رئيس العدالة والتنمية في البرلمان يهاجم المعارضة وينفي تهم الفساد عن بنخلدون
آخر تحديث GMT 07:04:24
المغرب اليوم -

اعتبرها محاولات لابتزاز الدولة بغية تحقيق مكاسب لم تعد ممكنة مع الدستور

رئيس "العدالة والتنمية" في البرلمان يهاجم المعارضة وينفي تهم الفساد عن بنخلدون

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - رئيس

عبد الله بوانو
الدار البيضاء - عادل أمين

حذّر رئيس فريق "العدالة والتنمية" في مجلس النواب المغربي عبد الله بوانو، من استخدام الأموال والأساليب التي استُعملت في انتخابات عام 2009، خلال الانتخابات المقبلة، مؤكدًا أنَّ تكرار السيناريو نفسه يهدّد هذه العملية الديمقراطية في المغرب.

وشدَّد بوانو، في لقاء جمعه ببرلمانيي حزبه أخيرًا، على أنَّ حزب "العدالة والتنمية" الذي يترأس الحكومة المغربية، لن يسمح بعودة تلك الأساليب، وسيقف ضدها من أجل مصلحة الوطن، لا من أجل مصلحة أي حزب، مشيرًا إلى أنَّ خصوم الحزب لن يتوانوا عن استعمال كل الوسائل والأساليب، من أجل تشويه صورة منتخبي الحزب ومسؤوليه.

وتوقع أنَّ مآل خصوم حزبه سيكون الفشل دائمًا؛ لأنَّ مناضليه يُعلون من قيمة النزاهة ويحرصون على القرب من الشعب، والابتعاد عما يمكن أن يُبعدهم عنه من تحصيل امتيازات غير قانونية سواء كانت تعويضات أو بقع أرضية أو غيرها.

وأوضح بوانو، أنَّه إذا كان المقصود بالاتهامات التي يوجهها من وصفهم "بالفساد والتحكم"، لمنتخبي الحزب، هي قطعة الأرض التي بنى عليها عضو الفريق البرلماني رضا بنخلدون مسكنه، فإنَّ الوثائق تثبت أنها بقعة كانت في ملكية والده واشتراها منه بالتقسيط منذ عام 1996، ولم يكن حينها لا مستشارًا جماعيًا ولا رئيس مقاطعة ولا نائبًا برلمانيًا.

ودعا بوانو في لقائه مع برلمانيي حزب "العدالة والتنمية"، من يبحثون "عبثا" في ملفات مسؤولي "العدالة والتنمية" إلى التهوين على أنفسهم لأنهم لن يجدوا شيئا، مشيرًا في هذا الصدد إلى أنَّ فريقه في البرلمان المغربي لن يتوان في الدفاع عن أعضائه ومواجهة بقايا من وصفهم ب "التحكم "بكل قوة وصمود.
واتهم رئيس فريق "العدالة والتنمية"، أحزاب المعارضة في البرلمان، بأنَّ كل ما يتم ضخه عبر بعض المنابر الإعلامية من طرف المعارضة، والذي تتحدث فيه تارة عن مقاطعة الانتخابات، وتارة عن مقاطعة اللجنة المركزية للانتخابات، وتارة عن رفضها لإشراف رئيس الحكومة، لا يعدو أن يكون "محاولات لابتزاز الدولة بغية تحقيق مكاسب ومآرب لم تعد ممكنة مع دستور 2011 وحكومة بنكيران".

     

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيس العدالة والتنمية في البرلمان يهاجم المعارضة وينفي تهم الفساد عن بنخلدون رئيس العدالة والتنمية في البرلمان يهاجم المعارضة وينفي تهم الفساد عن بنخلدون



أصالة تعيد ارتداء فستان خطبة ابنتها شام بعد إدخال تعديلات

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 10:36 2021 الثلاثاء ,03 آب / أغسطس

فساتين بظهر مفتوح موديلات عصرية لصيف 2021
المغرب اليوم - فساتين بظهر مفتوح موديلات عصرية لصيف 2021

GMT 08:30 2021 الثلاثاء ,03 آب / أغسطس

انهيار السياحة في تركيا بعد كورونا والحرائق
المغرب اليوم - انهيار السياحة في تركيا بعد كورونا والحرائق

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 12:55 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

اتيكيت" قيادة السيارة والأصول التي يجب اتباعها

GMT 16:23 2021 الخميس ,15 تموز / يوليو

أرقام قياسية جديدة في انتظار ميسي مع برشلونة

GMT 12:03 2021 الخميس ,15 تموز / يوليو

إنتر ميلان يستهل حملة الدفاع عن لقبه ضد جنوا
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib