لقاء بين أوباما والدالاي لاما الجمعة
آخر تحديث GMT 03:12:51
المغرب اليوم -

لقاء بين أوباما والدالاي لاما الجمعة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - لقاء بين أوباما والدالاي لاما الجمعة

واشنطن - المغرب اليوم

 يعقد الرئيس الاميركي باراك اوباما الجمعة لقاء مع الدالاي لاما، الزعيم الروحي للتيبتيين والعدو اللدود للنظام الشيوعي الصيني، في واشنطن فيما دعته بكين الى الغائه محذرة من "العواقب السلبية الخطيرة" التي ستتأتى عنه.واعلن البيت الابيض الخميس ان اوباما سيلتقي الدالاي لاما "بصفته زعيما روحيا وثقافيا يحظى بالاحترام دوليا".وفي مؤشر الى ان اللقاء المقرر الجمعة يبقى موضوعا حساسا، اعلن انه سيكون مغلقا على الصحافة. وسيعقد في "قاعة الخرائط" الواقعة في الطابق الارضي من البيت الابيض وليس في المكتب البيضاوي الذي يخصص لاستقبال القادة الاجانب. وفي بكين، اعلنت وزارة الخارجية الصينية ان "الصين تعارض بشدة" استقبال الدالاي لاما في البيت الابيض مضيفة "اننا نحض الولايات المتحدة على الاخذ بجدية بقلق الصين والغاء اللقاء المقرر فورا".ورأت الوزارة ان الاجتماع المقرر الجمعة بين اوباما والدالاي لاما سيكون "تدخلا فاضحا في الشؤون الداخلية للصين" موضحة انها نقلت الى السلطات الاميركية "الاحتجاجات الرسمية" الصينية.وياتي رد فعل الصين التي تبدي استياءها بشكل منهجي كلما استقبل زعيم اجنبي الدالاي لاما، في سياق تزايد الملفات الخلافية مؤخرا بين القوتين الاقتصاديتين الاوليين في العالم.وطلب وزير الخارجية الاميركي جون كيري الاسبوع الماضي من الصين ابداء المزيد من "الشفافية" بعد التوتر الذي نتج عن اعلان بكين "منطقة مراقبة جوية" في بحر الصين الشرقي. كما اثار كيري استياء الصين بتاكيده مجددا استعداد الولايات المتحدة للدفاع عن حليفها الياباني في حال نشوب نزاع مع الصين، في وقت يقوم خلاف حدودي بين بكين وطوكيو في بحر الصين الشرقي.واخيرا قام توتر بين بكين وواشنطن حول حرية الصحافة اذ اتهم النظام الشيوعي باتخاذ تدابير انتقامية بحق وسائل اعلام غربية نشرت تحقيقات حول ثروات اقرباء عدد من القادة الصينيين.وحذرت الخارجية الصينية بان اللقاء بين اوباما والدالاي لاما "ستكون له عواقب سلبية خطيرة على العلاقات الصينية الاميركية".ويعود آخر لقاء بين الزعيم الروحي التيبتي المنفي واوباما في البيت الابيض الى العام 2011 ما اثار انذاك ايضا غضب بكين. وكان الرئيس الاميركي الحائز مثل الدالاي لاما جائزة نوبل للسلام اعلن في تلك المناسبة "دعمه القوي لحماية الثقافة والديانة والتقاليد التيبتية في التيبت وفي باقي العالم".ولفتت المتحدثة باسم مجلس الامن القومي في البيت الابيض كايتلين هايدن الى انه ان كانت الولايات المتحدة تدعم "بحزم حقوق الانسان والحرية الدينية في الصين" الا انها تعتبر التيبت "جزءا من جمهورية الصين الشعبية".وقالت "اننا قلقون من التوترات وتدهور وضع حقوق الانسان في منطقة التيبت".ولا يعارض الدالاي لاما بقاء التيبت في الصين خلافا لتاكيدات بكين التي تتهمه بانه "انفصالي" خطير، غير انه يدعو الى المزيد من الحكم الذاتي للمنطقة.ويندد العديد من التيبتيين بتزايد هيمنة اتنية الهان التي تشكل الغالبية العظمى في الصين وبقمع ديانتهم وثقافتهم معتبرين انها المستفيد الاولى من التنمية الاقتصادية في منطقتهم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لقاء بين أوباما والدالاي لاما الجمعة لقاء بين أوباما والدالاي لاما الجمعة



GMT 15:38 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

محمد السادس يُؤكِّد العمل مع الشيخ تميم لتطوير الشراكة

GMT 15:37 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

العاهل الأردني يلتقي الرئيس البلغاري رومن راديف

GMT 14:57 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

رئيس الوزراء الكويتي يلتقي وزير الخارجية النمساوي

GMT 15:27 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

الرئيس المصري يستقبل نظيره الجامبي

GMT 11:33 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

الرئيس اللبناني يلتقي مسؤولًا بريطانيًا

GMT 20:44 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

الرئيس الروسي يلتقي رئيس وزراء اليونان

GMT 11:26 2018 الثلاثاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

ميركل تشارك في المؤتمر الدولي حول الهجرة في مراكش

GMT 19:19 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

‎ولي العهد السعودي يلتقي الأمين العام للأمم المتحدة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لقاء بين أوباما والدالاي لاما الجمعة لقاء بين أوباما والدالاي لاما الجمعة



ارتدت تصميمًا بوهيميًا مميّزًا من "غابريلا هيرست"

الملكة رانيا تتألق بإطلالتين ساحرتين بمعاطف راقية

عمان - المغرب اليوم
ظهرت الملكة رانيا العبد الله بإطلالتين ساحرتين وراقيتين خلال المناسبات التي أطلّت من خلالها في الأردن. فأبهرتنا بجمالها وأناقتها المتنوعة التي اعتدنا عليها من خلال سحر الألوان والقصّات الفاخرة التي تليق بقامتها الممشوقة. موضة الترانش الكارو والبيح بلمسات بوهيمية لم يسبق لها مثيل، اختارت الملكة رانيا خلال استقبالها السيدة الأولى لجمهورية بلغاريا ديسيسلافا راديفا في قصر "الحسينية" معطفًا أنيقًا وساحرًا حمل توقيع علامة "غابريلا هيرست" Gabriela Hearst. فتمّيز هذا التصميم الذي يأتي بأسلوب "الترانش" من الجهة العليا بأقمشة الكارو الساحرة والخطوط الرفيع مع اللون البنفسجي الفاتح الأحب على قلبها. أما الجهة السفلى للتصميم، فتميّزت باللون البيج الفاتح مع القصة الواسعة التي تتخطى حدود الركبة، إلى جانب الجيوب الجانبية البارزة. ولم تتخلى الملكة رانيا عن القفازات الجلدية باللون الرمادي لتضفي أنوثة على إطلالاتها. معطف مرجاني وضخم وفي إطلالتها الثانية خلال مناسبة أخرى، تألقت الملكة رانيا بمعطف مرجاني ضخم وطويل

GMT 03:04 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

بيانكا غاسكوين تستعرض جسدها بالبكيني في البرتغال
المغرب اليوم - بيانكا غاسكوين تستعرض جسدها بالبكيني في البرتغال

GMT 02:52 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تجهيزات الفنادق لاستقبال موسم العطلات وعيد الميلاد المجيد
المغرب اليوم - تجهيزات الفنادق لاستقبال موسم العطلات وعيد الميلاد المجيد

GMT 06:06 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

منزل بريستون شرودر يجمع بين فن البوب والألوان الجريئة
المغرب اليوم - منزل بريستون شرودر يجمع بين فن البوب والألوان الجريئة

GMT 05:34 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

ليلى علي علمي تواجه حملة العداء المنظمة ضدَّ المهاجرين
المغرب اليوم - ليلى علي علمي تواجه حملة العداء المنظمة ضدَّ المهاجرين

GMT 03:41 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

الإعلامية إيناس عبدالله "سعيدة" بنجاح قناة "نايل دراما"
المغرب اليوم - الإعلامية إيناس عبدالله

GMT 14:23 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح "كوليكشن" جديد لشتاء 2019
المغرب اليوم - مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح

GMT 19:53 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

ندى حاسي تعتدي على طبيبة رفضت التخلّص من جنينها في الرباط

GMT 12:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة : اسامة حجاج

GMT 01:05 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مُحتجّة عارية الصدر تركض نحو موكب الرئيس الأميركي في باريس

GMT 08:45 2015 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار سيارة مرسيدس -بنز GL 500 في المغرب

GMT 21:33 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الاتحاد الإيطالي يبحث عن موهبة تستحق ارتداء قميص الأزوري

GMT 08:36 2016 الأحد ,23 تشرين الأول / أكتوبر

موضة شتاء 2017 للرجال تنطلق قريبًا في دور العرض العالمية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib