اليوسفي يعود إلى الساحة السياسية ويحضر ندوة عن الدين والقانون
آخر تحديث GMT 16:31:27
المغرب اليوم -

بعدما فضل التواري عن الأنظار والتزام الصمت خلال أعوام طويلة

اليوسفي يعود إلى الساحة السياسية ويحضر ندوة عن "الدين والقانون"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - اليوسفي يعود إلى الساحة السياسية ويحضر ندوة عن

اليوسفي يعود إلى الساحة السياسية
الدار البيضاء - جميلة عمر

عاد القيادي الاتحادي عبد الرحمن اليوسفي، مجددًا إلى الساحة السياسية، بعدما فضل التواري عن الأنظار لأعوام طوال والتزم الصمت، لأسباب خاصة.

ولوحظ اليوسفي، بعد الانتخابات الأخيرة والتي أسفرت عن نتائج سلبية للحزب العملاق في المغرب، في عدة مناسبات عامة، كان آخرها حضوره، صباح الثلاثاء، في المكتبة الوطنية في الرباط، لندوة “الدين والقانون” من تنظيم حركة "ضمير".

والتحق اليوسفي بالندوة العلمية الإقليمية مباشرة بعد انطلاقها، التي ستستمر حتى يوم غد السبت، وتعرف مشاركة باحثين من الجزائر وتونس وإندونيسيا، فضلا عن المغرب.

وقبل هذا الظهور، شوهد اليوسفي في أقل من شهر، في عدة أنشطة، كان أولها خروجه في حوار صحافي مع جريدة “العربي الجديد”، كشف خلاله عن جزء من علاقته بالملك محمد السادس، منها أنه يتصل به في بعض الأحيان للتشاور معه، ثم ظهوره في حفل عشاء نظمه الملك على شرف الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند.

وبعدها إحياؤه خمسينية “اختطاف المهدي بن بركة”، في الثاني والعشرين من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، إذ أشرف على تنظيم لقاء حمل شعار “مكانة الشهيد المهدي في التاريخ المعاصر”، ثم ظهوره في الذكرى الأولى لرحيل أحمد الزايدي، القيادي في الاتحاد الاشتراكي، الذي قضى غرقا في وادي الشراط.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اليوسفي يعود إلى الساحة السياسية ويحضر ندوة عن الدين والقانون اليوسفي يعود إلى الساحة السياسية ويحضر ندوة عن الدين والقانون



تمتلك الاثنتان حضورًا استثنائيًا وذوقًا لا يضاهى

هايلي بيبر وشياو ون جو وجهان لحملة "تشارلز آند كيث"

نيويورك-المغرب اليوم

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib