إدراج 6 مواقع أثرية سورية على قائمة اليونسكو للتراث العالمي
آخر تحديث GMT 12:11:19
المغرب اليوم -

إدراج 6 مواقع أثرية سورية على قائمة اليونسكو للتراث العالمي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إدراج 6 مواقع أثرية سورية على قائمة اليونسكو للتراث العالمي

الجزائر - وكالات

أدرجت منظمة الامم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونسكو) الخميس ستة مواقع اثرية سورية معرضة للخطر بفعل المعارك الجارية في هذا البلد على قائمة التراث العالمي المهدد, ولا سيما الاحياء القديمة في حلب التي اصيبت باضرار جسيمة منذ بدء الاحتجاجات ضد نظام بشار الاسد في اذار/مارس 2011. وتضم سوريا ستة مواقع مدرجة على لائحة التراث العالمي وهي دمشق القديمة وحلب القديمة وبصرى وقلعة الحصن وموقع تدمر وقرى اثرية في شمال سوريا. وقررت لجنة التراث العالمي في اليونسكو المجتمعة في دورتها السنوية في بنوم بنه الخميس وضع الاماكن الستة على لائحتها للمواقع المهددة. وقال الناطق باسم المنظمة روني اميلان ان "القرار يهدف الى الحصول على دعم لانقاذ المواقع". كما دعمت اللجنة اقتراحا فرنسيا بانشاء صندوق خاص للحفاظ على هذه المواقع. وكانت اليونسكو لفتت في وثائق تحضيرية لهذا الاجتماع الى ان المعلومات حول الدمار الذي لحق بهذه المواقع "جزئية" ونابعة من مصادر لا يمكن التثبت من صحتها على الدوام مثل الشبكات الاجتماعية, ومن تقرير للسلطات السورية "لا يعكس بالضرورة الوضع الفعلي على الارض". واشارت المنظمة الى انه "بسبب قيام نزاع مسلح, فان الظروف لم تعد متوافرة لتأمين المحافظة على هذه المواقع الستة وحماية قيمتها العالمية الاستثنائية". واضافت ان "حلب بالتحديد اصيبت باضرار جسيمة". وفي نيسان/ابريل دمرت مئذنة الجامع الاموي الاثري في هذه المدينة الكبرى الواقعة في شمال سوريا نتيجة المعارك التي دارت على مدى اشهر في محيطها. وكان الجامع الذي شيد في القرن الثامن واعيد بناؤه في القرن الثالث عشر تاضيب باضرار فادحة في خريف 2012. وفي ايلول/سبتمبر 2012 التهمت النيران اجزاء من سوق حلب الاثري بدكاكينه القديمة ذات الابواب الخشبية التي يعود بعضها الى مئات السنوات كما لحقت اضرار بقلعة حلب. وتحدثت معلومات عن حفريات تجري سرا في عدد من المواقع. ودعت اليونسكو مرارا منذ بدء المعارك اطراف النزاع الى الحفاظ على تراث سوريا الثقافي والتاريخي ونبهت الاسرة الدولية الى مخاطر تهريب الممتلكات الثقافية والاتجار بها. فقد صرحت المديرة العام لليونسكو ايرينا بوكوفا مطلع حزيران/يونيو "ادعو كل المسؤولين عن هذه الاضرار الى الكف فورا عن التدمير والبرهنة على احترام عقائد وتقاليد كل السوريين". واضافت ان "تدمير التراث الثقافي الذي لا يمكن تعويضه للشعب السوري هو خسارة لكل الانسانية", مشيرة الى الاضرحة والمساجد والمواقع الاثرية والقطع الثقافية والتقاليد الحية. وقتل اكثر من 93 الف شخص بينهم ما لا يقل عن 6500 طفل منذ بدء الحركة الاحتجاجية التي انطلقت سلمية في سوريا في اذار/مارس 2011 قبل ان تتخذ منحى نزاع مسلح, وفق حصيلة اعلنتها الامم المتحدة الاسبوع الماضي في تقرير يشير الى تزايد كبير في عدد القتلى كل شهر. وادرجت لجنة التراث العالمي المجتمعة منذ الاحد على لائحتها للتراث العالمي المعرض للخطر موقع رينيل ايست الجزيرة الواقعة في ارخبيل سليمان التي تعد اكبر تجمع للشعب المرجانية في العالم. وهي مهددة بعمليات استغلال الغابات. لكن اللجنة شطبت من اللائحة قلعة بم الايرانية التي اصيبت باضرار جسيمة في الزلزال المدمر الذي وقع في ,2003 معتبرة انها اصبحت سليمة. وستدرس اللجنة في الايام المقبلة ادرج 31 موقعا طبيعيا وثقافيا جديدا على اللائحة التي تضم اصلا 962 مكانا في 157 بلدا. وبين المواقع المرشحة هذه السنة جبل فوجي في اليابان ومدينة اغاديز في النيجر وفيلا مديسي وجبل اتنا في ايطاليا وصحراء ناميب في ناميبيا ومراكز صيد الحيتان في ريد باي في كندا حيث كان ينشط البحارة القادمون من الباسك في القرن السادس عشر.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إدراج 6 مواقع أثرية سورية على قائمة اليونسكو للتراث العالمي إدراج 6 مواقع أثرية سورية على قائمة اليونسكو للتراث العالمي



منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 06:52 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
المغرب اليوم - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 19:51 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة
المغرب اليوم - قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة

GMT 17:04 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار جديدة لتصميمات أبواب المنزل الأماميّة
المغرب اليوم - أفكار جديدة لتصميمات أبواب المنزل الأماميّة

GMT 15:56 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران
المغرب اليوم - الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران

GMT 13:46 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
المغرب اليوم - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 13:44 2021 الخميس ,14 تشرين الأول / أكتوبر

اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021
المغرب اليوم - اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021

GMT 13:24 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

طرق تنسيق الرفوف الخشبية في ديكورات المنزل العصري
المغرب اليوم - طرق تنسيق الرفوف الخشبية في ديكورات المنزل العصري

GMT 01:10 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

خمسة أسرار تمنح ديكور مطبخك مظهرًا فريدا

GMT 17:57 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 18:37 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور وتجنب الأخطار

GMT 07:56 2018 الجمعة ,02 آذار/ مارس

أبي حقًا

GMT 00:05 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شاب في عمالة الحي الحسني
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib