لجنة الدفاع عن المعتقلين الإسلاميّين تنظّم وقفة احتجاجيّة في الرباط
آخر تحديث GMT 09:53:22
المغرب اليوم -

استنكرت استمرار التعذيب وغياب نوايا إنهاء ملف السلفيّة الجهاديّة

لجنة الدفاع عن المعتقلين الإسلاميّين تنظّم وقفة احتجاجيّة في الرباط

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - لجنة الدفاع عن المعتقلين الإسلاميّين تنظّم وقفة احتجاجيّة في الرباط

لجنة الدفاع عن المعتقلين الإسلاميّين تنظّم وقفة احتجاجيّة في الرباط
الدارالبيضاء ـ أسماء عمري

تعتزم اللّجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميّين الاحتجاج أمام مقر البرلمان في الرباط، الجمعة، ضد الاستمرار في انتهاج سياسة "التعذيب" تجاه المعتقلين، بالتزامن مع الذكرى الـ11 لأحداث 16 أيار/مايو، في الدارالبيضاء.وأكّدت اللّجنة، التي تضم العشرات من المعتقلين الإسلاميين السابقين، وعائلات السجناء، والمتعاطفين معهم، في بيان تلقى "المغرب اليوم" نسخة منه، "غياب نوايا جادة لطي هذا الملف، وإنهاء معاناة المعتقلين ضحايا قانون الإرهاب، الذين يقدر عددهم بحوالي 600 سجين".ودعت الحقوقيّين كافة إلى "الاحتجاج معها في الوقفة، التي ستحمل شعار (إحدى عشرة عامًا على أحداث 16 أيار ولازلنا نطالب بالكشف عن الحقيقة الغائبة)".
وطالبت اللجنة، في أكثر من مناسبة، بفتح تحقيق بشأن تلك الأحداث، والإفراج عن سجناء ما يعرف بـ"السلفية الجهادية"، دون قيد أو شرط، لأنهم يعاقبون عقابًا جماعيًا.يذكر أنَّ مصادرًا إعلاميّة عدة تناولت أنباء إمكان إطلاق سراح المعتقلين الإسلاميّين، في إطار عفو ملكي، تزامنّا مع الذكرى، إذ يعيش سجناء السلفية في مختلف سجون المملكة حالة تأهب كبيرة، في انتظار الحرّية. وكانت الأحداث "الإرهابية" في 16 أيار/مايو 2003، التي هزّت الدار البيضاء، واعتبرت الأسوء في تاريخ المملكة، قد أسقطت العشرات من الضحايا، وأوقف على أثرها العديد من الأشخاص، الذين حوكِموا في إطار قانون "الإرهاب"، فيما أطلق عليه ملف "السلفية الجهاديّة".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لجنة الدفاع عن المعتقلين الإسلاميّين تنظّم وقفة احتجاجيّة في الرباط لجنة الدفاع عن المعتقلين الإسلاميّين تنظّم وقفة احتجاجيّة في الرباط



GMT 01:23 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

الحكومة المغربية تصادق على مقترح تعيينات في مناصب عليا

GMT 01:19 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

وزير الخارجية الأميركي في ضيافة عبد اللطيف الحموشي

اعتمدت على تسريحة الشعر القصير ومكياجاً ناعماً

عارضة الأزياء كارلي كلوس تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة

نيويورك ـ مادلين سعاده

GMT 02:31 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

إطلالات ساحرة للنجمات خلال عرض أزياء شنيل في باريس
المغرب اليوم - إطلالات ساحرة للنجمات خلال عرض أزياء شنيل في باريس

GMT 00:50 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك
المغرب اليوم - أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك

GMT 03:40 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أبرز صيحات البليزر بأسبوع الموضة في نيويورك
المغرب اليوم - تعرف على أبرز صيحات البليزر بأسبوع الموضة في نيويورك

GMT 12:52 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

انتعاش ملحوظ في السياحة البحرية في ميناء طنجة
المغرب اليوم - انتعاش ملحوظ في السياحة البحرية في ميناء طنجة

GMT 03:03 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

نصائح حول اختيار ديكورات حمامات بسيطة
المغرب اليوم - نصائح حول اختيار ديكورات حمامات بسيطة

GMT 18:53 2019 السبت ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تقنية الـ"فار" تمنح ليفربول فوز صعب على كريستال بالاس

GMT 20:45 2019 الجمعة ,06 أيلول / سبتمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك

GMT 10:12 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

"أنا والسينما" و"سيدة الزمالك" في معرض القاهرة للكتاب

GMT 15:20 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار مميزة لجلسات خارجية في فصل الصيف

GMT 09:02 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مجلس الوزراء المغربي يقرر الإعفاء الضريبي ضمن موازنة 2018
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib