رئيس حزب العمال الجزائري تؤكّد أنَّ مشاركة جبهة الإنقاذ في المشاورات مهمّة
آخر تحديث GMT 20:36:33
المغرب اليوم -

حنون تدعو إلى حلِّ البرلمان وأعدَّت مقترحات لمشروع "السلم والمصالحة الوطنيّة"

رئيس حزب "العمال" الجزائري تؤكّد أنَّ مشاركة "جبهة الإنقاذ" في المشاورات مهمّة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - رئيس حزب

حزب "العمال" الجزائري
الجزائر ـ سميرة عوام

اعتبرت الأمينة العامة لحزب "العمال" الجزائري لويزة حنون مشاركة قياديّين من "الجبهة الإسلاميّة للإنقاذ" المنحلّة، في المشاورات المتعلقة بالتعديل الدستوري، أمرًا مهمًا، من شأنه تعزيز الاستقرار الداخلي، والقضاء على الفوضى بين الحكومة والإسلاميّين، مؤكّدة أنها ضد سياسة الإقصاء.ولم تستغرب زعيمة حزب "العمال" لويزة حنون من مشاركة بعض قيادات الحزب المنحل في المشاورات المتعلقة بالتعديل الدستوري، برئاسة أحمد أويحيى، موضحة أنَّ "القاضي الأول للبلاد عبد العزيز بوتفليقة هو من قرر مشاركتهم، وعليه فإن الأحزاب الأخرى ليس لها أيّ دخل".
وباركت حنون مشروع "السلم والمصالحة الوطنية"، مبرزة أنها "لن تعترض أبدًا على كل ما فيه صلاح للبلاد، بما فيه مشاركة من كان سببا في المأساة الوطنية في المشاورات".وشدّدت حنون على "ضرورة ترسيخ سيادة الشعب"، مجدّدة مطلبها "حل البرلمان، وإجراء انتخابات مبكرة، بغية تشكيل مؤسسات ذات مصداقية، لاسيما أنَّ انتخابات أيار/مايو 2012 لم تتمتع بالشفافية والمصداقية"، حسب تعبيرها.وأضافت "حزب العمال يناضل من أجل ميلاد الجمهورية الثانية، بغية إحداث قطيعة فعلية مع نظام الحزب الواحد، وقد أعدَّ اقتراحات عدة، سيقدمها لأويحيى، في الـ26 من حزيران/يونيو الجاري".وبيّنت أنَّ "في مقدمة المقترحات تأتي السيادة الشعبية، وتقوية خاصيات المواطنة، مرورًا باستقلالية القضاء، وترسيم اللغة الأمازيغية كلغة وطنية ثانية، وصولاً إلى الإجراءات المتعلقة بالحقوق غير القابلة للمساس، ومكافحة التلوث السياسي، والفساد، وتفعيل دور مجلس المحاسبة".
وأشارت حنون إلى أنّه "وجب أن يترتب على التعديل الدستوري مراجعة القوانين التي تمّ تعديلها ما بين 2011 و2012"، معتبرة أنَّ "المرحلة الانتقالية تشهد تغيّيبًا لإرادة الشعب، الذي اختار أن يكون بوتفليقة على رأس الجمهورية".ولفتت رئيس حزب "العمال" الجزائري إلى أنَّ "الكثير من المراحل الانتقالية أدت إلى حروب تفكيكية، مثلما حدث في تونس، وليبيا، والعراق"، مبيّنة أنَّ "عدم مشاركتها في ندوة الانتقال الديمقراطي، الأربعاء الماضي، كانت متوقعة، كونها غير معنية بهذا الحدث، لاختلاف آرائها، مع آراء القائمين والمشاركين في الندوة، التي خرجت بـ11 توصية، تصب كلها في خانة الدفع بعجلة التغيير الحقيقي".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيس حزب العمال الجزائري تؤكّد أنَّ مشاركة جبهة الإنقاذ في المشاورات مهمّة رئيس حزب العمال الجزائري تؤكّد أنَّ مشاركة جبهة الإنقاذ في المشاورات مهمّة



بكلاتش أسود وحذاء ستيليتو بنقشة الأفعى

الملكة ليتيزيا ترفع التحدي بإطلالتها الأخيرة في قمة المناخ

مدريد - المغرب اليوم

GMT 03:40 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أبرز صيحات البليزر بأسبوع الموضة في نيويورك
المغرب اليوم - تعرف على أبرز صيحات البليزر بأسبوع الموضة في نيويورك

GMT 12:52 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

انتعاش ملحوظ في السياحة البحرية في ميناء طنجة
المغرب اليوم - انتعاش ملحوظ في السياحة البحرية في ميناء طنجة

GMT 00:50 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك
المغرب اليوم - أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك

GMT 00:41 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

بيلا حديد تعترف بصراعها الصعب مع الاكتئاب والضغوط
المغرب اليوم - بيلا حديد تعترف بصراعها الصعب مع الاكتئاب والضغوط

GMT 03:02 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

"خودالهام" وجهة سياحية فريدة ويضم العديد من الأنشطة
المغرب اليوم -

GMT 03:03 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

نصائح حول اختيار ديكورات حمامات بسيطة
المغرب اليوم - نصائح حول اختيار ديكورات حمامات بسيطة

GMT 14:39 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

إيدين هازارد يكشف عن سبب رفضه لأموال باريس سان جيرمان

GMT 13:59 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

كريستيانو رونالدو يؤكّد أنّه في خدمة يوفنتوس رغم الإصابة

GMT 06:56 2019 السبت ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

على الرغم من إصابته كلوب يؤكد صلاح يتدرب معنا طوال الوقت

GMT 08:49 2019 السبت ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ريال مدريد يخطط لتجديد عقد كريم بنزيما

GMT 23:41 2019 الإثنين ,28 كانون الثاني / يناير

روان بن حسين تستأنف نشاطاتها بعد أزمة خيانة خطيبها لها

GMT 01:04 2016 السبت ,30 كانون الثاني / يناير

روضة الميهي تستوحي روح العصر الروماني في مجموعة شتاء 2016

GMT 08:32 2018 السبت ,17 شباط / فبراير

" أبو العروسة " وأحلام البنات
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib