المنوزي يستعرض إنجازات الحركات الحقوقية في مناهضة التعذيب والقضاء عليه
آخر تحديث GMT 02:43:20
المغرب اليوم -

طالب بمزيد من الجهد لتوفير كل شروط تأهيل الضحايا ومحاربة الظاهرة

المنوزي يستعرض إنجازات الحركات الحقوقية في مناهضة التعذيب والقضاء عليه

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - المنوزي يستعرض إنجازات الحركات الحقوقية في مناهضة التعذيب والقضاء عليه

الحركات الحقوقية
الرباط - سناء بنصالح

طالب المشاركون في ندوة حول "الآليات الوطنية للوقاية من التعذيب في شمال أفريقيا والشرق الأوسط" صباح الجمعة، الحكومات بالانضمام إلى البروتوكول الاختياري المتعلق بمناهضة التعذيب، الذي وقعت عليه 63 دولة عبر العالم، منها أربعة دول في منطقة شمال أفريقيا والشرق الأوسط هي المغرب وتونس ولبنان وموريتانيا.

وشدَّد المشاركون خلال الندوة، التي ينظمها المنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف وشبكة "أمان" للتأهيل والدفاع عن حقوق الإنسان في شمال أفريقيا والشرق الأوسط على مدى يومين بشراكة مع المندوبية الوزارية لحقوق الإنسان وتعاون مع المجلس الوطني لحقوق الإنسان، على أهمية الوقاية من التعذيب، مؤكدين ضرورة  إنشاء آليات وطنية في المجال.

وأكد رئيس المنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف مصطفى المنوزي، في  كلمته الافتتاحية، أن محاربة ظاهرة التعذيب تبتغي السير على النهج الذي أقره المجتمع الدولي والمتمثل أساسًا في اتفاقية مناهضة التعذيب والبروتوكول الاختياري الملحق بها باعتباره حجر الزاوية وأداة لا محيد عنها، ودعا إلى بذل مزيد من الجهد لتوفير كل شروط تأهيل ضحايا التعذيب ومعاقبة مرتكبيه، ومعتبرا أن الوقاية منه تظل فعلا لا يقل أهمية.

وأوضح المنوزي أنَّ الوقت حان للانتقال من مناهضة التعذيب إلى الوقاية منه والقضاء عليه، لافتًا إلى أن نضال الحركات الحقوقية الوطنية والعالمية مكن من تحقيق تطور، وإن كان متفاوتا بشأن ظاهرة التعذيب في بلدان المنطقة.

وصرَّح الأمين العام لشبكة "أمان" ومركز "الخيام"، محمد صفا، بأنَّ الوقاية من التعذيب أمضى سلاح لمنع التعذيب، كما نوه بالتجربة المغربية في هذا المجال باعتبار أنها تجربة رائدة تستحق الدراسة والتقييم بخاصة وأنها تسير في الاتجاه الصحيح.

وأضاف محمد صفا أنَّ الملك محمد السادس أكد عزم وتصميم المغرب على تطوير حالة حقوق الإنسان في المغرب وعلى مكافحة التعذيب وتوقيع البروتوكول الاختياري وتأسيس الآلية الوقائية الوطنية.

وأشار إلى أنَّ المنطقة والعالم تعيش موجة متطرفة تتستر بالدين لضرب كل ما أنجزته البشرية من حضارة وتطور على امتداد التاريخ، وأن التعذيب يعد أسوأ انتهاك لحقوق الإنسان، مبرزًا أهمية البروتوكول الاختياري لاتفاقية الأمم المتحدة لمناهضة التعذيب باعتباره معاهدة تنفيذية وحقبة جديدة في مجال حماية وتعزيز حقوق الإنسان.

وشهدت الندوة المنظمة على هامش انعقاد الجمع العام لشبكة "أمان"، نقاشات حول سبل دفع عدد من الدول في منطقة شمال أفريقيا والشرق الأوسط للمصادقة على البروتوكول الاختياري الملحق باتفاقية مناهضة التعذيب وبحث الأسباب التي تحول دون مصادقة بعض الدول عليه، كما تسعى إلى تبادل النقاش حول التجارب، في أفق تشكيل آليات وطنية لمناهضة التعذيب وبلورة أفكار لتطوير هذه الآليات وجعلها عنصرا أساسيا لمناهضة التعذيب

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المنوزي يستعرض إنجازات الحركات الحقوقية في مناهضة التعذيب والقضاء عليه المنوزي يستعرض إنجازات الحركات الحقوقية في مناهضة التعذيب والقضاء عليه



قدمن مقاطع فيديو مميزة نجحت في تحقيق الملايين من المشاهدات حول العالم

تانا مونجو تخطف الأنظار في حفل "يوتيوب" ببدلة رياضية أنيقة باللون الأخضر

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 06:37 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
المغرب اليوم - بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 12:11 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

فان دايك يعتذر عن إهانة رونالدو فى حفل الكرة الذهبية

GMT 11:56 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سيميوني "حزين" لتقدّم إشبيلية على أتلتيكو مدريد بـ5 نقاط

GMT 12:05 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أوباميانغ يحرم نوريتش من نقاط أرسنال

GMT 23:43 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

جوارديولا يؤكد غياب أجويرو عن ديربي مانشستر

GMT 22:47 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

تقرير يكشف بلجيكا تتحدى السيناريو الصعب في «يورو 2020»

GMT 22:32 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس ينفرد بالمركز الثاني في الدوري البرازيلي

GMT 23:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سانتوس لاجونا يهدر نقطتين أمام مونتيري في الدوري المكسيكي

GMT 12:18 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أكثر 5 مُدرّبين إنفاقًا للأموال في سوق انتقالات اللاعبين

GMT 14:44 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

منتخب البرازيل يستعين بظهير يوفنتوس بديلاً لمارسيلو
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib