لا تزال الاجواء العامة تخدم مصالحك
آخر تحديث GMT 08:56:52
المغرب اليوم -

لا تزال الاجواء العامة تخدم مصالحك

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - لا تزال الاجواء العامة تخدم مصالحك

برج الحمل

مهنياً: لا تزال الاجواء العامة تخدم مصالحك تحت تاثير الكواكب مجتمعة من برج العذراء الترابي الصديق فتتفاهم مع الاشخاص وتتوضح علامات الاستفهام لتنطلق واثقًا من قدراتك ومصمّمًا على تحقيق اهدافك. تعالج وضعًا ماليًا دقيقًا وتحقق بعض الارباح تسكنك الحماسة وتسمح لك بإطلاق مشاريع مميزة. اجواء اكثر من رائعة سترافق خطواتك تتحرر وتتخلص من الأعباء الكثيرة والضغوط والمعاكسات والعراقيل لذلك حاول ان تستغل كل لحظة ايجابية رتب نظم اعيد حساباتك وجدول اعمالك مشاريع كثيرة ستكون بانتظارك قد تخطط لسفر او للمشاركة في رحلة او ورشة عمل تفتح امامك مجالًا جديدًا. بشكل عام اسبوع جيد ناشط كثير الحركة كل جهودك تعطي نتائج جيدة.تتبدل الظروف الفلكية مع انتقال الكواكب الى مواجهة برجك من برج الميزان لذلك لا تتهافت على شئ في القسم الثاني من الشهر، وكن واعياً لكلّ ما يجري خلاله. قد تراودك شكوك كثيرة حول بعض الأشخاص أو بعض القرارات، وتطرح تساؤلات حول مسألة عامة أو ما يحصل ما يجعل الكثيرين في محيطك يهتمون بقضية طارئة، ما يستدعي التأني والهدوء. لحسن الحظ أنّ كوكب المريخ يحالفك في هذا الشهر، ويزوّدك بحيوية جيّدة وقدرة على دخول المعارك ويكون له تأثير كبير على مجرى الأيّام المقبلة، لا بل الأشهر بالنسبة إليكِ، وقد يعني عقداً او ارتباطاً أو انتماءً غلى فريق أو إلى بعض المؤسسات، أو تغييراً في العمل أو سفر وغربة. قدتتعرّض أيضاً لبعض المحاسبة وربما لدعوى قانونيّة حيث يلفظ القاضي حكمه، أو ربما تعاود مواجهة مشكلة قديمة وتذهب لمحاسبة أحدهم أو لمقاضاته. قد تتخلّى عن موقع أو مركز أيضاً أو تتأخر عن منحة لك أو ترقية، أو إذا أردنا أن نرى كلّ وجوه الكواكب المجتمعة في برج الميزان، فقد نستنتج صراعاً مع سلطة قادرة ونافذة.

عاطفياً: لا تزال تعيش احلاما سعيدة وتنطلق مغامرا في مجالات جديدة او تخوض مغامرات لم تعرفها في السابق  ان الاجواء العاطفية تحمل لك الاستقرار والملذات وتعزز الثقة بالنفس للعازب  تشتد الانفعالات والمشاعر والاشواق الا إنّ كوكب الزهرة الذي ينتقل الى برج الميزان بتاريخ 14 سيواجه برجك في وقد يشير إلى نزاع ما وميلك إلى التحرر من بعض القيود، وإلى خلاف ينشأ في حياتك الزوجية أو المهنية.  على الصعيد العاطفي، يُحدث الزهرة في برج الميزان إشكالاً لك. لكن هذا لا يعني أنّ الأمور قد لا تحسم، إذ أنّ الفلك يشير إلى التزام مرتقب وارتباط إذا لم يحث ذلك قبلاً، أو إلى زواج أحد الأبناء أو البنات أو الأشقاء والشقيقات، وربما إلى عقد قران متسرّع ايضاً مع شخص تعرّفت عليه في خلال فترة قصيرة. على كلّ حال هناك علاقة تنشأ في هذا الشهر، وقد تكون مهمّة جدّاً لك في المستقبل، لكن من دون أن تحرق المراحل أو تتوصّل إلى النهاية بلمحة بصر، فالوقت لا يسامح ما يحصل بدونه. بعض مواليد الحمل تكون مبادرتهم في هذا المجال في أولى خطواتها، والبعض الآخر متعلّق بشخص لا يقوى على فراقه، ما يزيد من احتمال المواجهات مع أحد المقرّبين بسببه.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لا تزال الاجواء العامة تخدم مصالحك لا تزال الاجواء العامة تخدم مصالحك



بدت كيت ميدلتون بفستان مستوحى مِن الستايل الإغريقي

إطلالات ملكية راقية بفستان السهرة مع الكاب لخطف الأنظار

لندن - المغرب اليوم

GMT 01:48 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

اجعلي "غرفة معيشتك" أنيقة وعصرية في 5 خطوات بسيطة
المغرب اليوم - اجعلي

GMT 02:00 2020 الجمعة ,29 أيار / مايو

بن طارة ينضم إلى ستال نيسا البولندي
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib