جون كيري يكشف عن مساعٍ للولايات المتحدة من أجل التفاوض مع بشار الأسد
آخر تحديث GMT 21:14:37
المغرب اليوم -

أفصح عن محاولة الحلفاء الضغط على الرئيس السوري لإنهاء الصراع

جون كيري يكشف عن مساعٍ للولايات المتحدة من أجل التفاوض مع بشار الأسد

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - جون كيري يكشف عن مساعٍ للولايات المتحدة من أجل التفاوض مع بشار الأسد

وزير "الخارجية" الأميركي جون كيري
واشنطن ـ يوسف مكي

صرَّح وزير "الخارجية" الأميركي جون كيري، بأنَّ بلاده "ستضطر للتفاوض" مع الرئيس السوري بشار الأسد بشأن إجراء محادثات سلام لإنهاء الصراع الدائر في سورية.

وأثار تصريح الوزير كيري الأخير، ردود فعل عالمية واسعة، إذ أنَّه لم يكرر مقولته المعتادة بأنَّ "الرئيس السوري فقد الشرعية وعليه أن يترك السلطة"، بعدما حصد الصراع السوري أرواح مئات الآلاف وشرد الملايين بسبب القتال الشرس الذي دخل عامه الخامس.

وأصرَّت واشنطن في الماضي، على أن يترك الأسد السلطة من خلال التفاوض السياسي، ولكن يبدو الآن أنَّ هذا الموقف تغير قليلًا.

وأكد كيري في إشارة إلى مؤتمر نُظم عام 2012 ودعا إلى انتقال سلمي للسلطة عبر التفاوض لإنهاء الصراع "علينا أن نتفاوض في النهاية، كنا دائمًا مستعدين للتفاوض في إطار جنيف 1"، مشيرًا إلى احتمالية فرض "مزيد من الضغط" على الأسد بـ"طرق مختلفة"، لإجباره على المشاركة في المفاوضات لإنهاء الصراع.

وقادت الولايات المتحدة جهود لتنظيم محادثات السلام تدعمها الأمم المتحدة في جنيف العام الماضي؛ لكنها فشلت عندما انهارت المحادثات بين ممثلي الحكومة والمعارضة بعد جولتين.

وأضاف كيري "لدفع نظام الأسد إلى التفاوض يجب أن نوضح له أنَّ هناك إصرارًا من الجميع على السعي إلى هذه النتيجة السياسية وتغيير حساباته بشأن التفاوض"، موضحًا "يجري العمل في هذا الشأن الآن، وأنا مقتنع بأن الضغط سيتزايد على الأسد بجهود حلفائنا وجهود آخرين".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جون كيري يكشف عن مساعٍ للولايات المتحدة من أجل التفاوض مع بشار الأسد جون كيري يكشف عن مساعٍ للولايات المتحدة من أجل التفاوض مع بشار الأسد



تتألف من قميص "بولكا دوت" وسروال متطابق

فيكتوريا بيكهام تُدهش متابعيها بطقم بيجاما مميز

لندن ـ المغرب اليوم

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib