القوات الحكومية ومقاتلو حزب الله يتقدمون في الأحياء الجنوبية للزبداني
آخر تحديث GMT 03:00:22
المغرب اليوم -

الجيش الإسرائيلي يتوغل داخل الأراضي السورية لأغراض مجهولة

القوات الحكومية ومقاتلو "حزب الله" يتقدمون في الأحياء الجنوبية للزبداني

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - القوات الحكومية ومقاتلو

القوات الحكومية ومقاتلو "حزب الله"
دمشق - المغرب اليوم

حققت القوات الحكومية مدعومة بـ"حزب الله" اللبناني تقدما باتجاه الكتل الجنوبية في مدينة الزبداني، وسيطرت على كتل تعليمية ومدرسة تعليم القيادة على طريق وادي بردى الزبداني، وسبق هذا التقدم بسط القوات المشتركة سيطرتها على سهل الزبداني الذي تبلغ مساحته 10 كيلومتر مربع، بعد إغلاق كافة مداخل الدخول والخروج من المدينة.

وأكدت مصادر ميدانية أن العملية العسكرية باتت في مراحلها الأخيرة لاسيما بعد تدمير نفق يعتبر شريان المجموعات المعارضة بطول 70 مترًا وعمق مترين، مجهز بالكهرباء والتهوية وعمره أكثر من عام، ممتد بين سهل الزبداني باتجاه مضايا حيث تم تدميره بالكامل، ما قطع الذخيرة والإمدادات عن المسلحين، مشيرة إلى أن العمليات العسكرية ستستمر حتى انتهاء الذخيرة.

وسيطرت أجواء هادئة على العاصمة دمشق ما عدا سقوط قذائف هاون على باب توما وقذيفة هاون على منزل في منطقة المزة أدت لاحتراقه بالكامل، إضافة إلى قذائف على ضاحية الأسد، فيما لم ترد معلومات عن قتلى، وفي القنيطرة أكد مصدر عسكري مقتل وإصابة مسلحين "جبهة النصرة" في عملية نوعية.

وذكرت مصادر مطّلعة أن الجيش الإسرائيلي توغل داخل الأراضي السورية من جهة منطقة الفتيان التي تقع في القطاع الجنوبي من ريف القنيطرة وبقي لمدة نصف ساعة في المنطقة ولا يعرف ما الغاية إلى الآن، وسيطرت الوحدات الكردية على حي النشوة الغربية وعدة مناطق في الحسكة .

وقصف الطيران المروحي الحكومي مناطق في بنش بريف ادلب إضافة إلى مخزن للأسلحة والذخيرة في بلدة مصرين فيما قتل وأصيب عدد من الأشخاص في قصف بالهاون على كفريا والفوعا، وفي حمص نفت مصادر ميدانية سيطرة "داعش" على التلال المحاذية للقصير.

وأشارت المصادر إلى أن القوات الحكومية واصلت عملياتها في الريف الشرقي قرب تدمر، ودارت اشتباكات برية بين القوات الحكومية ومسلحي "داعش" في الجهة الغربية لمدينة تدمر في الريف الغربي والجنوبي دون معلومات جديدة تتعلق بعملية التقدم البري.

اصبب تسعة مدنيين بجروح وأضرار مادية كبيرة في حلب، جراء سقوط قذائف صاروخية داخل جامع الحريري في حي سيف الدولة في مدينة حلب كما أصيب مدنيون بينهم طفل جراء قصف صاروخي على نبل والزهراء.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القوات الحكومية ومقاتلو حزب الله يتقدمون في الأحياء الجنوبية للزبداني القوات الحكومية ومقاتلو حزب الله يتقدمون في الأحياء الجنوبية للزبداني



GMT 01:09 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

قدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير تنظم مهرجانًا خطابيًا

بدت وكأنها فى جلسة تصوير بدلًا من قضاء وقتًا مرحًا

كايلى جينر وابنتها بكامل أناقتهما في رحلة للتزلج

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 10:15 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

"الكيمونو" القطعة المثالية في الشتاء لإطلالة جذابة
المغرب اليوم -

GMT 04:31 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

اختاري ديكور مميز لأطفالك التوأم مع 6 نصائح للخبراء
المغرب اليوم - اختاري ديكور مميز لأطفالك التوأم مع 6 نصائح للخبراء

GMT 15:49 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

عم منفذ هجوم فلوريدا يؤكد أنه لم يكن يثير أي شكوك أو ريبة
المغرب اليوم - عم منفذ هجوم فلوريدا يؤكد أنه لم يكن يثير أي شكوك أو ريبة

GMT 03:06 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

مجد القاسم يقدم برنامج تلفزيوني اسبوعي لأول مرة
المغرب اليوم - مجد القاسم يقدم برنامج تلفزيوني اسبوعي لأول مرة

GMT 03:10 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

تصاميم أزياء جيفنشي لما قبل خريف 2020 مستوحاة من الطبيعة
المغرب اليوم - تصاميم أزياء جيفنشي لما قبل خريف 2020 مستوحاة من الطبيعة

GMT 11:28 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

العاهل المغربي يرفض استقبال نتنياهو

GMT 20:30 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

مانشستر سيتي يفاوض رحيم سترلينج لتجديد عقده

GMT 11:31 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

توماس توخيل أمام قرار صعب يتعلق بنجمه البرازيلي نيمار

GMT 17:23 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

رسالة مؤثرة من ميسي إلى نيمار يطالبه بالعودة إلى برشلونة

GMT 17:57 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

كلوب يثير الشكوك حول مشاركة صلاح أمام نابولي

GMT 18:29 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تبرئة تشابي ألونسو من تهمة الاحتيال الضريبي

GMT 19:02 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

ظهور محمد صلاح في تدريب ليفربول قبل مواجهة نابولي

GMT 12:02 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

بيب غوارديولا يثني على ميكل أرتيتا ويتوقع له مستقبلًا باهرًا

GMT 18:42 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

جوارديولا يستبعد رحيل مساعده أرتيتا هذا الموسم

GMT 00:36 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

دييجو ديمي يتحول من رجل مهمش إلى قائد حقيقي في لايبزج

GMT 19:12 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

برايتون الإنجليزي يمدد عقد مدربه جراهام بوتر حتى 2025
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib