الرئيس عباس يعلن تشكيل خلايا لحماية اليرموك ويلوّح بالتوجه إلى مجلس الأمن
آخر تحديث GMT 21:21:37
المغرب اليوم -

أكد أنَّ القضية الفلسطينية تمر بظروف قاسية ومريرة قادر على التعامل معها

الرئيس عباس يعلن تشكيل خلايا لحماية اليرموك ويلوّح بالتوجه إلى مجلس الأمن

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الرئيس عباس يعلن تشكيل خلايا لحماية اليرموك ويلوّح بالتوجه إلى مجلس الأمن

الرئيس الفلسطيني محمود عباس
غزة ـ محمد حبيب

أعلن الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، في كلمته في افتتاح حديقة الإرسال في مدينة البيرة، الأحد، أنّ القضية الفلسطينية تمر بظروف قاسية ومريرة؛ لكنه أكد القدرة على التعامل مع هذه الظروف.

وأوضح الرئيس، أنّ "مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين، جنوب العاصمة السورية دمشق، يعاني من حروب واعتداءات لا علاقة للاجئين بها؛ لكنهم يدفعون ثمن هذه الصراعات"،  مشيرًا إلى "لا نتدخل بشؤون أحد ونريد أن يتدخل أحد بشؤوننا، فنحن لا علاقة لنا بما يجري في سورية من قتال داخلي"، ومشددا على أنّ "مخيم اليرموك كان آمنًا مطمئنًا، لأننا لا نتدخل مع هذه الجهة أو تلك".

وأضاف "ندعو الذين يريدون إقحامنا في هذه الصراعات؛ الابتعاد عنا، فكفانا تعبًا وحربًا في كل مكان"، ولافتًا إلى أنّ ضرورة "العمل على إيجاد حل يحمي سكان المخيم من مأساة لا ذنب لهم فيها"، ومنوهًا إلى "وجود خلايا أزمة من منظمة التحرير الفلسطينية، من المقيمين في دمشق الذين يحاولون أن يعالجوا هذه المأساة بأقل قدر ممكن من الخسائر".

كما بيّن ضرورة "السير في خطة سياسية دبلوماسية هادئة؛ للحفاظ على ثوابتنا وحقوقنا"، مضيفًا "إذا أرادت الاحتلال أن يتراجع عن انتهاكاته للاتفاقيات فنحن مستعدون؛ لكنني أعتقد أنهم غير مستعدين لذلك".

وتابع "إننا مضطرون للجوء إلى الشرعية الدولية؛ لتحصيل بعض حقوقنا"، مبرزًا "وجود مساع من بعض الدول؛ للذهاب مجددًا إلى مجلس الأمن، وهو أكبر محفل دولي يتم اللجوء إليه في الأزمات".

واستطرد "نريد قرارًا يحفظ حقوقنا، دولة مستقلة على حدود الرابع من حزيران/يونيو 1967 وعاصمتها القدس، وتنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 194؛ المتعلق بحق عودة اللاجئين، ووقف الاستيطان، ودولة كاملة متكاملة على كل الأراضي المحتلة عام 1967".

كما جدد رفضه للدولة اليهودية، قائلًا "نرفض الدولة اليهودية رفضًا قاطعًا، ولن نتراجع عن هذا الأمر".

وفيما يتعلق بالأموال التي يحتجزها الاحتلال، أشار إلى أنّ "هذه أموالنا وليست حسنة منكم وليست تبرعًا منكم، ولن نقبل؛ إلا أن نحصل على حقنا كاملًا، فإمّا تعطونا إياها كاملة أو نذهب إلى المحكمة، إنما بهذا الأسلوب لن نقبل ذلك، وبالفعل قررنا إعادة هذه الأموال، ولم نستلمها".

في سياق متصل، طالب نائب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، أبو أحمد فؤاد، اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير بعقد جلسة مفتوحة لمتابعة أحداث مخيم اليرموك.

ونبّهب فؤاد في تصريح صحافي له، "ضرورة وضع اللجنة التنفيذية، خطةً للتحرك السياسي دوليًا وعربيًا؛ لإنقاذ مخيم اليرموك، وإخراج المسلحين جميعًا من المخيم وفي المقدمة مجموعات داعش".

وأردف "يجب أن تصدر اللجنة التنفيذية قرارًا، وموقفًا واضحًا يدين اقتحام "داعش"  لمخيم اليرموك وتحميلهم كامل المسؤولية عن حياة وممتلكات أبناء شعبنا في المخيم".

كما شدد فؤاد "على ضرورة اتخاذ موقف سياسي موحد مما جرى، ويجري باسم منظمة التحرير الفلسطينية وعلى الجميع أن يلتزم به وينفذه، مضيفًا "ضرورة أن يبقى الهدف عودة أبناء مخيم اليرموك إلى المخيم إلى ممتلكاتهم ويخلى المخيم تمامًا من السلاح والمسلحين؛ لتعود الحياة طبيعية وكما كانت سابقًا".

ودعا حركة "حماس، إلى إصدار موقف لا لبس فيه، ضد ما يجري وإعلان التزامها بالقرارات التي تتخذها فصائل المقاومة مجتمعة"، حاثًا على "تقديم كل أشكال الدعم لشعبنا الفلسطيني في سورية من طرف منظمة التحرير، لأن الوضع خطير والمسؤولية تاريخية وإن تأخر أو تأجل المواجهة لما يجري؛ ستكون عواقب ذلك وخيمة على شعبنا الذي وقف على الحياد في الأزمة".

ووجه نداءً إلى مجلس الجامعة العربية، لاجتماع طارئ لإصدار موقف واضح، يدين ويرفض من يحتل المخيم ويطالب المسلحين بالخروج من المخيم فورًا، وعودة أهله لبيوتهم وممتلكاتهم من دون قيد أو شرط، وأيضًا مطالبة مجلس الأمن بعقد جلسة لتحديد موقفه مما يجري".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرئيس عباس يعلن تشكيل خلايا لحماية اليرموك ويلوّح بالتوجه إلى مجلس الأمن الرئيس عباس يعلن تشكيل خلايا لحماية اليرموك ويلوّح بالتوجه إلى مجلس الأمن



اعتمدت على تسريحة الشعر القصير ومكياجاً ناعماً

عارضة الأزياء كارلي كلوس تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة

نيويورك ـ مادلين سعاده

GMT 02:31 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

إطلالات ساحرة للنجمات خلال عرض أزياء شنيل في باريس
المغرب اليوم - إطلالات ساحرة للنجمات خلال عرض أزياء شنيل في باريس

GMT 00:50 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك
المغرب اليوم - أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك

GMT 03:40 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أبرز صيحات البليزر بأسبوع الموضة في نيويورك
المغرب اليوم - تعرف على أبرز صيحات البليزر بأسبوع الموضة في نيويورك

GMT 03:03 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

نصائح حول اختيار ديكورات حمامات بسيطة
المغرب اليوم - نصائح حول اختيار ديكورات حمامات بسيطة

GMT 18:53 2019 السبت ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تقنية الـ"فار" تمنح ليفربول فوز صعب على كريستال بالاس

GMT 20:45 2019 الجمعة ,06 أيلول / سبتمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك

GMT 10:12 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

"أنا والسينما" و"سيدة الزمالك" في معرض القاهرة للكتاب

GMT 15:20 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار مميزة لجلسات خارجية في فصل الصيف

GMT 09:02 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مجلس الوزراء المغربي يقرر الإعفاء الضريبي ضمن موازنة 2018
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib