اجتماع قريب يجمع حزب الكُتّاب مع المصباح لتطويق الصراع مع المعارضة
آخر تحديث GMT 19:04:55
المغرب اليوم -

بسبب تفاقم المشاكل بين المعارضة والأغلبية وخصوصًا مع بنكيران

اجتماع قريب يجمع حزب "الكُتّاب" مع "المصباح" لتطويق الصراع مع المعارضة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - اجتماع قريب يجمع حزب

عبدالإله بنكيران زعيم "العدالة و التنمية" و نبيل بنعبدالله زعيم "التقدم و الاشتراكية"
الدار البيضاء - جميلة عمر

سيجتمع أعضاء الديوان السياسي للتقدم والاشتراكية، مع أعضاء الأمانة العامة لحزب "العدالة والتنمية" في غضون الأيام القليلة المقبلة، من أجل البحث عن صيغ لتطويق الصراع مع المعارضة، بسبب تفاقم المشاكل بين المعارضة والأغلبية، وخصوصًا مع رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران.

وأكدت مصادر مسؤولة أنّ الاجتماع يأتي بمبادرة من حزب "التقدم والاشتراكية" ومن المنتظر أن يحضره زعيما الحزبين عبد الإله بنكيران ونبيل بنعبدالله، مُضيفًا أنّ أشغال المكتب السياسي الأخير لحزب "التقدم والاشتراكية" تم خلاله  الاتفاق على حث رئيس الحكومة على تهدئة  الأمور رغم الاستفزازات التي يتعرض إليها، على اعتبار أنه رئيس الحكومة ومنصبه لا يسمح له بمجاراة مثل هذه الأمور.

وكانت المعارضة سبق وأن أصدرت الثلاثاء المُنقضي، بيانًا شديد اللهجة يدين اللغة البذيئة التي يوظفها عبد الإله بنكيران في البرلمان، مُنبهًا أنّ الأخير يقوم بممارسات ذات مستوى متدنٍ تسعى إلى إدخال البلاد في أزمة دستورية، كما أنّ المعارضة تتشبث باستكمال الجزء الثاني من الجلسة الشهرية التي توقفت خلال الأسبوع المُنقضي بعد اتهام بنكيران للمعارضة بقول كلام السفاهة.

وفي نفس الوقت تضامن زعماء فرق المعارضة المتكوّنة من أربعة أحزاب مع نائبة برلمانية بسبب ما اعتبروه اعتداءً لفظيًا شنيعًا تعرّضت له من رئيس الحكومة، مشدّدين على أنّ تصريحات هذا الأخير تمس  بكرامة النائبات والمغربيات بصفة عامة.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اجتماع قريب يجمع حزب الكُتّاب مع المصباح لتطويق الصراع مع المعارضة اجتماع قريب يجمع حزب الكُتّاب مع المصباح لتطويق الصراع مع المعارضة



يمنح من ترتديه الشعور بالانتعاش مع مكملات موضة رقيقة وصغيرة الحجم

الفساتين القطن المميزة بتصميم مزركش لصاحبات الاختيارات العملية والموديلات المريحة

نيويورك-المغرب اليوم

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 11:18 2014 الأحد ,21 أيلول / سبتمبر

الوراقون ينشرون العلم الشرعي في نجد قبل 500 عام

GMT 02:58 2018 السبت ,16 حزيران / يونيو

خواتم ذهب "لازوردي" من موضة 2018 تناسب كل الأذواق

GMT 05:48 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

علماء بريطانيون يكشفون سبب غزارة الدم أثناء الحيض

GMT 13:35 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

Falcon Films تروّج لفيلمها اللبناني "بالغلط"

GMT 16:50 2013 الإثنين ,13 أيار / مايو

أطفال القمر مرضى صغار تقتلهم الشمس
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib