سياسي مغربي يكشف تفاصيل صفقة سرية بين المعارضة والحسن الثاني
آخر تحديث GMT 05:17:28
المغرب اليوم -

تزوير الانتخابات والإصرار على تعيين البصري أخلّ بالاتفاق

سياسي مغربي يكشف تفاصيل صفقة "سرية" بين المعارضة والحسن الثاني

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - سياسي مغربي يكشف تفاصيل صفقة

حكومة التناوب التوافقي
الرباط- علي عبداللطيف

كشف أحد زعماء الحركة الوطنية وأحد كبار رجالات الدولة والسياسة التي شهدتها الحقبة السياسية المغربية، محمد بوستة، عن بعض البياضات التي عرفتها الحقبة السياسية بعد استقلال المغرب إلى حدود حكومة التناوب التوافقي، الذي قاد أحد أكبر وأشد معارضي النظام الملكي في عهد الراحل الحسن الثاني إلى قيادة الحكومة المغربية إبان حكومة التناوب التوافقي في نهاية التسعينات.

وأوضح بوستة، خلال لقاء نظمه، الأربعاء، الناطق باسم القصر الملكي السابق، حسن أوريد في الرباط، أنه في بداية التسعينات من القرن الماضي جرت صفقة في الخفاء بين الملك الراحل الحسن الثاني وعبدالرحيم بوعبيد وعبدالرحمان اليوسفي، وشارك في الصفقة قيادات حزب الاستقلال، الذي كان يترأسه محمد بوسته.

وأكد الأخير أنه كان مشاركًا في الصفقة شخصيًا، من أجل إدماج أكبر معارضي النظام آنذاك من اليسار وهو الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية في تسيير البلاد والدفاع عن ثوابت البلاد.

وكشف بوستة أنَّ الصفقة تمّت على أساس إنهاء الحكم المطلق؛ حيث كان الملك آنذاك يقرر ويحكم كيفما شاء دون أنَّ يكون لمؤسسات أخرى مثل الأحزاب والمجتمع المدني أي دور في منظومة الحكم في المغرب، كما تمّ الاتفاق على المبادئ العامة التي يجب أنَّ يتأسس عليها دستور 1996 ومنها منح الحكومة صلاحيات واضحة للحكم مع تعيين الوزير الأول من الحزب الحاصل على المرتبة الأولى في الانتخابات، وهو ما قبله الملك آنذاك، بحسب بوسته.

وفي المقابل، قبِل الاتحاد الاشتراكي المغربي على المشاركة في الانتخابات والمشاركة في الحكم إلى جانب الملك، لكن هذا الحلم لم يدم كثيرًا؛ إذ مباشرة بعد الاتفاق جرت انتخابات تشريعية وتم تزويرها فحدث التراجع عن الاتفاق الذي تم مع الملك، بحسب بوستة، مضيفًا: "أما التراجع الثاني حدث مع فرض الحسن الثاني إدريس البصري والإبقاء عليه على رأس وزارة الداخلية، التي كانت تسمى أم الوزارات ولا تزال، وهو ما أغضب قيادات الاستقلال والاتحاد آنذاك".

وشدد بوستة على أنَّ هذه الانتخابات زوّرها وزير الداخلية القوي في عهد الحسن الثاني إدريس البصري، بمعية ومساندة الوزير الأول آنذاك أو رئيس الحكومة كريم العمراني، وأدى إلى الحاق هزيمة مقصودة بحزب الاستقلال في هذه الانتخابات، كما أنَّ نتائج الانتخابات لم تمنح الأغلبية لحزبي الاتحاد الاشتراكي والاستقلال لتشكيل حكومة مشتركة، ومنحت الفوز لحزب آخر، مما أغضب عبدالرحمان اليوسفي وانعزل وعاد لمنطق معارضة النظام بالمنطق القديم، وبدأ بعدها الحسن الثاني يرسل عدة شخصيات إلى اليوسفي من أجل إقناعه بالعودة من فرنسا إلى المغرب والعودة إلى الاشتغال على قاعدة الاتفاق القديم، وحدث ذلك بعدما أحس الملك الحسن الثاني بمرض ألمّ به وأحسن بأنَّ الموت اقترب منه وكأن يريد أنَّ يهيئ أجواء سياسية مخالفة، لما كانت تشهده في حقبته من أجل تهيئة المناخ لابنه محمد السادس.

وأشار بوستة إلى أنَّ الحسن الثاني بدأ يضغط على اليوسفي إلى أنَّ أقنعه ونصبه على رأس الحكومة في العام 1998 بمعينة الاستقلال، رغم أنَّ الانتخابات كانت مزورة.
ولمح بوستة إلى أنَّ الانتخابات تمّ تزويرها بعلم من الملك دون أنَّ يكشف عن ذلك بوضوح.

وذكر إنَّ الطريقة التي كان يشتغل بها وزير الداخلية إدريس البصري، منعت حزبي الاتحاد والاستقلال من الحصول على الأغلبية لتشكيل الحكومة، وأكد أنَّ الانتخابات كانت "مخدومة"، ومزورة وصنعت خريطة سياسية على المقاس.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سياسي مغربي يكشف تفاصيل صفقة سرية بين المعارضة والحسن الثاني سياسي مغربي يكشف تفاصيل صفقة سرية بين المعارضة والحسن الثاني



اعتمدت لوك الكاجوال في الشورت الجينز والألوان المُنعشة

تصميمات صيفية لـ"جيجي حديد" تكشف عن علاقة عاطفية

نيويورك - المغرب اليوم

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 07:44 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

قواعد استعمال اللون الأصفر في غرفة نومك دون توتر

GMT 01:58 2015 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"أوفر بلو" أول يخت يستخدم للسكن في عرض البحر

GMT 14:09 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة لمعالجة ضغط الدم العالي

GMT 00:45 2015 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

خبراء التغذية يكشفون أفضل 20 نصيحة لفقدان الوزن

GMT 17:52 2014 الخميس ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

الفوائد الصحية لاستعمال زيت خشب الصندل العطري
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib