استشهاد ثلاثة فلسطينيين في مواجهات عنيفة مع جيش الاحتلال الإسرائيلي
آخر تحديث GMT 02:54:08
المغرب اليوم -

نيوزلندا تقدم مشروع قرار إلى مجلس الأمن للحفاظ على جهود السلام

استشهاد ثلاثة فلسطينيين في مواجهات عنيفة مع جيش الاحتلال الإسرائيلي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - استشهاد ثلاثة فلسطينيين في مواجهات عنيفة مع جيش الاحتلال الإسرائيلي

جيش الاحتلال الإسرائيلي
غزة ـ كمال اليازجي


استشهد ثلاثة فلسطينيين في مواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي، أحدهم متأثرًا بجراحه خلال هجوم بالسكين في القدس هو الأول منذ أسبوعين، والثاني في هجوم قرب نابلس، والثالث متأثرًا بالغاز المسيل للدموع خلال مواجهات.

وقدمت نيوزيلندا إلى مجلس الأمن مشروع قرار يدعو الفلسطينيين والاحتلال الإسرائيلي إلى عدم القيام بأعمال من شأنها أن تجهض جهود السلام، "بما في ذلك التوسع المستمر للمستوطنات وهدم منازل الفلسطينيين في الأراضي المحتلة" في مقابل عدم لجوء الفلسطينيين إلى المحكمة الجنائية الدولية، وأثار مشروع القرار ردود فعل متباينة، بين "صمت" أميركي وإسرائيلي، و"ترحيب مبدئي" أوروبي، و"تحفظ" عربي.

وميدانيًا، توفي شاب فلسطيني (23 عامًا) متأثرًا بجراح أصيب بها خلال هجوم بسكين على سائح أميركي، وادعت الشرطة الإسرائيلية إن الشاب من سكان كفر عقب في القدس، طعن سائحًا أميركيًا وأصابه بجروح طفيفة قرب محطة قطار عند الشارع الرقم واحد الذي يقسم مدينة القدس المحتلة.

كما استشهد الفلسطيني قاسم سباعنة (20 عامًا) ظهر أمس وأصيب شاب آخر بعد أن حاولا طعن أفراد من "حرس الحدود" الإسرائيلي عند حاجز زعترة جنوب نابلس، وزعمت شرطة الاحتلال أنَّ الشابين "وصلا على متن دراجة نارية إلى المنطقة وكانا يحملان السكاكين".

وفي الخليل التي ينحدر منها ربع الشبان الذين قتلوا في المواجهات الأخيرة، اندلعت أمس مواجهات عنيفة مع القوات الإسرائيلية، وامتدت لاحقًا إلى بيت لحم ومدخل مدينة رام الله ونابلس، وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية أن طفلًا فلسطينيًا توفي اختناقًا في الضفة بسبب الغاز المسيل للدموع الذي أطلقه الجيش الإسرائيلي لتفريق المتظاهرين.

وأوردت صحيفة "معاريف" العبرية أن الجيش يبحث اتخاذ "تدابير وقائية" لمنع الهجمات في هذه المنطقة التي ترتدي رمزية كبرى، مضيفة أنه قد يستلهم من الإجراءات التي تم اتخاذها في الأحياء الفلسطينية في القدس حيث نصبت الشرطة نقاط تفتيش على مداخل الأحياء وقطعت الطرق.

وفي قطاع غزة، لبى فلسطينيون دعوة الفصائل الفلسطينية، وتظاهروا في المناطق الحدودية الشرقية والشمالية للقطاع بعد صلاة الجمعة تضامنًا مع "شهداء الخليل" السبعة الذي استشهدوا خلال الأيام القليلة الماضية، ووقعت اشتباكات مع الجيش الإسرائيلي أسفرت عن إصابة أكثر من 50 فلسطينيًا.

كما استشهد رضيع فلسطيني في بيت لحم اختناقا بالغاز نتيجة قنابل مسيلة للدموع أطلقها جنود إسرائيليون خلال مواجهات جديدة وقعت في الضفة الغربية.

وصرَّح متحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية بأن "الطفل رمضان ثوابتة توفي اختناقا الجمعة، بعد استنشاقه الغاز المسيل للدموع الذي أطلقه الجيش الإسرائيلي بعد أن انتشر في منزل عائلته" في بيت لحم.

وأطلق الغاز المسيل للدموع أثناء اشتباك بين الجنود الإسرائيليين وشبان فلسطينيين في بيت لحم كانوا يرشقون الحجارة في سلسلة الاشتباكات التي عمت الضفة الغربية وغزة الجمعة.

وكان سبعة شبان فلسطينيين استشهدوا خلال الأيام القليلة الماضية قرب الحرم الإبراهيمي في الخليل، ويزعم الإسرائيليون أنهم كانوا يحاولون طعن إسرائيليين الأمر الذي ينفيه الفلسطينيون.

وتصاعدت موجة غضب الفلسطينيين مع رفض الإسرائيليين تسليم جثث الشهداء الذين ارتقوا في هجمات على مستوطنين، إلا أن الجيش الإسرائيلي عاد وأكد انه سلم الجمعة جثث سبعة فلسطينيين في مبادرة قد تكون لتهدئة التوتر.

وأوقعت المواجهات والهجمات 66 شهيدًا فلسطينيا وتسعة قتلى إسرائيليين منذ الأول من تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، وأعلنت الحكومة الإسرائيلية أنها شرعت بناء نحو 800 مسكن استيطاني جديد في أربع مستوطنات قائمة في الضفة الغربية.

وأمام موجة التوتر الجديدة هذه قدمت نيوزيلندا مشروع قرار أمام مجلس الأمن يدعو الإسرائيليين والفلسطينيين إلى تجنب الأعمال التي يمكن أن تنسف جهود السلام، وعدد مشروع القرار من ضمن هذه الأعمال توسيع المستوطنات لدى الجانب الإسرائيلي، والخطوات التي يقوم بها الفلسطينيون أمام المحكمة الجنائية الدولية لإدانة إسرائيل بارتكاب جرائم حرب.

إلا أن الفلسطينيين غير الراضين على المبادرة النيوزيلندية سلموا الجمعة المدعية العامة للمحكمة في لاهاي ملفا من 52 صفحة يتهمون فيه "إسرائيل" بارتكاب "عمليات قتل تعسفية وبالقيام بتنظيف عرقي".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استشهاد ثلاثة فلسطينيين في مواجهات عنيفة مع جيش الاحتلال الإسرائيلي استشهاد ثلاثة فلسطينيين في مواجهات عنيفة مع جيش الاحتلال الإسرائيلي



يمنح من ترتديه الشعور بالانتعاش مع مكملات موضة رقيقة وصغيرة الحجم

الفساتين القطن المميزة بتصميم مزركش لصاحبات الاختيارات العملية والموديلات المريحة

نيويورك-المغرب اليوم

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 11:18 2014 الأحد ,21 أيلول / سبتمبر

الوراقون ينشرون العلم الشرعي في نجد قبل 500 عام

GMT 02:58 2018 السبت ,16 حزيران / يونيو

خواتم ذهب "لازوردي" من موضة 2018 تناسب كل الأذواق

GMT 05:48 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

علماء بريطانيون يكشفون سبب غزارة الدم أثناء الحيض

GMT 13:35 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

Falcon Films تروّج لفيلمها اللبناني "بالغلط"

GMT 16:50 2013 الإثنين ,13 أيار / مايو

أطفال القمر مرضى صغار تقتلهم الشمس
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib