بريطانيا تؤكد ازدياد التهديدات المتطرِّفة في أعقاب الحرب السورية
آخر تحديث GMT 17:38:30
المغرب اليوم -

أحبطت الأجهزة الأمنية 5 مخطَّطات عدائية هذا العام

بريطانيا تؤكد ازدياد التهديدات المتطرِّفة في أعقاب الحرب السورية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - بريطانيا تؤكد ازدياد التهديدات المتطرِّفة في أعقاب الحرب السورية

قائد الشرطة البريطانية برنارد هوغان-هوي
لندن - كاتيا حداد

تواجه الدول الغربية خطر التنظيمات المتطرِّفة التي يزداد عددها بشكل سريع وقد يصعب معه التتبُّع الأمني؛ حيث أكدت قوات الأمن البريطانية إحباطها نحو أربعة أو خمسة مخططات متطرِّفة هذا العام، ووسط ذلك تسعى الأجهزة الأمنية في تلك البلدان إلى مواكبة التطورات التكنولوجية المتاحة لتوقيف العناصر الخطرة، ولذلك أعلنت وزارة الداخلية البريطانية أنها قد تلجأ للضغط على شركات الإنترنت لتسليم  بيانات مستخدميها.

وأكد قائد الشرطة البريطانية، برنارد هوغان-هوي، أنَّ "التهديدات المتطرِّفة ازدادت بشكل ملحوظ العام الماضي، وكان هناك تغيُّر في نمط تلك التهديدات في أعقاب الحرب الأهلية في سورية".

وجاء هذا التصريح بعد اعتراف وزيرة الداخلية البريطانية، تيريزا ماي، بأنَّ  المملكة المتحدة تواجِه "مزيدًا من الأعمال والمخططات العدائية أكثر من ذي قبل  وسط تنامي المخاوف حيال تهديدات الهجمات التي يشنها المتطرِّفون الغير المعروفين لدي الأجهزة الأمنية".

وتابع هوغان-هوي: "لقد لاحظت قوات الأمن ارتفاع المعدل بنحو خمسة أضعاف في أعداد التهديدات والخطط المتطرِّفة خلال السنوات القليلة الماضية، ولقد صرحنا في السابق أنَّ متوسط هذه العمليات خلال السنوات الماضية كان يصل إلى تهديد وعملية واحدة  لكل عام، غير أنه في هذا العام فقط كشفنا عن 4 إلى 5 خلال الأشهر الماضية، لقد نفذنا حملة توقيف مؤثرة على إثر اتهامات عدة، لقد أصبح هناك تغيرًا في القوة، وأعلنت في السابق أنَّ هناك تغيرًا في النمط، وتردُّد وخطورة في أنواع المؤامرات التي نحقق فيها".

فيما لفتت وزير الداخلية إلى أنَّ عدد كبير من الجماعات التي تستهدف بريطانيا تعتبر ضمن "الجماعات التي بنت نفسها بنفسها، وغير تابعة  لتنظيمات أكبر مثل تنظيم القاعدة".

واستطردت: "كان هناك وقت يركز فيه المعنيين على عمليات وتهديدات تنظيم القاعدة فقط، لكن هذه الفترة مضت منذ مدة طويلة، أما الآن أصبحت التهديدات أكثر عدائية فيما يخص أعداد الجماعات التي على استعداد أنَّ تنفذعمليات متطرِّفة في الدول الغربية، كما أنها باتت أكثر عدائية؛ حيث أنَّ أي من هذه الجماعات لا تتبع تنظيمات محددة، بعضها بدأت بنفسها، فضلاً عن الأفراد الذين ينفذون تلك العمليات بمفردهم، والتي من الممكن أنَّ يطلق عليها "الذئاب الوحيدة " أو الأفراد المنتهكة للقانون، لذا ينبغي علينا أنَّ ننظر في جميع المجالات ونتحقق من جميع أنواع التهديدات الموجودة".

كما كشفت ماي عن "خطط يجبر فيها المحققين في قضايا متطرِّفة شركات الإنترنت على تسليم  بيانات مستخدمي الإنترنت، ولكن لم يتسنى لنا حتى الآن تحديد جميع  من يستخدمون محتويات غير قانونية عبر الإنترنت".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بريطانيا تؤكد ازدياد التهديدات المتطرِّفة في أعقاب الحرب السورية بريطانيا تؤكد ازدياد التهديدات المتطرِّفة في أعقاب الحرب السورية



بكلاتش أسود وحذاء ستيليتو بنقشة الأفعى

الملكة ليتيزيا ترفع التحدي بإطلالتها الأخيرة في قمة المناخ

مدريد - المغرب اليوم

GMT 03:40 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أبرز صيحات البليزر بأسبوع الموضة في نيويورك
المغرب اليوم - تعرف على أبرز صيحات البليزر بأسبوع الموضة في نيويورك

GMT 12:52 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

انتعاش ملحوظ في السياحة البحرية في ميناء طنجة
المغرب اليوم - انتعاش ملحوظ في السياحة البحرية في ميناء طنجة

GMT 00:50 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك
المغرب اليوم - أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك

GMT 00:41 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

بيلا حديد تعترف بصراعها الصعب مع الاكتئاب والضغوط
المغرب اليوم - بيلا حديد تعترف بصراعها الصعب مع الاكتئاب والضغوط

GMT 03:02 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

"خودالهام" وجهة سياحية فريدة ويضم العديد من الأنشطة
المغرب اليوم -

GMT 03:03 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

نصائح حول اختيار ديكورات حمامات بسيطة
المغرب اليوم - نصائح حول اختيار ديكورات حمامات بسيطة

GMT 14:39 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

إيدين هازارد يكشف عن سبب رفضه لأموال باريس سان جيرمان

GMT 13:59 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

كريستيانو رونالدو يؤكّد أنّه في خدمة يوفنتوس رغم الإصابة

GMT 06:56 2019 السبت ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

على الرغم من إصابته كلوب يؤكد صلاح يتدرب معنا طوال الوقت

GMT 08:49 2019 السبت ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ريال مدريد يخطط لتجديد عقد كريم بنزيما

GMT 23:41 2019 الإثنين ,28 كانون الثاني / يناير

روان بن حسين تستأنف نشاطاتها بعد أزمة خيانة خطيبها لها

GMT 01:04 2016 السبت ,30 كانون الثاني / يناير

روضة الميهي تستوحي روح العصر الروماني في مجموعة شتاء 2016

GMT 08:32 2018 السبت ,17 شباط / فبراير

" أبو العروسة " وأحلام البنات
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib