الحوثيون والقوات الموالية لصالح يعلنون استعدادهم لوقف إطلاق النار في اليمن
آخر تحديث GMT 10:23:03
المغرب اليوم -

بعد مرور ستة أسابيع على الغارات الجوية التي تقودها المملكة العربية السعودية

"الحوثيون" والقوات الموالية لصالح يعلنون استعدادهم لوقف إطلاق النار في اليمن

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

مُساعدات إنسانية
صنعاء ـ عادل سلامه

نجحت جهود وقف إطلاق النار في اليمن بعد أكثر من ستة أسابيع من الغارات الجوية التي تقودها المملكة العربية السعودية، بإعلان "الحوثيين" أنَّهم سيستجيبون للهدنة التي تدعمها الولايات المتحدة الأميركية.

وأصدرت جماعة "الحوثي" بيانًا لها، أعربت فيه عن استعدادها للتعامل بإيجابية مع أي جهود أو تدابير من شأنها المساعدة في إنهاء الأزمة"، ولم تشر الجماعة في بيانها رسميًا إلى الهدنة الإنسانية لمدة خمسة أيام التي عرضتها المملكة العربية السعودية.

ويأتي هذا التطور بعد أن أعربت الأمم المتحدة عن قلقها العميق إزاء عدد القتلى المدنيين إثر المواجهات المحتدمة بين المقاومة الشعبية والمتمردين "الحوثيين"، إلى جانب المعاناة المترتبة على الحصار الجوي والبحري المفروض على اليمن، ما تسبب في نقص حاد من الغذاء والدواء والوقود.

وقصفت طائرات التحالف معقل المتمردين في صعدة في الجبال الشمالية للمرة الثانية على التوالي، السبت الماضي، بعد إعلان الإقليم باعتباره هدفا عسكريًا، كما نُفذت ضربات مزدوجة على مقر إقامة الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في صنعاء، الذي تم اتهامه بتدبير تحالف بين وحدات الجيش المنشقة والمتمردين.

وجاء في بيان "الحوثيين" الصادر في وقت مبكر الأحد، إعلان تعاونهم مع وقف إطلاق النار لمساعدة الناس الذين يعانون من نقص حاد في الوقود والمواد الغذائية.

وأفادت وكالة أنباء "تسنيم" الإيرانية بأنَّ سفينة شحن إيرانية تبحر إلى ميناء الحديدة اليمني الذي يسيطر عليه المتمردون، مساء الأحد، في خطوة من المرجح أن تشعل التوتر مع القوات التي تقودها المملكة العربية السعودية.

وذكرت الوكالة الإيرانية أن سفينة الشحن ستحمل 2500 طن من المساعدات الإنسانية بما في ذلك المواد الغذائية والأدوية، في الوقت الذي تتهمها فيه المملكة العربية السعودية وحلفاؤها العرب بأنَّها تسعى إلى تهريب الأسلحة والذخيرة إلى الحوثيين.

وأعلن المتحدث باسم المنشقين عن الجيش اليمني شرف لقمان، أنَّ القوات الموالية للرئيس السابق علي صالح، وافقت على الهدنة الإنسانية بعد وساطة من الدول الشقيقة والصديقة، مشيرًا إلى أنَّ القوات "ستدافع عن النفس إذا انتهك أي شخص الهدنة، التي من المقرر أن تبدأ الثلاثاء".

يُذكر أنَّ وحدات الجيش المنشقة ظلت موالية للرئيس صالح بعد أن خرج من السلطة في أوائل عام 2012، ولعبت دورًا رئيسيًا مع المتمردين المدعومين من إيران في السيطرة على أجزاء كبيرة من اليمن.

وبدأت قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية بدعم من الولايات المتحدة، تنفيذ ضربات جوية ضد الحوثيين ووحدات الجيش الموالية لصالح في 26 آذار/ مارس الماضي، بهدف الدفاع عن شرعية الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي ومنع التمدد الحوثي تجاه مدينة عدن.

وأدلى وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، اقتراحًا لوقف إطلاق النار الجمعة الماضي بدعم قوي من واشنطن، التي وفرت الدعم اللوجستي لحليفها العربي ولكن لم تنفذ غارات جوية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحوثيون والقوات الموالية لصالح يعلنون استعدادهم لوقف إطلاق النار في اليمن الحوثيون والقوات الموالية لصالح يعلنون استعدادهم لوقف إطلاق النار في اليمن



خلال توجّههن لحضور حفل عيد ميلاد صديقهما Joe Jonas

بريانكا تشوبرا ‏وزوجها نيك جوناس ‏يتألقا في إطلالة صيفية وكاجوال في باريس

باريس-المغرب اليوم

GMT 20:59 2019 الأربعاء ,08 أيار / مايو

بيجو" تقدم سكوتر جديد بمواصفات كبيرة

GMT 17:36 2019 الأربعاء ,08 أيار / مايو

نيسان تخفض " صني" و" سنترا" و" قشقاي"

GMT 09:05 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 14:11 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

رسم للفنان الفرنسي

GMT 16:20 2019 الثلاثاء ,26 شباط / فبراير

"غوغل" تثير ضجة جديدة تتعلق بالخصوصية

GMT 12:35 2019 الثلاثاء ,30 تموز / يوليو

رونالدو يحن إلى مدريد ويستقبل بيريز بالأحضان

GMT 14:45 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 03:18 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

المدير الفني لـ"أرسنال" يكشف عن مستقبل لاعبه أوليفييه جيرو
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib