اشتباكات بين قوات النظام ومقاتلي الكتاب الإسلامية في حي العامرية
آخر تحديث GMT 11:00:53
المغرب اليوم -

أنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين

اشتباكات بين قوات النظام ومقاتلي الكتاب الإسلامية في حي العامرية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - اشتباكات بين قوات النظام ومقاتلي الكتاب الإسلامية في حي العامرية

اشتباكات بين الكتائب الإسلامية والمقاتلة
دمشق - نور خوام

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، انَّ مناطق في جرود بلدتي رأس المعرة والجبة بالقلمون، تعرضت بعد منتصف ليل أمس الثلاثاء، لقصف من قوات النظام، من دون أنباء عن اصابات.

كما تعرضت مناطق في جرود القلمون لقصف جوي، من دون معلومات عن خسائر بشرية.

وفي محافظة دمشق،  تعرضت عند منتصف ليل أمس الثلاثاء، أماكن في منطقتي مخيم اليرموك وشارع الـ 30، لقصف من قبل قوات النظام، ولم ترد أنباء عن أي إصابات.

وفي محافظة حلب، قتل 70 عنصرًا، من قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية، خلال الهجمات التي نفذتها قوات النظام والمسلحين الموالين لها في عدة مناطق في مدينة حلب وأريافها، وتركزت بشكل أساسي في الريف الشمالي في حلب.

وفي ضاحية الراشدين وجمعية الزهراء في مدينة حلب، دارت على إثرها اشتباكات عنيفة مع الكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة التي استشهد منهم ما لا يقل عن 66 مقاتلًا سوريًا، 46 منهم استشهدوا خلال اشتباكات في الريف الشمالي و20 استشهدوا خلال اشتباكات على جبهات مدينة حلب.

كما وردت معلومات مؤكّدة عن مقتل 20 مقاتلًا  من جنسيات غير سورية من مقاتلي جبهة النصرة وجيش المهاجرين والأنصار.

ووصل ليل أمس الثلاثاء، 61 عنصرًا على الأقل من قوات النظام وقوات الدفاع الوطني الموالية لها إلى بلدة الزهراء التي يقطنها مواطنون من الطائفة الشيعية، تمكنوا من الفرار من بلدة رتيان التي فشلت بالاستيلاء عليها، تاركين خلفهم عشرات الجثث لرفاقهم، الذين قتلوا في الاشتباكات، وعدد قتلى قوات النظام والمسلحين الموالين لها مرشح للارتفاع بسبب وجود معلومات عن مقتل 25 آخرين.

ودارت  اشتباكات بين قوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني من طرف ومقاتلي الكتائب الاسلامية ومقاتلي الكتائب المقاتلة من طرف أخر في محيط حي العامرية، وهناك أنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.

واستمرت الاشتباكات إلى ما بعد منتصف ليل أمس الثلاثاء، بين الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية وجبهة النصرة، وجبهة أنصار الدين من طرف، وقوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني ولواء القدس الفلسطيني ومقاتلي حزب الله اللبناني ومقاتلين من الطائفة الشيعية من جنسيات إيرانية وأفغانية من طرف أخر، في محيط قرية حندرات في ريف حلب الشمالي.

واستشهد طفل جراء قصف لقوات النظام على مناطق في ريف حلب الشمالي، كما استشهد رجل جراء قصف لقوات النظام على تل مصيبين.

ودارت اشتباكات بعد منتصف ليل أمس الثلاثاء، بين قوات النظام مدعمة بكتائب البعث وعناصر من حزب الله اللبناني من جهة، والكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية وجيش المهاجرين والأنصار التابع لجبهة أنصار الدين من جهة أخرى، في محيط مبنى المخابرات الجوية في حي جمعية الزهراء غرب حلب.

في حين دارت اشتباكات فجر اليوم الاربعاء، بين الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية من جهة، وقوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني وعناصر من حزب الله اللبناني من جهة اخرى، في حي الراشدين جنوب غرب حلب.

وفي محافظة حمص، دارت بعد منتصف ليل الثلاثاء، اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، ومقاتلي الكتائب الاسلامية ومقاتلي الكتائب المقاتلة من طرف أخر في محيط الجزيرة السابعة في حي الوعر، بالتزامن مع قصف لقوات النظام والمسلحين الموالين لها على مناطق في الحي.

وفي محافظة درعا، دارت بعد منتصف ليل الثلاثاء، اشتباكات بين قوات النظام من جهة ومقاتلي الكتائب الاسلامية ومقاتلي الكتائب المقاتلة من جهة أخرى على أطراف حي المنشية في مدينة درعا.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اشتباكات بين قوات النظام ومقاتلي الكتاب الإسلامية في حي العامرية اشتباكات بين قوات النظام ومقاتلي الكتاب الإسلامية في حي العامرية



يبرز عندما ترتديه في ساعات النهار للحصول على إطلالة استثنائية

الفساتين الحمراء مع الحذاء الأزرق بأسلوب الملكة رانيا

عمان - المغرب اليوم

GMT 14:45 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 12:01 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

خطة الحكومة في هيكلة قطاع الأعمال العام

GMT 22:35 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

ترامب يرفع الحظر على دخول مواطني 11 دولة

GMT 12:18 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

حجازي يلتقى بول غارنييه للمصادقة على مشروع دعم مياه الشرب

GMT 08:12 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

لميس حواري تؤكّد أنّ الطبيعة أثّرت على بداياتها الفنية
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib