مخاوف دولية من تنامي التطرف إثر قرار إجلاء 125 مستشارًا أميركيًا من اليمن
آخر تحديث GMT 23:37:27
المغرب اليوم -

أحدث كارثة حلّت على الحملة العسكرية التي تقودها إدارة الرئيس أوباما

مخاوف دولية من تنامي التطرف إثر قرار إجلاء 125 مستشارًا أميركيًا من اليمن

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مخاوف دولية من تنامي التطرف إثر قرار إجلاء 125 مستشارًا أميركيًا من اليمن

اجلاء المستشارين الأميركيين من اليمن
نيويورك ـ مادلين سعادة

أكد مسؤولون أميركيون، الأحد، أنّ إجلاء 125 مستشارًا في العمليات الخاصة الأميركية في اليمن خلال اليومين الماضيين، هو أحدث كارثة حلّت على حملة مكافحة التطرف التي تقودها إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما، التي تعاني بالفعل من انتكاسات كبيرة في سورية وليبيا وأماكن أخرى في المنطقة المضطربة.

وأوضح المسؤولون أنّ خسارة اليمن كقاعدة أميركية للتدريب على مكافحة التطرف، وتقديم المشورة وجمع المعلومات الاستخباراتية، يسفر عن آثار كارثية، في اليمن وفي جميع أنحاء المنطقة العربية، ويشكل تهديدًا خطيرًا لمصالح الولايات المتحدة الأميركية والعالمية، ولليمن نفسه.

وأبرزوا أنّ الجماعات المتطرفة التابعة لتنظيم "القاعدة" في اليمن، والتي تضم صانع القنابل الأكثر مهارة في العالم المتطرف، لا تزال تشكل تهديدًا مباشرًا للأميركيين سواء في داخل الولايات المتحدة، أو في خارجها، أو على متن الطائرات التجارية، مشيرين إلى أن الولايات المتحدة أحبطت على الأقل ثلاث مؤامرات من قِبل إحدى الجماعات لإسقاط الطائرات، منذ عام 2009.

وأضاف المسؤولون الأميركيون أنّ وكالة الاستخبارات المركزية لا تزال تستعين ببعض العملاء السريين اليمنيين، حتى بعد إجلاء القوات الأميركية من اليمن، لافتين إلى أنّ طائرات حربية من دون طيار ستنفذ سلسلة من الغارات الجوية انطلاقًا من قواعد في المملكة العربية السعودية المجاورة أو جيبوتي في القرن الأفريقي.

وشدَّدوا على أنَّ الأقمار الصناعية لا تزال ترصد من السماء الوضع في المنطقة، وستحاول طائرات المراقبة التقاط الاتصالات الإلكترونية، إلا أن كل هذه التدابير لا تغني عن وجود قوات أميركية على الأرض، ساهم إجلائها في جعل مهمة مكافحة التطرف أكثر صعوبة .

وذكر رئيس لجنة الأمن القومي في مجلس النواب الأميركي، النائب الجمهوري مايكل ماكور من تكساس لبرنامج "هذا الأسبوع"  الذي يبث على شبكة "إيه بي سي" الإخبارية الأميركية "يكمن دور أجهزة المخابرات القوية في إحباط المؤامرات المحاكة ضد الوطن، وبدونها لن نتمكن من وقف أي شيء بشكل فعال".

وأعرب نواب آخرون عن قلقهم إزاء مبالغة الإدارة الأميركية، في تقدير حجم التهديد المتطرف، ويحذرون من أنه قد يؤدي إلى تورط القوات الأميركية، في مزيد من الاشتباكات العسكرية الأميركية في الخارج.

وينوه المسؤولون في الإدارة الأميركية،  بأنهم يعتمدون في كثير من بؤر التوتر على حلفاء، مثل اعتمادهم على القوات الفرنسية في غرب أفريقيا لمواجهة المتطرفين من جماعات متطرفة مثل "بوكو حرام"، بدلًا من نشر أعداد كبيرة من القوات الأميركية.

يُذكر أنَّه سبق وأن سعت الولايات المتحدة  لمواجهة اضطرابات مماثلة للاضطرابات في اليمن، ولا سيما في باكستان والصومال، ووظفت كل من أجهزة الاستخبارات الأميركية ووزارة الدفاع الأميركية في العقد الماضي، شبكات تجسس محلية، قدمت معلومات مفيدة للطائرات دون الطيار وغارات الكوماندوز الأميركية على تنظيم "القاعدة"، وكانت الولايات المتحدة تعتبر هذا النهج بديلًا لوجود القوات الأميركية على الأرض وتدريب القوات، والحصول على المشورة العسكرية والأمنية للحلفاء.

وبيَّن المسؤولون أنّ مكافحة التطرف، سيكون محور المحادثات التي سيجريها أوباما وكبار مساعديه، مع الرئيس الأفغاني، أشرف غاني،  هذا الأسبوع.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مخاوف دولية من تنامي التطرف إثر قرار إجلاء 125 مستشارًا أميركيًا من اليمن مخاوف دولية من تنامي التطرف إثر قرار إجلاء 125 مستشارًا أميركيًا من اليمن



GMT 19:19 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

واشنطن ترفض 28 بالمائة من طالبي التأشيرة المغاربة في 2019

ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا

دوقة كامبريدج غارقة في الألماس وتُثير الانتباه بـ "خاتم جديد"

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 09:38 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

الجيش الوطني الليبي يعلن عن بدء معركته الحاسمة في طرابلس
المغرب اليوم - الجيش الوطني الليبي يعلن عن بدء معركته الحاسمة في طرابلس

GMT 03:54 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا
المغرب اليوم - بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع

GMT 03:06 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

7 نصائح لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس
المغرب اليوم - 7 نصائح لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس

GMT 19:58 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

لاعب سابق بفريق الجيش الملكي ينهي حياته شنقًا بالسجن

GMT 20:28 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

تسريب عقد المهاجم المغربي بوطيب يكشف مفاجآت بالجملة

GMT 17:48 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

فيرمينو يتفوق على جريزمان في سباق الكرة الذهبية

GMT 16:37 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

أرسنال يحدد سعر بيع الاعب المصري محمد النني

GMT 15:08 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

ريبيري يتعرض لإصابة خطيرة أمام ليتشي

GMT 17:47 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

كانافارو يقود قوانجتشو للتتويج بلقب الدوري الصيني

GMT 18:27 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

البرازيلي فابينيو خارج كأس العالم الأندية

GMT 15:22 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

رسميًا واتفورد يقيل فلوريس سانشيز من تدريب الفريق

GMT 17:42 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

نانت يفوز على تولوز في الدوري الفرنسي
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib