بوعيدة توضح أن المغرب يطمح في جعل الاتحاد من أجل المتوسط فرصة للحوار
آخر تحديث GMT 16:53:19
المغرب اليوم -

خلال مشاركة المملكة في اجتماع وزراء خارجية البلدان الأعضاء

بوعيدة توضح أن المغرب يطمح في جعل الاتحاد من أجل المتوسط فرصة للحوار

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - بوعيدة توضح أن المغرب يطمح في جعل الاتحاد من أجل المتوسط فرصة للحوار

الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون امباركة بوعيدة
الدار البيضاء- جميلة عمر

شاركت الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون، امباركة بوعيدة، الخميس، في برشلونة، في الاجتماع غير الرسمي لوزراء خارجية البلدان الأعضاء في الاتحاد من أجل المتوسط، المنعقد بمناسبة الذكرى 20 لإطلاق مسلسل برشلونة.

وأكدت الوزيرة المنتدبة خلال مداخلتها في هذا الاجتماع، على التزام المغرب اتجاه الاتحاد من أجل المتوسط، مذكّرة بدعم المملكة لوضع علامات الاعتماد لــ33 مشروعًا تم تبنيهم من قبل الاتحاد، إضافة إلى مشاركتها في 26 مشروعًا آخر إما كمستفيدة أو داعمة.

كما أشارت بوعيدة، كذلك، إلى أن التحديات التي تواجه منطقة البحر الأبيض المتوسط يجب أن تُعالج حاليًا، من خلال مقاربة تعتمد على استراتيجيات ماكروجهوية وعلى أولويات محددة تمكن من ترابط وانسجام أمثل بين الجوانب الثنائية أو الإقليمية أو دون الإقليمية  لمختلف المبادرات في جميع أنحاء البحر الأبيض المتوسط. وأضافت أن تجربة حوار غرب المتوسط 5 + 5، تحت الرئاسة المشتركة بين المغرب وفرنسا، يجب أن ترتكز على آليات سياسة الجوار الأوروبية من أجل بناء مبادرات رائدة في المنطقة.

وعلى المستوى المؤسساتي، أكدت الوزيرة المنتدبة أن المغرب يتقاسم نفس الطموح في جعل الاتحاد من أجل المتوسط أرضية سانحة للحوار والشراكة، مشيرة إلى أن الهدف من ذلك هو إيجاد أجوبة مشتركة وملموسة لمختلف التحديات في المنطقة الأورو-متوسطية، خاصة على المستويات، السياسة والأمنية والاقتصادية والاجتماعية.

ومن جانب آخر، أوضحت بوعيدة، أن المغرب مقتنع بأن إنشاء فضاء أورو-متوسطي للسلم والاستقرار والنمو المشترك، مرتبط بالدفع، بشكل جدي، بعملية  بناء المغرب العربي، مع الأخذ بعين الاعتبار للعمق الأفريقي للمملكة.

وبخصوص البعد الإقتصادي، ومن أجل إنشاء منطقة للتبادل الحر والنمو المشترك في منطقة البحر الأبيض المتوسط، أوضحت الوزيرة المنتدبة أن المغرب يعتبر أن إنشاء إطار محفز لاستثمارات دول الشمال صوب بلدان جنوب البحر الأبيض المتوسط من شأنه خلق آليات حقيقية للنمو في أوروبا.

وفي نفس المنحى، أشارت بوعيدة إلى أن تعميق الشراكة الثلاثية عن طريق تنفيذ مشاريع اقتصادية ذات منفعة متبادلة في قطاعات مثل الطاقة والنقل وتكنولوجيا المعلومات، والحد من  التغييرات المناخية، إضافة إلى الابتكار والصحة والأمن الغذائي، من شأنها أن تعزز علاقات المغرب مع البلدان الأروبية.

وعلى صعيد آخر، أكدت الوزيرة المنتدبة على ضرورة إعطاء الأولوية للمجال التعليمي والبحث العلمي في إطار شراكة أورو-متوسطية، مع إعطاء أهمية خاصة لحركية الطلاب والباحثين وتشجيع مشاريع البحث العلمي ذات المنفعة المتبادلة.

 كما أبرزت بوعيدة، مساهمة الجامعة الأورومتوسطية في فاس في تطوير البرامج الثنائية والإقليمية للتنقل و البحث، معبرة عن أملها في أن يواصل الاتحاد الأوروبي تقديم الدعم المالي لهذه الجامعة، التي باشرت سلفًا جدول أنشطتها.

يذكر أن الاتحاد من أجل المتوسط هو منظمة حكومية  تضم 28 دولة عضوًا في الاتحاد الأوروبي و15 دولة من جنوب وشرق البحر الأبيض المتوسط. وهو عبارة عن منتدى لتعزيز التعاون والحوار الإقليمي في المنطقة الأورو-متوسطية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بوعيدة توضح أن المغرب يطمح في جعل الاتحاد من أجل المتوسط فرصة للحوار بوعيدة توضح أن المغرب يطمح في جعل الاتحاد من أجل المتوسط فرصة للحوار



GMT 23:03 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

محمد السادس يترأس مجلسًا وزاريًا بالقصر الملكي في الرباط

GMT 22:56 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

رئيس الحكومة يخلي مسؤوليته من زواج القاصرات في المغرب

GMT 20:45 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

ليسوتو تؤكد التزامها السابق بالحياد في ملف نزاع الصحراء

دمجت بين الصيحة الكلاسيكية والشبابية في آن واحد

إطلالات اتبعتها كارلي كلوس لترسم موضة جديدة خاصة بها

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 03:54 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا
المغرب اليوم - بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع

GMT 03:06 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

7 نصائح لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس
المغرب اليوم - 7 نصائح لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس

GMT 01:31 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع في مزاد علني
المغرب اليوم - عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع في مزاد علني

GMT 02:56 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020
المغرب اليوم - قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020

GMT 22:20 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

رسميًا برشلونة يعلن غياب ديمبلي 10 أسابيع للإصابة

GMT 21:24 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

أستون فيلا الإنجليزي يُحصّن مُدرّبه بعقد جديد لمدة 4 أعوام

GMT 18:43 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

قرعة تصفيات أوروبا المؤهلة لكأس العالم 2022 لن تجرى في قطر

GMT 13:46 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

ريال مدريد يحصن فيديريكو فالفيردي بـ750 مليون يورو

GMT 14:31 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

إدارة نادي أرسنال تعلن عن إقالة مدربه الإسباني أوناي إيمري

GMT 15:55 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"ولد الفشوش" يعود للظهور مُجدّدًا بعد قضيته المثيرة للجدل

GMT 11:09 2019 السبت ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ماني ينافس ماديسون على جائزة لاعب الشهر في البريميرليج

GMT 03:14 2013 الثلاثاء ,13 آب / أغسطس

العنب يساعد على النوم و لتحسين عمل القلب
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib