امتداد المعارك بين الإخوان والحوثيِّين إلى مأرب وسقوط العشرات بين قتيل وجريح
آخر تحديث GMT 20:54:08
المغرب اليوم -

الأمم المتحدة تعبّر عن قلقها بعد نزوح أكثر من 7 آلاف مدنيّ

امتداد المعارك بين الإخوان والحوثيِّين إلى مأرب وسقوط العشرات بين قتيل وجريح

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - امتداد المعارك بين الإخوان والحوثيِّين إلى مأرب وسقوط العشرات بين قتيل وجريح

المعارك بين الإخوان والحوثيِّين
صنعاء - عبد العزيز المعرس

قتل أكثر من 27 شخصًا وجرح العشرات، يوم السبت، في امتداد المعارك إلى محافظة مأرب بين مسلَّحي الحوثيِّين والقبائل الموالية لحزب الإصلاح الذِّراع السياسيّ لجماعة الإخوان المسلمين في اليمن، فيما عبَّر مكتب الأمم المتحدة لشؤون الإنسانيَّة عن قلقه حيال الوضع في شمال البلاد بعد تشريد أكثر من 7 آلاف شخص من مناطق النزاع.
وأكَّد أحد وجهاء القبائل في تصريح خاص لـ "المغرب اليوم" أن مواجهات عنيفة اندلعت في منطقة الحجر بعد أن هاجم مسلَّحو الحوثيِّين نقطة تفتيش يسيطر عليها أتباع حزب الإصلاح وأشار إلى أن أكثر من 27 قتيلًا سقطوا على الأقل وجرح أكثر من 38 آخرين.
وذكر مصدر مطلع لـ"العرب اليوم" أن المواجهات مستمرة بين الحوثيِّين والإخوان في مأرب وكذلك في الجوف فيما يعزز الطرفان صفوفهم بالأسلحة مما يجعل الوضع مرشح أكثر للقتال العنيف.
في غضون ذلك ذكر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، أن ما يقارب من 600 عائلة قد نزحت في شمال اليمن عقب النزاع في محافظة الجوف في العاشر من آب / أغسطس معبرًا عن بالغ القلق حيال ما يحدث، كما تشير تقارير أخرى من مصادر محلية أن ما بين سبعة آلاف إلى أربعة عشر ألف شخص قد شردوا نتيجة ذلك.
وذكر مكتب الأمم المتحدة أن الأشخاص النازحين يقيمون مع أقارب أو مع المجتمعات المضيفة في المناطق المجاورة، حيث أفيد بأنهم يحتاجون إلى الغذاء والماء والرعاية الصحية والموادّ الأساسية للعيش، وأن هناك حاجة ملحَّة إلى مأوى للنازحين الذين لم يعثروا على أية أماكن للإقامة.
ووفقًا لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، فإن المساعدة الإنسانية محدودة للغاية بسبب استمرار انعدام الأمن، ويجري وضع خطط لتوفير التمويل من خلال صندوق الاستجابة للطوارئ حيث يعمل الشركاء على تقييم أفضل للاحتياجات.
وكانت اللجنة الرئاسية قد أعلنت قبل يومين انسحابها من محافظة الجوف، عقب تجدد الاشتباكات بين الطرفين وخرق الاتفاق الموقع بينهما لوقف إطلاق النار وإزالة المتاريس والنقاط وسحب المسلَّحين.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

امتداد المعارك بين الإخوان والحوثيِّين إلى مأرب وسقوط العشرات بين قتيل وجريح امتداد المعارك بين الإخوان والحوثيِّين إلى مأرب وسقوط العشرات بين قتيل وجريح



البدلات الضخمة صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة

الاتّجاهات المشتركة بين سيندي كروفورد وابنتها كيا جيربر

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib