الأمن المغربي والإسباني يتصدي لتسلل مهاجرين أفارقة على الحدود بين الناظور ومليلية
آخر تحديث GMT 11:54:35
المغرب اليوم -

أكثر من 1000 شخصًا اقتحموا الأسيجة وتدفقوا على الجيب فجر الأربعاء

الأمن المغربي والإسباني يتصدي لتسلل مهاجرين أفارقة على الحدود بين الناظور ومليلية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الأمن المغربي والإسباني يتصدي لتسلل مهاجرين أفارقة على الحدود بين الناظور ومليلية

الأمن المغربي والإسباني يتصدي لتسلل مهاجرين أفارقة على الحدود بين الناظور ومليلية
الرباط – محمد عبيد

تعيش قوات الأمن المغربيَّة والإسبانيَّة، منذ صباح الأربعاء، على وقع حالة من الكر والفر، للتصدي لتسلل المهاجرين الأفارقة غير النظاميين، على الحدود بين محافظة الناظور المغربيَّة ومليلية، الخاضعة لسيادة إسبانيا، حيث تدفق المئات من الهاجرين الأفارقة في محالة لاختراق السياج الحديدي الفاصل بين المنطقتين.
ونقلت تقارير إعلامية إسبانيَّة عن رئيس بلدية مليلية الواقعة تحت الإدارة الإسبانيَّة خوان خوسيه إمبرودا، أنّ أكثر من 1000 شخصًا اقتحموا الأسيجة وتدفقوا على الجيب حوالي الساعة الرابعة، من صباح  الأربعاء، وتمكن قرابة 400 من اختراق الحدود.
وأوضح مندوب السلطات الإسبانيَّة في مليلية، أنّ "السلطات الأمنية الإسبانية فشلت في التصدي أمام التدفق الكبير للمهاجرين الصعب وقفهم"، مشيرا إلى "تعاون الأمن المغربي، غير أنها محاولات كلها باءت بالفشل أما التدفق الكبير للمهاجرين".
وذكر بيان صادر عن السلطات الإقليميَّة لمحافظة الناظور، أنّ حوالي 1550 مهاجرًا في وضعية غير قانونية، موزعين إلى 5 مجموعات، حاولوا العبور بالقوة إلى مليلية المحتلة على مستوى مناطق موراليس وكاليتا وإياسينن.
ولفت إلى أنّ هذه المجموعات "لم تستجب للطلقات الإنذارية المستخدمة عادة وقامت بإلقاء الحجارة مما أسفر عن إصابة أربعة عناصر من قوات الأمن بجروح وإلحاق أضرار بثلاث سيارات، اثنتان منها سيارتا مصلحة"، على حد زعمها.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأمن المغربي والإسباني يتصدي لتسلل مهاجرين أفارقة على الحدود بين الناظور ومليلية الأمن المغربي والإسباني يتصدي لتسلل مهاجرين أفارقة على الحدود بين الناظور ومليلية



البدلات الضخمة صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة

الاتّجاهات المشتركة بين سيندي كروفورد وابنتها كيا جيربر

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 12:03 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib