الليبيون يوافقون على نقل الحوار فيما بينهم إلى المغرب بوساطة أممية
آخر تحديث GMT 16:15:32
المغرب اليوم -

بهدف قطع الطريق أمام القوى المضادة للثورة ومحاصرة "داعش"

الليبيون يوافقون على نقل الحوار فيما بينهم إلى المغرب بوساطة أممية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الليبيون يوافقون على نقل الحوار فيما بينهم إلى المغرب بوساطة أممية

المؤتمر الوطني الليبي
الرباط - علي عبد اللطيف

كشفت مصادر مطلعة، أنَّ المؤتمر الوطني الليبي وافق على طلب أممي لعقد جولة الحوار بين الأطياف المتصارعة، في المغرب بإشراف وساطة دولية.

وأوضحت المصادر أنَّ هذا الاجتماع سينعقد في المغرب الاثنين المقبل، موضحة أنَّ المؤتمر الوطني الليبي وافق مؤقتًا على انعقاد جولة الحوار الداخلي بين الليبيين خارج ليبيا، بهدف قطع الطريق أمام القوى المضادة للثورة الليبية، التي يتهمها المؤتمر بأنها كانت وراء الأحداث الأخيرة التي زعزعت البلاد وقوضت فرص إيجاد الحل السياسي للأزمة السياسية التي تعصف بليبيا منذ الإطاحة بنظام معمر القدافي.

وكان المؤتمر الوطني الليبي يرفض إجراء الحوار السياسي بين الليبيين خارج تراب ليبيا، بعدما رفض حضور الجلسات التي عقدت في جنيف، إلى أن تفاقمت الأزمة وتصاعد موجة الاضطرابات الأمنية وخطر التطرف، لاسيما بعدما اتضح وجود أنشطة مكثفة لتنظيم "داعش" على تراب ليبيا، كلها عوامل دفعت المؤتمر بالقبول بالطلب الأممي لعقد هذه الجولة في المغرب.

يُشار إلى أنَّ البعثة الأممية بادرت إلى قيادة الحوار بين الليبيين منذ أشهر، بعدما اتضح تعقد الحل الداخلي بين الليبيين. وذلك عقب دخول ليبيا في موجة اضطرابات غير مسبوقة حيث احتد الاقتتال الداخلي باستعمال الأسلحة، لحسم الصراع على السلطة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الليبيون يوافقون على نقل الحوار فيما بينهم إلى المغرب بوساطة أممية الليبيون يوافقون على نقل الحوار فيما بينهم إلى المغرب بوساطة أممية



تمتلك الاثنتان حضورًا استثنائيًا وذوقًا لا يضاهى

هايلي بيبر وشياو ون جو وجهان لحملة "تشارلز آند كيث"

نيويورك-المغرب اليوم

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib