شاطئ سيدي وارزك في سيدي إفني ملاذ عشاق الصيد بالقصبة ورياضة ركوب الأمواج
آخر تحديث GMT 01:50:48
المغرب اليوم -

شاطئ سيدي وارزك في سيدي إفني ملاذ عشاق الصيد بالقصبة ورياضة ركوب الأمواج

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - شاطئ سيدي وارزك في سيدي إفني ملاذ عشاق الصيد بالقصبة ورياضة ركوب الأمواج

شاطئ سيدي وارزك في سيدي إفني
الرباط-المغرب اليوم

يقف محسن محمد في أعالي قمة المنحدر المؤدي الى الشاطئ، ويحكي بهدوء قصة زيارته قبل سنوات، لأول مرة، لهذا الشاطئ، هو وأصدقاؤه من هواة الصيد بالقصبة، وهو العارف الخبير بمصايد الجنوب، قدم محسن إلى شاطئ سيدي وارزك (جماعة مستي القروية بإقليم سيدي)، من مراكش لممارسة هوايته هنا. 

يمتد شاطئ سيدي وارزك على طول 6 كيلومترات، مشكلًا فضاءً بحريًا خلابًا، وملاذًا هادئًا لعشاق الصيد بالقصبة و رياضة ركوب الموج، وسيدي وارزك واحد من شواطئ جهة كلميم واد نون (تتوفرعلى شريط ساحلي يمتد على طول 200 كلم) مُشكلًّا واجهة بحرية غنية وعاملًا لجذب السياح، أجانب ومغاربة، تقريبًا، طيلة أيام السنة .

يقول هذا الممارس للصيد بالقصبة، أن شاطئ سيدي وارزك وضواحيه تشكل وجهة نمودجية مفضلة لهواة هذا النوع من الصيد، وهو ضمن سلسلة مصايد معروفة في جنوب المغرب، موضحًا أن هذه السلسلة تمتد على طول الشريط الساحلي من شواطئ إمسوان بضواحي مدينة اكادير في اتجاه الجنوب .

وأبرز المتحدث/ أن شاطئ سيدي وارزك يتميز بمصايد "ممتازة ومغرية" ومعروفة بأنواع نادرة من السمك منها (dorade royale ) أو (لادوراد ) كما تسمى محليًا، والتي يعتبر الظفر بها، تحديا كبيرا للصيادين. 

ويمكن للصيادين المحترفين، يؤكد، أيضًا الوصول هنا إلى سمك "الكوربينا" و"الشارغو" وغيرها، مشيرًا في ذات الوقت الى المتعة التي يوفرها هذا الشاطئ للصيادين بالقصبة لطبيعته الصخرية التي تزيده سحرًا و جمالية، تستفز الصيادين للمغامرة والاستمتاع بالكتل الصخرية الشامخة المطلة على الأطلسي، دون أن ينسى التحذير من بعض المخاطر التي تواجههم في بعض المناطق الصخرية الوعرة .

وأشار في ذات السياق الى بعض من الاكراهات التي تعيق ممارسة الصيد هنا لفترات طويلة، منها قلة المآوي السياحية، حيث لا يتواجد بهذا الشاطئ إلا مآوى وحيد يساهم بـ "شكل كبير" في تشجيع السياح وهواة الصيد بالقصبة على القدوم هنا وقضاء أوقات ممتعة وطويلة الأمد .

وعلى جنبات الشاطئ يستقبل الشاب الحسين دياني، صاحب هذا المأوى، زواره بترحاب يوحي للزائر انه يلج منزلا عائليا أكثر مما هو مآوى سياحي يديره هذا الشاب المنحدر من المنطقة منذ سنوات.

وعلى طريقة دور الضيافة العائلية يقدم ابن المنطقة لزبنائه كل ما يتعلق بخدمات الرياضات البحرية والسياحة العائلية في المنطقة، كما أثث المأوى بمتحف صغير يضم تحفا تقليدية مختلفة تحيل على الثقافة الامازيغية والتراث المحلي، ويوفر للزوار أجواء ملائمة لقضاء أوقات مريحة وهادئة في جو عائلي قبالة المحيط الأطلسي.

يقول مدير دارالضيافة المذكور في تصريح مماثل للوكالة أن والده أنشأ هذا المأوى منذ سنوات في محاولة لخلق مشروع سياحي عائلي تقليدي يوفر متطلبات السياح الأجانب ، بالخصوص، والمغاربة، كذلك، الذين يعشقون المنطقة الساحلية، ويتوافدون عليها طيلة أيام السنة، مع الحرص على نقديم منتوج سياحي ذي جودة عالية و الحافظ، في ذات الوقت، على التراث الأصيل للمنطقة.

ويعرف هذا المأوى لدى السياح الأجانب، يقول الشاب، لا سيما عشاق ركوب الموج نظرًا لتميز شاطئ سيدي وارزك بأمواجه العالية التي تحفز هواة هذا النوع من الرياض ، حيث يفد إليه  سنويًا، ممارسون من بلدان أوروبية يستهويهم، فضلًا عن ممارسة رياضتهم، هدوء المنطقة وكرم الضيافة .

ويشهد على كلام الشاب الكتاب الذهبي لمتحف المأوى الذي يدون فيه الزورا انطباعاتهم ، والذي يحتوي وبعدد من اللغات، على عشرات من الانطباعات لسياح اوروبيين ومغاربة انبهروا وسجلوا مرورهم من هنا بكلمات ورسومات تعبر عن حالتهم النفسية وقت نزولهم هنا، تؤكد في أغلبها، عن الرغبة في العودة. 

ويُذكر أن شاطئ سيدي وارزك يتميز بميزة، قل نظيرها، تتمثل في وجود عين مائية حلوة تفجرت بين صخوره، الأمر الذي يثير فضول زواره وحتى بعض المهتمين والباحثين .

ويأمل المهتمون في المنطقة ان تشمل مشاريع التنمية السياحية بجهة كلميم واد نون هذا الشريط البحري، حيث قال علي بوفيم رئيس المجلس الجماعي لمستي، في هذا السياق، إن شاطئ سيدي وارزك يعد الواجهة البحرية الوحيدة للجماعة، لهذا ،يضيف، لدى المجلس "رؤية تنموية مستقبلية لتهيئة الشريط الساحلي كواجهة بحرية يمكن ان تنعش القطاع السياحي والتنموي بالمنطقة".

كما أبرز ما تتوفر عليه المنطقة من مؤهلات طبيعية تشكل بدورها عوامل جذب سياحي، ليس فقط على المستوى الوطني ، بل العالمي، وهو الأمر الذي يؤهلها لاستقبال استثمارت ومشاريع تنموية للنهوض بها وجعلها قطبًا سياحيًا بامتياز.

قد يهمك ايضا:

ارتفاع عدد السيّاح الوافدين إلى المغرب لنحو 4.3 مليون مع نهاية أيار

"البام" يطالب بلجنة لرصد السياحة بجهة سوس

المصدر :

واس / spa

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شاطئ سيدي وارزك في سيدي إفني ملاذ عشاق الصيد بالقصبة ورياضة ركوب الأمواج شاطئ سيدي وارزك في سيدي إفني ملاذ عشاق الصيد بالقصبة ورياضة ركوب الأمواج



درة تُبهِر جمهورها بإطلالة جَذَّابٌة ورّاقِية

تونس - المغرب اليوم

GMT 14:29 2022 السبت ,15 كانون الثاني / يناير

إطلالات باللون الأخضر من وحي كارن وازن
المغرب اليوم - إطلالات باللون الأخضر من وحي كارن وازن

GMT 19:24 2022 السبت ,15 كانون الثاني / يناير

طائرة قطرية تشهد ولادة "معجزة" فوق الأجواء المصرية
المغرب اليوم - طائرة قطرية تشهد ولادة

GMT 21:45 2022 الإثنين ,10 كانون الثاني / يناير

حميد شباط يعود لمهاجمة إخوانه بحزب "الاستقلال"
المغرب اليوم - حميد شباط يعود لمهاجمة إخوانه بحزب
المغرب اليوم - الحكومة البريطانية تعلن عزمها وقف تمويل بي بي سي في العام 2027

GMT 16:12 2022 الأربعاء ,12 كانون الثاني / يناير

أفكار مُتعددة لتدفئة المنزل في موسم الشتاء
المغرب اليوم - أفكار مُتعددة لتدفئة المنزل في موسم الشتاء

GMT 01:56 2022 الخميس ,13 كانون الثاني / يناير

5 أنشطة تحبس الأنفاس في مدينة دبي بأجواء حماسية
المغرب اليوم - 5 أنشطة تحبس الأنفاس في مدينة دبي بأجواء حماسية

GMT 11:20 2022 الثلاثاء ,11 كانون الثاني / يناير

أفكار متنوعة ومُميَّزة لِتزْيِين المنزل بألوان طبيعية
المغرب اليوم - أفكار متنوعة ومُميَّزة لِتزْيِين المنزل بألوان طبيعية

GMT 16:01 2022 الثلاثاء ,04 كانون الثاني / يناير

ترقب صدور قرار ملكي يحتفي برأس السنة الأمازيغية في المغرب
المغرب اليوم - ترقب صدور قرار ملكي يحتفي برأس السنة الأمازيغية في المغرب

GMT 19:42 2021 الجمعة ,17 كانون الأول / ديسمبر

TikTok يجتذب المزيد من المستخدمين بخدمات جديدة

GMT 22:56 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تمساح برأس متجمد وجسم حي "خياران أقساهما مر

GMT 03:34 2021 الأحد ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ما يستاهلني" تعيد حاتم عمور للصدارة

GMT 14:09 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

هازارد على رأس التشكيل المتوقع للملكي في كأس الملك

GMT 13:59 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

ريال مدريد يخوض مواجهة ثأرية ضد ألكويانو في كأس ملك إسبانيا

GMT 14:30 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

ليونيل ميسي يعود إلي باريس سان جيرمان بعد شفائه من كورونا

GMT 02:36 2021 الأحد ,19 كانون الأول / ديسمبر

يوفنتوس يهزم بولونيا بثنائية نظيفة في الدوري الإيطالي

GMT 21:02 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يواصل كتابة التاريخ ويحقق رقماً قياسياً جديداً

GMT 21:36 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

كلوب يعلق على أزمة تجديد محمد صلاح مع ليفربول

GMT 18:15 2021 الأحد ,12 كانون الأول / ديسمبر

كريستيانو رونالدو يعلق على هدفه القاتل في نوريتش

GMT 19:15 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

إنتر ميلان يفقد كوريا ضد ريال مدريد بسبب الإصابة

GMT 16:06 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيليان مبابي يؤكد رغبته في الرحيل عن ناديه باريس سان جرمان

GMT 16:46 2021 السبت ,18 كانون الأول / ديسمبر

ليفربول يكشف حقيقة إصابة صلاح بكورونا

GMT 18:07 2021 الأحد ,12 كانون الأول / ديسمبر

التشكيل المتوقع لمباراة ريال مدريد وأتلتيكو مدريد

GMT 20:15 2021 الأحد ,12 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يفوز بجائزة أفضل لاعب في أفريقيا لعام 2021
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib