البرلمان المغربي يعتمد قانون القضاء العسكريّ ويحدّد الاختصاص النوعي
آخر تحديث GMT 08:09:38
المغرب اليوم -

قلّص صلاحياته في زمن السلم وتضمّن إلغاء عقوبة "الأشغال الشّاقة"

البرلمان المغربي يعتمد قانون القضاء العسكريّ ويحدّد الاختصاص النوعي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - البرلمان المغربي يعتمد قانون القضاء العسكريّ ويحدّد الاختصاص النوعي

المحكمة العسكرية المغربية
الدار البيضاء- محمد فجري

وافق البرلمان المغربي، الخميس، في جلسة عامة، على اعتماد المشروع الجديد لقانون القضاء العسكري، حيث صادق على التعديلات الواردة على واحد من بين أقدم القوانين في المملكة، كونه يعود لعام 1956، وأصبح متجاوزًا بكل المقاييس.وبيّن مصدر برلماني، في تصريح إلى "المغرب اليوم"، أنّ "القانون الجديد يحدّد بدقة الاختصاص النوعي للمحكمة العسكرية، بهدف جعلها محكمة متخصصة، وليس استثنائية، وتفسير الطبيعة القانونية للمحكمة العسكرية، وإعادة تنظيم ودعم مبدأ استقلالية القضاء العسكري، وتقوية ضمانات المحاكمة العادلة أمام المحكمة العسكرية وتعزيز حقوق المتقاضين".وأضاف أنّ "كتلة الحزب الاشتراكي في مجلس النواب تقدمت، وفي سابقة هي الأولى من نوعها، بمقترحات أساسية، بغية تضمينها في نص قانون القضاء العسكري، لملائمة هذا القانون مع روح الدستور، ومع الاتفاقات والمواثيق الدولية لحقوق الإنسان".وأبرز أنّ "أهم التعديلات التي طالب بها الفريق تتلخص في إعادة النظر في اختصاص القضاء العسكري بشأن الجنح والجرائم التي يرتكبها المدنيون في حق أفراد القوات المسلحة الملكية، أو الجرائم التي يكون العسكريون طرفًا فيها، وحصر اختصاص القضاء العسكري في القضايا العسكرية، وتقليص اختصاصه في زمن السلم، بمعنى أنّ القضاء العسكري تكون له صلاحيات واسعة في زمن الحرب، ولكن في زمن السلم يجب أن يكون قضاء عاديًا، يخضع لضوابط الإصلاحات التي انخرط  فيها المغرب".واستطرد "جاء ضمن المقترحات إلغاء عقوبة الأشغال الشاقة لكونها أصبحت تتنافى مع الاتفاقات التي وقع عليها المغرب، لكونها تدخل في إطار الممارسات المنافية لحقوق الإنسان، والحاطة بالكرامة البشرية، وحظر محاكمة الأطفال دون 18 عامًا، أمام القضاء العسكري لأن القانون المغربي لا يسمح أصلاً بتجنيد البالغين أقل من 18 عامًا، إضافة لكونه يتناقض مع حق من حقوق الإنسان وهو حق الطفل المنصوص عليه في عدد من المواثيق الدولية".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البرلمان المغربي يعتمد قانون القضاء العسكريّ ويحدّد الاختصاص النوعي البرلمان المغربي يعتمد قانون القضاء العسكريّ ويحدّد الاختصاص النوعي



البدلات الضخمة صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة

الاتّجاهات المشتركة بين سيندي كروفورد وابنتها كيا جيربر

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib