الداخليَّة المغربيَّة تكشف خطتها للتصدي إلى العودة المحتملة لـ1122 مغربيًا ضمن داعش
آخر تحديث GMT 00:07:23
المغرب اليوم -

أوضحت أنها بلورت إستراتيجيَّة تحمي المملكة من استفحال ظاهرة "التطرف"

الداخليَّة المغربيَّة تكشف خطتها للتصدي إلى العودة المحتملة لـ1122 مغربيًا ضمن "داعش"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الداخليَّة المغربيَّة تكشف خطتها للتصدي إلى العودة المحتملة لـ1122 مغربيًا ضمن

وزير الداخلية المغربي محمد حصاد
الدارالبيضاء - حاتم قسيمي

تتجه المملكة المغربيَّة إلى اعتماد العديد من الإجراءات للتصدي إلى العودة المحتملة لـ 1122 مغربيًا من المقاتلين في صفوف تنظيم الدولة الإسلاميَّة في العراق والشام "داعش"، والذين وصل منهم لحدود الساعة 128.
وفي هذا الاتجاه تقوم إجراءات مواجهة هذه التهديدات، كما كشف عن ذلك وزير الداخلية محمد حصاد في مجلس النواب، على الإستراتيجية الاستباقية.
وبعد أن استعرض حصاد المخططات التي أعدتها مجموعة من الدول الأوروبية والعربية لمواجهة التهديدات، أبرز أن الحكومة عملت على بلورة إستراتيجية تمكن من حماية المغرب من استفحال ظاهرة التطرف، بمضاعفة العمل الاستخباراتي، والتنسيق بين المصالح المتداخلة في هذا المجال على المستويين المركزي والمحلي أو خارج التراب الوطني، مشيرًا إلى أنّ بلورة سياسة استباقية أدت إلى تفكيك خلايا غالبًا ما توجد في مراحلها الأخيرة لتنفيذ العمليات "الإرهابية".
وأوضح أن وزارة الداخلية تتوفر على مخطط متكامل يخص مستوى اليقظة يتضمن التنسيق بين المصالح المختلفة ويحدد بدقة مهمات كل مصلحة على المستوى الوقائي والتدخل والزجر، مؤكّدًا ضرورة رفع درجة اليقظة والتأهب على مستوى الإدارة الترابية والمصالح الأمنية.
وأبرز أنه تمت دعوة الولاة والعمال إلى اتخاذ تدابير تعزز الإجراءات الجاري بها العمل لمحاربة "الإرهاب"، وكذا تشديد المراقبة بالمطارات والموانئ، وتشديد الحراسة في الحدود الشرقية.
وقال إن المعلومات الاستخباراتية تفيد بوجود تنسيق بين تنظيم "داعش" والتنظيمات المتطرفة التي تنشط في الساحل وشمال أفريقيا بشأن من يقوم بتنفيذ المخطط "الإرهابي" في المغرب، كما أن المغاربة المجندين يقبلون على تنفيذ العمليات الانتحارية حيث أن 20 مقاتلاً مغربيًا نفذوا عمليات انتحارية، وفق قوله.
 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الداخليَّة المغربيَّة تكشف خطتها للتصدي إلى العودة المحتملة لـ1122 مغربيًا ضمن داعش الداخليَّة المغربيَّة تكشف خطتها للتصدي إلى العودة المحتملة لـ1122 مغربيًا ضمن داعش



تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وتنسّقها بشكل أنيق

الملكة ليتيزيا تتألق بـ "البلايزر الكاب" خلال تواجدها في مؤتمر عن المناخ

مدريد - لينا العاصي

GMT 06:37 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
المغرب اليوم - بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 12:11 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

فان دايك يعتذر عن إهانة رونالدو فى حفل الكرة الذهبية

GMT 11:56 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سيميوني "حزين" لتقدّم إشبيلية على أتلتيكو مدريد بـ5 نقاط

GMT 12:05 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أوباميانغ يحرم نوريتش من نقاط أرسنال

GMT 23:43 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

جوارديولا يؤكد غياب أجويرو عن ديربي مانشستر

GMT 22:47 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

تقرير يكشف بلجيكا تتحدى السيناريو الصعب في «يورو 2020»

GMT 22:32 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس ينفرد بالمركز الثاني في الدوري البرازيلي

GMT 23:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس لاجونا يهدر نقطتين أمام مونتيري في الدوري المكسيكي

GMT 12:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أكثر 5 مُدرّبين إنفاقًا للأموال في سوق انتقالات اللاعبين

GMT 14:44 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

منتخب البرازيل يستعين بظهير يوفنتوس بديلاً لمارسيلو
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib