من فنّ الخطّ العربي، هذا القاسم المشترك الذي تجتمع حوله معظم الثقافات حول العالم خاصة التي تمتاز بتاريخ متميز على صعيد رسم الحروف وصفّها، واستعراض خصوصيتها وما تتضمنه من أشكال وزوايا، وغيرها مثلما ينطبق على الحرف الياباني ذو الخصائص العديدة.

ثقافة الكتابة اليابانية
وتعدّ اللغة اليابانية واحدة من اللغات المهمة حول العالم، تجمع ما يقارب 3 آلاف حرف في تركيبتها، وينطق بها ما يزيد عن 130 مليون نسمة، حيث يصنّف الباحثون هذه اللغة على أنها "لغة معزولة" ولكن البعض يصنفها من اللغات "الألطية" أي أنها سمّيت نسبة إلى جبل ألطاي في آسيا الوسطى، وتضمّ اللغة التركية، والمنغولية (اللغة الرسمية لجمهورية منغوليا وتسمى بلغة الخالخا)، في وقت اختلف جانب من العلماء على أن اليابانية والكورية هي من اللغات الألطية ما جعلها في موضع شكّ.

تقنيات
وبالرغم من أن اليابانية كانت تُكتب من اليمين إلى اليسار كاللغة العربية في فترة من الفترات، إلا أنها تُكتب حالياً من اليسار إلى اليمين، ومن الأعلى إلى الأسفل، وهناك نظامين لكتابة هذه اللغة، الأولى هي "الكانجي"، وهي رموز مأخوذة من اللغة الصينية تعبر عن كلمات كاملة يعود تاريخها إلى القرن الخامس الميلادي، حيث استوردت من الصين في أثناء نقل الديانة البوذية إلى اليابان كون اليابانية آنذاك كانت لغة صوتية، لكن خبراء اللغويات ومن خلال مقاطع الكانجي أحدثوا عليها تغييرات طفيفة، حيث أشاروا إلى أن عدد الكلمات قبل الحرب العالمية الثانية يفوق الأربعين ألف رمز، لكن الولايات المتحدة بعد هزيمة اليابان أجبرتها على تقليص عددها إلى ما يفوق الألفين بقليل.

أما النظام الثاني هو نظام "الكانا" وينقسم إلى فرعين: "الهيراغانا"، وهي أحرف لكتابة الكلمات القواعدية بالإضافة إلى الكلمات من أصل ياباني عوضاً عن الكلمات من أصل صيني، والثاني هو "الكاتاكانا"، وهي أحرف ذات أشكال مختلفة عن أحرف الهيراغانا لكنها تلفظ مثلها تماما وتستعمل عادة لكتابة الكلمات من جذور غير يابانية وأغلبها الكلمات الدخيلة من اللغة الإنجليزية.

وتذكر السجلات التاريخية أن الرموز الصينية قدِمت إلى اليابان عبر الأختام والسيوف والعملات المعدنية والمرايا وغيرها من البضائع المستوردة من الصين، إبان فترة حكم الإمبراطورة "سويكو" حيث بدأ إرسال بعثات دبلوماسية كاملة إلى الصين مما نشأ عنها زيادة في معرفة القراءة والكتابة بالصينية في البلاط الياباني، في الوقت الذي استوردت فيه الرموز الصينية كان لا يوجد نظام كتابي للغة اليابانية وكانت النصوص تكتب وتقرأ بالصينية فقط.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معرض الشارقة يتزين بـ3 آلاف حرف تخطها الكانجي اليابانية معرض الشارقة يتزين بـ3 آلاف حرف تخطها الكانجي اليابانية



GMT 15:13 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

مصممون بحرينيون يبتكرون سجادة صلاة جديدة غير تقليدية

GMT 20:25 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"سيدة الأرض" تختار وليد عساّف شخصية العام 2018

GMT 16:46 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"إكسبوجر 2018" يُطلع المصورين على أسس التصوير الإبداعي

GMT 20:59 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

سندس القيسي تُصدِر كتابها الشعري "نافذة مُشتعلة"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معرض الشارقة يتزين بـ3 آلاف حرف تخطها الكانجي اليابانية معرض الشارقة يتزين بـ3 آلاف حرف تخطها الكانجي اليابانية



ارتدت زيًّا أسودَ مع قطعة بلون النيون الأخضر

تألّق ريهانا خلال حضورها حفلة موسيقيّة في نيويورك

نيويورك ـ المغرب اليوم
حققّت إحدى اتّجاهات الموضة بالفعل ظهورا قويا خلال هذه الفترة القصيرة، إذ تحتضن ريهانا جميع الاتّجاهات الحديثة، فخرجتْ النجمة لحضور حفلة موسيقيّة في نيويورك، الليلة الماضية، وهي ترتدي زيا كاملا بالأسود، نسّقته مع قطعة بلون النيون الأخضر المُشرق. وارتدتْ بدلة سباحة، بأكمام طويلة بلون أخضر النيون، من ميزون مارغييلا، نسّقتها مع بنطلون جينز ضيّق، أسود اللون، وسترة بليزر، كبيرة الحجم، من "Vetements". أما بالنسبة إلى الحذاء اختارت "بوط" أسود، بكعب الخنجر، ومقدّمة مدبّبة مبالغ فيها. وأضافتْ النجمة لمسات الـ"funk"، إلى مظهرها باستخدام الإكسسوارات، مرتدية نظارات شمسية رياضية، كبيرة الحجم، وحقيبة صندوق القفل من جلد التمساح، من توقيع ديور، وارتدتْ مجموعة من القلائد بنمط الطبقات. أصبح اتّجاه النيون الأخضر رائجًا خلال هذه الأسابيع القليلة الأولى من عام 2019، فكانت أوّل من تبنت هذه الصّيحة العارضة "كيندال جينر"، التي ارتدتْ توب بياقة مربعة بلون أخضر النيون، من علامة I.Am.Gia في

GMT 01:23 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها
المغرب اليوم - فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها

GMT 05:09 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

أفكار جديدة لتزيين المنزل المُستأجر لمساحات مميزة ومريحة
المغرب اليوم - أفكار جديدة لتزيين المنزل المُستأجر لمساحات مميزة ومريحة

GMT 04:48 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

خالد اليماني يطلع الأمم المتحدة على انتهاكات "الحوثيين"
المغرب اليوم - خالد اليماني يطلع الأمم المتحدة على انتهاكات

GMT 05:04 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

مجموعة جريئة للرجال من وحي مصممة الأزياء دوناتيلا فيرساتشي
المغرب اليوم - مجموعة جريئة للرجال من وحي مصممة الأزياء دوناتيلا فيرساتشي

GMT 03:25 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

نظرة خاطفة على أهمّ وأفضل رحلات الطعام في روما
المغرب اليوم - نظرة خاطفة على أهمّ وأفضل رحلات الطعام في روما

GMT 04:55 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

طرح منزل بسيط في ملبورن للبيع مقابل 2 مليون دولار
المغرب اليوم - طرح منزل بسيط في ملبورن للبيع مقابل 2 مليون دولار

GMT 04:41 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

إردوغان يتفاهم مع ترامب حول إقامة منطقة أمنية
المغرب اليوم - إردوغان يتفاهم مع ترامب حول إقامة منطقة أمنية

GMT 06:16 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

ثغرة في "واتسآب" تسمح بنشر الرسائل الخاصة بالمستخدمين
المغرب اليوم - ثغرة في

GMT 20:20 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

السعودية تشهد هزة أرضية بقوة 3.8 درجة

GMT 15:28 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

إيدين هازارد يوضح موقفه من في البقاء مع تشيلسي

GMT 14:59 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

أنشيلوتي يُطالب بعدم اللعب على ملعب "إنتر ميلان"

GMT 14:58 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

ساري يؤكّد أن مستوى لاعبيه أمام "ليستر" الأفضل

GMT 08:37 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فضيحة جنسية تهز مدينة "مراكش" بطلتها سيدة ووالد زوجها

GMT 14:16 2018 الخميس ,14 حزيران / يونيو

50 قناة ناقلة لنهائيات كأس العالم 2018 في روسيا

GMT 05:17 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تأجيل مباراة الرجاء وسريع واد زم إلى الإثنين المقبل

GMT 19:15 2017 الأربعاء ,27 كانون الأول / ديسمبر

تشكيلة نهضة بركان أمام الرجاء الرياضي

GMT 19:50 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

عالم فيراري أبوظبي تستضيف فريق أكاديمية لقيادة السيارات

GMT 01:53 2015 الأحد ,27 أيلول / سبتمبر

القرفة تقلل الحموضة وتساعد في عملية الهضم

GMT 19:00 2018 الخميس ,06 كانون الأول / ديسمبر

العناية الإلهية تُنقذ قطار "البراق" من كارثة حقيقية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib