الباكوري يشدد في مجلس المستشارين أن المغرب في حاجة إلى نموذج تنموي وطني
آخر تحديث GMT 17:01:26
المغرب اليوم -

دعا إلى اعتماد نموذج تنموي وطني لكون السياسات الحالية استنفذت وقتها

الباكوري يشدد في مجلس المستشارين أن المغرب في حاجة إلى نموذج تنموي وطني

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الباكوري يشدد في مجلس المستشارين أن المغرب في حاجة إلى نموذج تنموي وطني

مجلس المستشارين المغربي
الرباط-سناء بنصالح

نظم فريق الأصالة والمعاصرة في مجلس المستشارين الثلاثاء لقاءًا دراسيًا حول موضوع "قراءة في مشروع القانون المالي لسنة 2016 ".
وأكد الأمين العام لحزب "الأصالة والمعاصرة"، مصطفى الباكوري على أن المغرب في حاجة إلى نموذج تنموي وطني جديد يأخذ بعين الاعتبار التحديات المطروحة، ودعا إلى اعتماد نموذج تنموي وطني جديد لكون "السياسات القطاعية المعتمدة حاليا استنفذت وقتها ".
وأكد الباكوري في إطار "استدراك العجز الحاصل" على ضرورة بلورة سياسات قطاعية مندمجة جديدة كفيلة بإحداث قطيعة مع السياسات المعتمدة حاليا على مختلف المستويات، وأضاف في الإطار ذاته أن الاقتصاد الوطني يعاني في الوقت الراهن من "الهشاشة البنيوية، إذ يرتكز أساسا على المديونية مما سيؤدي في المرحلة المقبلة إلى حدوث تضخم، كما أنه يعتمد بشكل كبير على الاستهلاك الداخلي وهذا ليس في صالحه، إذ من الضروري النهوض بقطاع الصادرات على الخصوص".
 
وشدد أيضا في مداخلته على أنه يمكن التعامل بنوع من الاستهتار مع أهداف وطموحات المواطنين المغاربة.
 
واعتبر المتحدث ذاته فيما يتعلق بمشروع قانون المالية لسنة 2016، أنه "تكنوقراطي محض وممزوج بشعارات شعبوية "، خصوصًا في الشق الاجتماعي.
 
وذكر أستاذ علم الاجتماع في جامعة "سيدي محمد بن عبد الله ظهر المهراز" لحسن خليل في فاس، إن مشروع قانون المالية لسنة 2016 لا يتسم بالواقعية وغير قادر على تحقيق ما يطمح إليه المغاربة، لاسيما في قطاعات الصحة والتعليم والتشغيل التي تعاني من اختلالات هيكلية، وزاد قائلا إن ميزانية الاستثمارات العمومية مصدرها الأساسي هو المديونية التي فاقت السقف، معتبرا أن عجز الميزانية العمومية مسؤول عن تعميق عجز الميزان التجاري للمبادلات الخارجية.

يذكر أن مشروع قانون المالية لسنة 2016 يهدف أساسًا إلى تقليص عجز الميزانية إلى 3,5 في المائة من الناتج الداخلي الخام، وذلك وفق توقعات تحدد 1,7 في المائة من الناتج الداخلي الخام كمعدل للتضخم، و61 دولارا كمتوسط لسعر برميل البترول، و450 دولارا للطن كمتوسط لسعر غاز البوطان، كما يتوقع مشروع قانون المالية تحقيق نمو اقتصادي في حدود ثلاثة في المائة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الباكوري يشدد في مجلس المستشارين أن المغرب في حاجة إلى نموذج تنموي وطني الباكوري يشدد في مجلس المستشارين أن المغرب في حاجة إلى نموذج تنموي وطني



اعتمدت لوك الكاجوال في الشورت الجينز والألوان المُنعشة

تصميمات صيفية لـ"جيجي حديد" تكشف عن علاقة عاطفية

نيويورك - المغرب اليوم

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 07:44 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

قواعد استعمال اللون الأصفر في غرفة نومك دون توتر

GMT 01:58 2015 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"أوفر بلو" أول يخت يستخدم للسكن في عرض البحر

GMT 14:09 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة لمعالجة ضغط الدم العالي

GMT 00:45 2015 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

خبراء التغذية يكشفون أفضل 20 نصيحة لفقدان الوزن

GMT 17:52 2014 الخميس ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

الفوائد الصحية لاستعمال زيت خشب الصندل العطري
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib