الجمعيات النسائية تبدي استياءها من عدم عرض مشروع قانون المناصفة على العدل
آخر تحديث GMT 13:08:20
المغرب اليوم -

"الديمقراطية لحقوق المرأة" تطالب بالحفاظ على مكتسبات المساواة

الجمعيات النسائية تبدي استياءها من عدم عرض مشروع قانون المناصفة على "العدل"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الجمعيات النسائية تبدي استياءها من عدم عرض مشروع قانون المناصفة على

فيدرالية الرابطة الديمقراطية لحقوق المرأة تطالب بعرض قانون المناصفة على لجنة العدل
الدار البيضاء- جميلة عمر

بعد عرض مشروع القانون 79.14 الخاص بهيئة المناصفة ومناهضة التمييز على لجنة القطاعات الاجتماعية للمناقشة، خرجت الجمعيات النسائية من بينها فيدرالية الرابطة الديمقراطية لحقوق المرأة، لتوجه نداءً عاجلاً للنائبات والنواب بشأن مشروع القانون 79.14 الخاص بالهيئة.

وعبرت الفيدرالية من خلال الرسالة التي وجهتها لرئيس الحكومة المغربية عبدالإله بنكيران، عن استيائها الشديد من عرض مشروع القانون 79.14 الخاص بهيئة المناصفة ومناهضة التمييز على لجنة القطاعات الاجتماعية للمناقشة عوض عرضه على لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان.

وأوضحت أن الحكومة تحاول الإجهاز على المكتسبات الحقوقية الذي جاء بها الدستور وعلى رأسها المناصفة والمساواة، بتقزيم دور وصلاحيات الهيئة فيما هو تحسيس وتكوين ونزع صلاحيات الحماية للحقوق الإنسانية للنساء والنهوض بها كما جاء في الدستور.

وأردفت أن الهيئة المكلفة بالمناصفة ومحاربة جميع أشكال التمييز، المحدثة بموجب الفصل الـ19 من ھذا الدستور، هي سلطة مستقلة لها مهام تمزج بين الحماية والنهوض بالحقوق الإنسانية للنساء وفق المعايير الدولية.

ودعت فيدرالية الرابطة الديمقراطية لحقوق المرأة، نواب الأمة لتصحيح ما سمّته بــ"المنزلق الخطير والمحافظة على المكتسبات الدستورية الخاصة بالمساواة والمناصفة وعرض المشروع على لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان باعتبارها اللجنة المختصة وإدخال التعديلات الضرورية لكي تقوم الهيئة بمهام الحماية والنهوض بالحقوق الإنسانية للنساء المخولة لها دستوريًّا".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجمعيات النسائية تبدي استياءها من عدم عرض مشروع قانون المناصفة على العدل الجمعيات النسائية تبدي استياءها من عدم عرض مشروع قانون المناصفة على العدل



البدلات الضخمة صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة

الاتّجاهات المشتركة بين سيندي كروفورد وابنتها كيا جيربر

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib