العدالة والتنميّة يتراجع عن قانون مراقبة الانتخابات المغربيّة
آخر تحديث GMT 20:07:28
المغرب اليوم -

هدّد "الاتّحاد الاشتراكي" و"الاستقلال" بمقاطعة الاستحقاق

"العدالة والتنميّة" يتراجع عن قانون مراقبة الانتخابات المغربيّة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

قيادات حزب العدالة والتنمية المغربي
الدار البيضاء – محمد فجري

سحب حزب "العدالة والتنمية" المغربي، الذي يقود الائتلاف الحكومي، مقترح القانون الذي سبق وتقدم به فريقه إلى مجلس النواب (الغرفة الأولى) والقاضي بتعديل القانون المتعلق بالملاحظة المستقلة للانتخابات، بعد أن كان الحزب يطمع في حضور مراقبين وطنيين ودوليين في الانتخابات البلدية.وأوضحت مصادر من داخل المجلس، في تصريح إلى "المغرب اليوم"، أنَّ "فريق العدالة والتنمية سحب هذا المقترح كونه لم يجد التجاوب والتفاعل الضروري معه من طرف باقي الأحزاب، غالبية ومعارضة، ما دفع قيادة الحزب إلى المبادرة بسحبه".
وأشارت إلى أنَّ "قيادة الحزب اتفقت، في لقائها الذي عقدته نهاية الأسبوع الماضي، على المطالبة بفتح المجال للمراقبين الوطنيين فقط دون الدوليين".
وأضافت المصادر أنَّ "سحب هذا المقترح يعني ضربة قوية أخرى يتلقاها هذا الحزب، الذي أصبحت الأمور تنفلت من بين يديه، فسرعان ما يقترح قانونًا ليعود ويتراجع عنه في اليوم التالي، إلى جانب خلافاته مع باقي فرقائه داخل الائتلاف الحكومي، الذين لم تعد تغريهم مقترحات قوانين حزب عبد الإله بنكيران، الذي بات يجد نفسه في غالبية الأحيان وحيدًا في مواجهة المعارضة".ويأتي هذا المعطى في وقت هدّد فيه "الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية" و"الاستقلال"، في بيان مشترك، صادر عنهما، بـ"مقاطعة الاستحقاقات المقبلة، إذا ما تزايدت الأدلة على أنَّ البلاد ذاهبة إلى انتخابات متحكم فيها وفي نتائجها".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العدالة والتنميّة يتراجع عن قانون مراقبة الانتخابات المغربيّة العدالة والتنميّة يتراجع عن قانون مراقبة الانتخابات المغربيّة



تمتلك الاثنتان حضورًا استثنائيًا وذوقًا لا يضاهى

هايلي بيبر وشياو ون جو وجهان لحملة "تشارلز آند كيث"

نيويورك-المغرب اليوم

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib