داعش يعلن لـضعفاء الإيمان عن وظائف شاغرة منها معلمون وأطباء ومهندسون
آخر تحديث GMT 20:46:51
المغرب اليوم -

الصحافة المهنة الأولى على قائمة التنظيم ومدربو اللياقة البدنية في آخر اللائحة

"داعش" يعلن لـ"ضعفاء الإيمان" عن وظائف شاغرة منها معلمون وأطباء ومهندسون

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

"داعش" يعلن عن وظائف شاغرة
بريطانيا - ماريا طبراني

نشر متطرف فرَّ من بريطانيا للانضمام إلى الجماعات المتشددة في سورية، قائمة تنظيم "داعش" للوظائف على الإنترنت للأنصار الذين لا يريدون المشاركة في القتال.

وأكد المتطرف البريطاني الذي يكتب تحت اسم "أبي سعيد البريطاني" أنَّ النفور من المعركة دليل على "ضعف الإيمان"؛ مشيرًا إلى أنَّ هناك وظائف شاغرة في الصحافة، ومتخصصين في اللياقة البدنية وصانعي القنابل.

وتحتوي القائمة على 10 فرص للعمل، وهناك حاجة أيضًا إلى متطوعين لتلقين الأطفال تعاليم تنظيم "داعش"، وتفسير قانون الشريعة ورعاية المقاتلين الجرحى.

وتعد الوظيفة رقم واحد على القائمة هي موظف في الصحافة لما يسمى "المركز الإعلامي" لتنظيم "داعش"، وتشمل الوظائف الأخرى على أطباء، وطهاة ومهندسين ميكانيكا للحفاظ على عمليات التنظيم العسكرية الجارية، ويحتاج أيضًا "قسم صنع القنابل" إلى عاملين يساعدون في صناعة المتفجرات والأحزام الناسفة. 

ووصف المتطرف البريطاني هذه الوظيفة بأنها جميلة ومناسبة لأولئك الذين يرغبون حقًا لجني المكافآت، قائلًا "إنَّ الأخوة في قسم صنع القنابل هم العمود الفقري لكل العمليات، تخيل المكافأة في إعداد سيارة محملة بالمتفجرات لشقيق يذهب لتفجير خطوط العدو، ستحصل على مكافأة الأخ الذي يضغط الزر ويرسل 50 من الكفار إلى الجحيم".

وتوضح القائمة أيضًا الحاجة إلى متطرفين للعمل في نقاط التفتيش في المناطق التي يسيطر عليها تنظيم "داعش"، وتتلخص وظيفتهم في تفتيش السيارات بحثًا عن المواد المحظورة مثل السجائر أو دليل على أي مخالفة لقوانين التنظيم، فضلًا عن جلد المخالفين وقطع رؤوسهم، كما أنّهم يمشون في الشوارع بالعصي، ويعاقبون كل من يخالف القانون.

وتحتاج المحاكم الشرعية في تنظيم "داعش" أيضًا إلى موظفين ومقدمي رعاية وحراس للسجون، وقائمة الوظائف تعلن عن حاجة التنظيم لمعلمين داخل المدارس لتعليم الجيل القادم التعاليم الإسلامية الصحيحة، وكتب البريطاني "تخيل مكافأة تعليم طفل التوحيد والجهاد، الكثير من هؤلاء الأطفال هم أبناء وبنات المجاهدين والشهداء".

وتعد آخر وظيفة من الـ 10 وظائف في القائمة هي مدرب اللياقة البدنية الذي يدرب المتشددين على سباقات السرعة، وبناء العضلات، إذ كتب المتطرف "في المعسكرات يتم تدريب المتطرفين على التصارع والهجوم بالسكين وجميع أنواع التكتيكات الدفاعية الأخرى".

يُذكر أنَّ "أبي سعد البريطاني" هو حارس أمن "موريسونز" السابق من هاي ويكومب الذي سافر إلى سورية في كانون الثاني/ يناير 2014، وتدرب في البداية وقاتل مع "جبهة النصرة"  قبل انشقاقه والتحاقه بتنظيم "داعش".

ويٌعتقد أنه ظهر في أشرطة سابقة وحث الغرب على إرسال قوات برية، كما حث المسلمين في الغرب على "شن هجمات لبث الرعب في قلوب الكفار".

وفي آب/ أغسطس بعد قطع رأس الصحافي الأميركي جيمس فولي، ظهر حسين على "بي بي سي"  تحت اسم مستعار "العولقي"، وأكد أنه يكره بريطانيا، وأضاف "السبب الوحيد الذي يجعلني أذهب إلى بريطانيا هو عندما أريد أن أزرع قنبلة في مكان ما".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

داعش يعلن لـضعفاء الإيمان عن وظائف شاغرة منها معلمون وأطباء ومهندسون داعش يعلن لـضعفاء الإيمان عن وظائف شاغرة منها معلمون وأطباء ومهندسون



اعتمدت لوك الكاجوال في الشورت الجينز والألوان المُنعشة

تصميمات صيفية لـ"جيجي حديد" تكشف عن علاقة عاطفية

نيويورك - المغرب اليوم

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 07:44 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

قواعد استعمال اللون الأصفر في غرفة نومك دون توتر

GMT 01:58 2015 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"أوفر بلو" أول يخت يستخدم للسكن في عرض البحر

GMT 14:09 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة لمعالجة ضغط الدم العالي

GMT 00:45 2015 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

خبراء التغذية يكشفون أفضل 20 نصيحة لفقدان الوزن

GMT 17:52 2014 الخميس ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

الفوائد الصحية لاستعمال زيت خشب الصندل العطري
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib