زلزال في بيت الاتحاد الاشتراكي والجنوب ينتفض على سياسة الإقصاء والإبعاد
آخر تحديث GMT 18:03:49
المغرب اليوم -

عقب قرار الكاتب العام إدريس لشكر تكليف مسؤول جهوي بالتحضير للمؤتمر

زلزال في بيت "الاتحاد الاشتراكي" والجنوب ينتفض على سياسة الإقصاء والإبعاد

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - زلزال في بيت

زلزال في بيت "الاتحاد الاشتراكي"
الدار البيضاء - جميلة عمر

أثار قرار الكاتب الأول لحزب "الاتحاد الاشتراكي" إدريس لشكر، بتعيين مسؤول جهوي بإعداد لجنة تحضيرية لمؤتمر خاص بالحزب، حفيظة الأعضاء في المناطق الجنوبية، خصوصًا مدينة أغادير.

واعتبر أعضاء الحزب في هذه المناطق، أنَّ قرار لشكر يشكل تجاوزًا للكتابة الإقليمية والفروع الحزبية القائمة والتنظيمات الموازية والقطاعات المهنية.

وأكد مصدر مطلع أنَّ وفدًا من المكتب السياسي للحزب يترأسه إدريس لشكر، سيحل في أغادير لمحاولة تهدئة النفوس والتوصل إلى توافق.

وأوضح أعضاء "الاتحاد الاشتراكي" في أغادير، أنَّ "قرار تعيين الكاتب الجهوي مسؤولًا وحيدًا عن التنظيم في الإقليم يعني ضمنيًا حل الكتابة الإقليمية دون أي سبب يبرر ذلك، وتجاوزًا للشرعية التنظيمية والمساطر المعمول بها، علمًا أنَّه ساهم في افتعال الأزمة".

وأضافوا في بيان لهم، أنَّ "اللجنة التحضيرية شكلت على المقاس ولا تعكس تركيبة الحزب في الإقليم ولا تمثل مختلف الهيئات من منتخبين وهيئات موازية وقطاعات ولا تحترم المقاربة الديمقراطية ونهجت الإقصاء والإبعاد".

وتابع البيان "بعد تعيين اللجنة التحضيرية في غياب تام لأي معيار موضوعي مقنع تبين أنها تشتغل خارج المقتضيات القانونية للحزب، إذ لم تحدد وتضبط إلى حدود الآن لوائح المناضلين، وتجاوزت قانون انتخاب المؤتمرين واكتفت بالتعيين عن طريق الهاتف كما هو الأمر بالنسبة للدعوة إلى حضور أعمال المؤتمر".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زلزال في بيت الاتحاد الاشتراكي والجنوب ينتفض على سياسة الإقصاء والإبعاد زلزال في بيت الاتحاد الاشتراكي والجنوب ينتفض على سياسة الإقصاء والإبعاد



بكلاتش أسود وحذاء ستيليتو بنقشة الأفعى

الملكة ليتيزيا ترفع التحدي بإطلالتها الأخيرة في قمة المناخ

مدريد - المغرب اليوم

GMT 03:40 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أبرز صيحات البليزر بأسبوع الموضة في نيويورك
المغرب اليوم - تعرف على أبرز صيحات البليزر بأسبوع الموضة في نيويورك

GMT 12:52 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

انتعاش ملحوظ في السياحة البحرية في ميناء طنجة
المغرب اليوم - انتعاش ملحوظ في السياحة البحرية في ميناء طنجة

GMT 00:50 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك
المغرب اليوم - أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك

GMT 00:41 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

بيلا حديد تعترف بصراعها الصعب مع الاكتئاب والضغوط
المغرب اليوم - بيلا حديد تعترف بصراعها الصعب مع الاكتئاب والضغوط

GMT 03:02 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

"خودالهام" وجهة سياحية فريدة ويضم العديد من الأنشطة
المغرب اليوم -

GMT 03:03 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

نصائح حول اختيار ديكورات حمامات بسيطة
المغرب اليوم - نصائح حول اختيار ديكورات حمامات بسيطة

GMT 14:39 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

إيدين هازارد يكشف عن سبب رفضه لأموال باريس سان جيرمان

GMT 13:59 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

كريستيانو رونالدو يؤكّد أنّه في خدمة يوفنتوس رغم الإصابة

GMT 06:56 2019 السبت ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

على الرغم من إصابته كلوب يؤكد صلاح يتدرب معنا طوال الوقت

GMT 08:49 2019 السبت ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ريال مدريد يخطط لتجديد عقد كريم بنزيما

GMT 23:41 2019 الإثنين ,28 كانون الثاني / يناير

روان بن حسين تستأنف نشاطاتها بعد أزمة خيانة خطيبها لها

GMT 01:04 2016 السبت ,30 كانون الثاني / يناير

روضة الميهي تستوحي روح العصر الروماني في مجموعة شتاء 2016

GMT 08:32 2018 السبت ,17 شباط / فبراير

" أبو العروسة " وأحلام البنات
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib