عائلات المغاربة المجاهدين في سورية تدعو السلطات إلى تقديم ضمانات لعودة أبنائها
آخر تحديث GMT 22:23:36
المغرب اليوم -

أكّدَت أنهم يخشون الاعتقالَ فور وصولهم إلى المغرب ومحاكمتَهم بـ"قانون الإرهاب"

عائلات المغاربة المجاهدين في سورية تدعو السلطات إلى تقديم ضمانات لعودة أبنائها

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عائلات المغاربة المجاهدين في سورية تدعو السلطات إلى تقديم ضمانات لعودة أبنائها

المجاهدون في سورية
الدار البيضاء - أسماء عمري

دَعَت عائلات المغاربة المجاهدين في سورية، الجمعة، السلطات المغربية إلى تقديم ضمانات معقولة تُشجّع أبنائها على العودة من القتال في سورية ضد قوات بشار الأسد إلى أرض الوطن، وكَشَفت العائلات خلال وقفة احتجاجية أمام البرلمان تضامنًا مع السلفيين المعتقلين في "قضايا الإرهاب" في مناسبة الذكرى 11 لتفجيرات الدار البيضاء "الارهابية"، عن رغبة أبنائها في العودة إلى المغرب إلا أنهم يخشون الاعتقال فور وصولهم، ومحاكمتهم بقانون الإرهاب، كما سبق وأن وقع مع عدد منهم.
وشكَّل المغرب أحد مصادر إمداد الساحة السورية بالمقاتلين الأجانب للجهاد ضد حكومة الرئيس بشار الأسد، حيث تحدثت تقارير غير رسمية عن "هجرة" المئات من المغاربة صوب سورية للانضمام إلى صفوف "الجيش الحر"، أو إحدى الكتائب الجهادية المقاتلة، حيث سبق وأن مرّوا بسجون المغرب بعد اعتقالهم تحت طائلة قانون مكافحة الإرهاب، إذ إن مقتل عدد كبير منهم جعل آخرين يفكّرون في العودة إلى المغرب.
وتوعَّد المغرب المقاتلين المغاربة الذي انضموا لصفوف المعارضة السورية المسلحة بالاعتقال والمحاكمة فور عودتهم للبلاد، خوفًا من تشبعهم بفكر جهادي من المحتمل أن يؤثر على الأمن الداخلي للمملكة.
وقامت الأجهزة الأمنية المغربية، بالتعاون مع نظيرتها الإسبانية، بالقبض على خلية لتجنيد الشباب في مدينة سبتة، وهي خلية تابعة لتنظيم "القاعدة"، لتجنيد الشباب للجهاد في بلاد الشام.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عائلات المغاربة المجاهدين في سورية تدعو السلطات إلى تقديم ضمانات لعودة أبنائها عائلات المغاربة المجاهدين في سورية تدعو السلطات إلى تقديم ضمانات لعودة أبنائها



البدلات الضخمة صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة

الاتّجاهات المشتركة بين سيندي كروفورد وابنتها كيا جيربر

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 20:59 2019 الأربعاء ,08 أيار / مايو

بيجو" تقدم سكوتر جديد بمواصفات كبيرة

GMT 17:36 2019 الأربعاء ,08 أيار / مايو

نيسان تخفض " صني" و" سنترا" و" قشقاي"

GMT 09:05 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 14:11 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

رسم للفنان الفرنسي

GMT 16:20 2019 الثلاثاء ,26 شباط / فبراير

"غوغل" تثير ضجة جديدة تتعلق بالخصوصية

GMT 12:35 2019 الثلاثاء ,30 تموز / يوليو

رونالدو يحن إلى مدريد ويستقبل بيريز بالأحضان

GMT 14:45 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 03:18 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

المدير الفني لـ"أرسنال" يكشف عن مستقبل لاعبه أوليفييه جيرو
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib