المغرب يعتمد مقاربة مبتكرة من ثلاثة عناصر لمواجهة الفكر المتطرف
آخر تحديث GMT 14:17:42
المغرب اليوم -

تشمل مجال الأمن والتنمية وتشجيع الإسلام المعتدل

المغرب يعتمد مقاربة مبتكرة من ثلاثة عناصر لمواجهة الفكر المتطرف

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - المغرب يعتمد مقاربة مبتكرة من ثلاثة عناصر لمواجهة الفكر المتطرف

وزير "الشؤون الخارجية والتعاون" صلاح الدين مزوار
الدار البيضاء-جميلة عمر

أكد وزير "الشؤون الخارجية والتعاون"، صلاح الدين مزوار، خلال تصريحه لصحيفة هندية صباح الخميس، بأن المغرب اعتمد مقاربة مبتكرة لمواجهة الفكر المتطرف.
 
وأضاف مزوار، أن هذه المقاربة ترتكز على ثلاثة عناصر أساسية، تشمل مجال الأمن، والتنمية السوسيو-اقتصادية لمكافحة الفقر، وتشجيع الإسلام المعتدل لمواجهة الفكر المتطرف.
 
واعتبر الوزير أنه، بالنظر إلى أن أي مشروع تنموي لا يمكن أن ينجح ما لم يتم الأخذ في الاعتبار عاملي الأمن والاستقرار، فإن المغرب اضطلع على الدوام، ولا يزال، بدور رئيسي في الجهود الرامية إلى حماية إفريقيا من خطر التطرف والجريمة المنظمة العابرة للحدود والهجرة غير الشرعية.
 
وأشار وزير "الخارجية" المغربي، إلى أن المغرب والهند مدعوان إلى العمل سويًا لمواجهة آفة التطرف، من خلال نهج مقاربة شاملة بالاعتماد على عدد من المبادرات مثل تبادل المعلومات، مبرزًا، في هذا الصدد، أن الملك محمد السادس أعلن، خلال القمة الثالثة لمنتدى الهند-إفريقيا التي احتضنتها نيودلهي مؤخرًا، استعداد المغرب لتشكيل مجموعة عمل مشتركة لهذا الغرض.
 
ولفت الوزير إلى أن الملك محمد السادس يحمل تقديرًا كبيرًا للهند، (البلد الذي اضطلع بدور بارز في حركة عدم الانحياز)، مضيفًا أن جلالة الملك أعرب مرارًا عن إعجابه الكبير بنجاح النموذج التنموي الفريد في الهند، الذي مكنها من الالتحاق بركب القوى الرئيسية الصاعدة.
 
وسجل مزوار أن السياسة الخارجية للهند تنهج مقاربة متوازنة، مبنية على احترام المعايير الدولية والوحدة الترابية للدول والدفاع عن مصالح البلدان النامية، لافتًا الانتباه إلى أن العلاقات بين الهند والمغرب ترجع إلى 600 عام، عندما زار الرحالة المغربي الكبير ابن بطوطة بلاد الهند. مضيفَا أن المغرب، مثل الهند، أولى على الدوام أهمية كبرى لإنشاء مشاريع ملموسة للتعاون في القارة السمراء.
 
وأوضح الوزير، في هذا الإطار، أن المغرب نسج شراكات مع الدول الإفريقية في قطاعات اجتماعية كالصحة والتنمية الحضرية والسكن الاجتماعي، فضلًا عن التعاون في مجال التمويل والخدمات البنكية والتأمين والاتصالات والبنايات التحتية والتعدين.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب يعتمد مقاربة مبتكرة من ثلاثة عناصر لمواجهة الفكر المتطرف المغرب يعتمد مقاربة مبتكرة من ثلاثة عناصر لمواجهة الفكر المتطرف



تمتلك الاثنتان حضورًا استثنائيًا وذوقًا لا يضاهى

هايلي بيبر وشياو ون جو وجهان لحملة "تشارلز آند كيث"

نيويورك-المغرب اليوم

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib