الاستقلال يتهم العدالة والتَّنمية والحركة الشَّعبيَّة بتضليل الرَّأي العام في الانتخابات
آخر تحديث GMT 16:04:48
المغرب اليوم -

بعد الزِّيارة الملكيَّة للفقيه بنصالح وحرب البيانات مع الوزير الحركي مبديع

"الاستقلال" يتهم "العدالة والتَّنمية" و"الحركة الشَّعبيَّة" بتضليل الرَّأي العام في الانتخابات

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

رئيس المجلس البلدي للفقيه بن صالح محمد مبديع
الدارالبيضاء - أسماء عمري

اتهم حزب "الاستقلال"، الحزبين المتحالفين في الحكومة، "العدالة والتنمية"، و"الحركة الشعبية"، بتقديم مسرحية محبكة في تبادل الاتهامات، في حملات انتخابية لتضليل السكان ببيانات ليست لحزبين عاديين، بل متحالفين، لتسيير الشأن العام في إشارة إلى حرب البيانات الدائرة بين الحزب القائد للحكومة، والوزير الحركي، رئيس المجلس البلدي للفقيه بن صالح، محمد مبديع.
وتساءل الحزب، في بيان له، "عن كيف أم استوزر محمد مبديع، كوزير للوظيفة العمومية وتحديث القطاعات؟، ولماذا يحتج إخوان "العدالة والتنمية" على المخالفات لغيابه طيلة الأسبوع، والتأخر في إنجاز المشاريع، والاستعمال المفرط لسيارات الجماعة، وإقصاء وتهميش اللجان الدائمة للمجلس"، في إشارة إلى قبول حزب "العدالة والتنمية" في استوزار مبديع، رغم الحرب التي كانت دائرة منذ سنوات بينه وبين حزب المصباح، في حاضرة بني عمير الفقيه بن صالح".
وطالب حزب "الاستقلال" في مدينة الفقيه بن صالح، السكان بـ"عدم الاكتراث إلى لعبة القط والفأر، بحثًا عن ريادة الزعامة التي بدأت تنتهجها بعض الأحزاب السياسية توقيتًا وظرفًا، بسبب فشلها في مواكبة التنمية".
ودعا حزب الميزان، المكتب المسير للمجلس البلدي، إلى "تسريع وتيرة ميلاد المشاريع المقبورة والمتوقفة، ومنها المشاريع المهيكلة والبنية التحتية غير المسلمة منذ العام 2001، وإخراج مشروع القرية الأولمبية للوجود الذي انطلق منذ العام 2003".
وكانت حرب البيانات، انطلقت إبان الزيارة الملكية للفقيه بن صالح، بين الحزبين المتحالفين، حيث تبادل خلالها "إخوان رئيس الحكومة" الاتهامات مع رئيس المجلس البلدي، وزير الوظيفة العمومية، محمد مبدع، الذي اتهم أعضاء "العدالة والتنمية" بالتشويش على الزيارة الملكية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاستقلال يتهم العدالة والتَّنمية والحركة الشَّعبيَّة بتضليل الرَّأي العام في الانتخابات الاستقلال يتهم العدالة والتَّنمية والحركة الشَّعبيَّة بتضليل الرَّأي العام في الانتخابات



تألقت بفستان باللون النيلي تميّز بقصة الكتف الواحد

نانسي عجرم تقدم مجموعة من فساتين السهرة الفاخرة

بيروت-المغرب اليوم

GMT 20:59 2019 الأربعاء ,08 أيار / مايو

بيجو" تقدم سكوتر جديد بمواصفات كبيرة

GMT 09:05 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 14:11 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

رسم للفنان الفرنسي

GMT 14:45 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 17:36 2019 الأربعاء ,08 أيار / مايو

نيسان تخفض " صني" و" سنترا" و" قشقاي"

GMT 16:20 2019 الثلاثاء ,26 شباط / فبراير

"غوغل" تثير ضجة جديدة تتعلق بالخصوصية

GMT 20:28 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

انجذاب الرجل لصدر المرأة له أسباب عصبية ونفسية

GMT 06:02 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

الجيران يمنعان استكمال تمثيل جريمة ذبح شاب بسلا
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib