المرصد الوطني للعدالة الاجتماعية يسعى لمقاضاة الدولة الفرنسية
آخر تحديث GMT 10:34:22
المغرب اليوم -
الجامعة العربية تعرب عن قلقها إزاء الاشتباكات التي وقعت في لبنان مؤخرا.. خاصة الصدامات التي حدثت مساء أمس الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي: مواجهة الإرهاب تحتاج لتضافر الجهود الدولية كافة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي: لابد من مساعدة الدول التي تواجه الإرهاب لأنه ظاهرة تنمو بشكل مستمر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي: لابد من الحسم في مواجهة الدول الداعمة للإرهاب بغض النظر عن المصالح السياسية والاقتصادية ريا الحسن: أدعو المتظاهرين في لبنان إلى التنبه لوجود جهات تحاول استغلال احتجاجاتهم بهدف إحداث صدام بينهم وبين قوى الأمن ريا الحسن: طلبت من قيادة الأمن الداخلي إجراء تحقيق سريع وشفاف لتحديد المسؤولين عما جرى أمس في بيروت مصرع خبير ألغام حوثي واثنين من الميليشيا في البيضاء الجيش اليمني يعلن فرض سيطرته على مناطق جديدة في الضالع الرئيس الفلسطيني يجدد موقف بلاده الرافض لصفقة القرن ولي العهد يجتمع مع رئيس الوزراء الباكستاني
أخر الأخبار

إثر "جرائم التنكيل" بحق المغاربة خلال فترة الاستعمار

"المرصد الوطني للعدالة الاجتماعية" يسعى لمقاضاة الدولة الفرنسية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

المرصد الوطني للعدالة الإجتماعية
الرباط – محمد عبيد

خرج نشطاء جمعويون وحقوقيون وإعلاميون، ينتمون إلى "المرصد الوطني للعدالة الإجتماعية"، بعريضة إلكترونية واسعة مفتوحة أمام الجميع للتوقيع عليها من أجل "فتح ملف الجرائم الفرنسية التي ارتكبت في حق المغاربة خلال فترة الاستعمار، والمطالبة بمقاضاة الدولة الفرنسية والمسؤولين الفرنسيين الذين عاثوا فسادًا وتقتيلًا واغتصابًا في المغرب خلال فترة الحماية"، حسب تعبير الإعلان.

واستوحت الهيئة المغربية الفكرة من الحكومة الجزائرية، وأكدت في إعلانها، أنَّ "عهد الحماية الفرنسية في المغرب تميز بأشكال غير مسبوقة من الهمجية والتنكيل والتقتيل والتشريد وانتزاع الممتلكات، والاستغلال المادي والمعنوي ونهب الثروات، والاغتصاب وقطع الرؤوس وتعليقها على أبواب المدن والقرى، وتشويه ذاكرة البلاد والعبث بمؤسساتها والتلاعب بحدودها الجغرافية، وزرع بذور الفتنة وتسليم البلاد للمحسوبين عليها ليسهل عليها الاستمرار في فرض وصايتها على سياسة المغرب واقتصاده ومجتمعه".

ويطالب المرصد المغربي للعدالة الاجتماعية، بـ"رفع دعاوى قضائية لدى الهيئات الفرنسية والدولية المعنية ضد الدولة الفرنسية والمسؤولين الفرنسيين المتورطين في تلك الجرائم، والمطالبة باعتذار فوري وعلني على كل ما ارتكب خلال نفس الفترة، مع المطالبة بجبر الضرر وتعويض الضحايا".

وشدد على ضرورة "مطالبة الأمم المتحدة بتبني قرار يدين كل جرائم الاستعمار، ويقر حق الشعوب في الحصول على الاعتذار والتعويض"، مشيرًا إلى أنَّ الدعوة القضائية، سترفع لدى القضاء الفرنسي، وليس المغربي، من أجل نيل الحقوق للشعب المغربي".

ومن شأن هذه الخطوة أن تربك التقارب الأخير بين المغرب وفرنسا، بعد أن استأنفت اتفاق التعاون القضائي بين الرباط وباريس، لاسيما أنَّ الخطوة تُعد من قبيل "المحظورات" لدى فرنسا، إذ أنَّ أي اعتذار من قبل فرنسا للشعوب التي استعمرتها، من شأنه أن يفضي إلى تعويض كبير، وهو ما تعجز عنه الحكومات المتتالية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المرصد الوطني للعدالة الاجتماعية يسعى لمقاضاة الدولة الفرنسية المرصد الوطني للعدالة الاجتماعية يسعى لمقاضاة الدولة الفرنسية



قدمن مقاطع فيديو مميزة نجحت في تحقيق الملايين من المشاهدات حول العالم

تانا مونجو تخطف الأنظار في حفل "يوتيوب" ببدلة رياضية أنيقة باللون الأخضر

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 12:11 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

فان دايك يعتذر عن إهانة رونالدو فى حفل الكرة الذهبية

GMT 11:56 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سيميوني "حزين" لتقدّم إشبيلية على أتلتيكو مدريد بـ5 نقاط

GMT 12:05 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أوباميانغ يحرم نوريتش من نقاط أرسنال

GMT 23:43 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

جوارديولا يؤكد غياب أجويرو عن ديربي مانشستر

GMT 22:47 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

تقرير يكشف بلجيكا تتحدى السيناريو الصعب في «يورو 2020»

GMT 22:32 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس ينفرد بالمركز الثاني في الدوري البرازيلي

GMT 23:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس لاجونا يهدر نقطتين أمام مونتيري في الدوري المكسيكي

GMT 12:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أكثر 5 مُدرّبين إنفاقًا للأموال في سوق انتقالات اللاعبين

GMT 14:44 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

منتخب البرازيل يستعين بظهير يوفنتوس بديلاً لمارسيلو
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib