مقتل 18 مسلحًا من الكتائب الإسلامية في اشتباكات متواصلة في محافظة درعا
آخر تحديث GMT 15:46:23
المغرب اليوم -

"داعش" يقتل العشرات من القوات الحكومية بتفجير سيارتين مفخختين

مقتل 18 مسلحًا من "الكتائب الإسلامية" في اشتباكات متواصلة في محافظة درعا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مقتل 18 مسلحًا من

"الكتائب الإسلامية"
دمشق - نور خوّام

سقط عشرات القتلى والجرحى، فجر الأحد، إثر تفجير سيارتين مفخختين في تجمع للقوات الحكومية السورية في حويجة صكر عقبه اشتباكات عنيفة مع عناصر ومقاتلي تنظيم "داعش"، فيما ارتفع عدد القتلى في الاشتباكات التي دارت بين القوات الحكومية والكتائب الإسلامية في محافظة درعا إلى 18 قتيلًا.وأكدت مصادر مطلعة، أنَّ مقاتلو "داعش" فجرّوا سيارتين مفخختين يقودهما مقاتلان اثنان من جنسيات غير سورية في تجمعات للقوات الحكومية في حويجة صكر، عقبه اشتباكات عنيفة في المنطقة وفي حي الصناعة، ما أدى إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف القوات الحكومية.

فيما ارتفع إلى 18 عدد القتلى الذين قضوا  إثر قصف واشتباكات مع القوات الحكومية في محافظة درعا أمس السبت، بينهم 15 مقاتلًا من الكتائب الإسلامية، ورجلان من قرية السحيلية استشهدا في ريف درعا واتهم نشطاء القوات الحكومية بإعدامهما، ورجل استشهد جراء قصف جوي على مناطق في قرية برقة.

ومن ناحية أخرى، أطلق تنظيم "داعش" ما لا يقل عن 12 قذيفة "هاون" على مناطق في مدينة عين العرب "كوباني" منذ صباح الأحد، دون معلومات عن خسائر بشرية، في حين تدور اشتباكات عنيفة بين مقاتلي التنظيم ووحدات "حماية الأكراد" في منطقتي مسجد الحاج رشاد والبلدية، بالتزامن مع تنفيذ طائرات التحالف الدولي ضربة على تجمعات لتنظيم "داعش" في منطقة البلدية.

وتستمر الاشتباكات العنيفة منذ نحو 72 ساعة بين مقاتلي الطرفين في الجبهة الجنوبية للمدينة، ومعلومات مؤكدة عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، ترافقت الاشتباكات مع قصف من قبل وحدات "الحماية" وقوات "البيشمركة" الكردية على تجمعات لتنظيم "داعش" في مدينة عين العرب "كوباني".

ودارت بعد منتصف ليل السبت الأحد، اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية مدعمة بقوات الدفاع الوطني ومقاتلي "حزب الله" اللبناني من طرف ومقاتلي الكتائب الإسلامية ومقاتلي "جبهة النصرة" من طرف آخر في حي جوبر، وسط قصف من قبل القوات الحكومية على مناطق في الحي، ترافق مع سقوط صواريخ يعتقد أنها من نوع أرض- أرض أطلقتها القوات الحكومية على منطقة في أطراف الحي، بينما تعرضت أطراف حي الحجر الأسود لقصف من قبل القوات الحكومية.

وفي محافظة ريف دمشق، قصفت القوات الحكومية بعد منتصف ليل السبت- الأحد مناطق في مزارع العب قرب مدينة دوما  ومناطق أخرى  في بساتين بلدة زبدين في الغوطة الشرقية وأنباء عن سقوط جرحى، في حين تدور منذ صباح الأحد اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية مدعمة بقوات الدفاع الوطني من طرف ومقاتلي الكتائب الإسلامية ومقاتلي الكتائب المقاتلة من طرف آخر في محيط منطقة سعسع في ريف دمشق الغربي، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها.

في حين ارتفع إلى 6 عدد مقاتلي الكتائب الإسلامية الذين قضوا أمس، 3 منهم قتلوا خلال اشتباكات مع القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها في الغوطة الشرقية وريف دمشق الغربي، فيما استشهد المقاتلون الثلاثة الآخرين في كمين للقوات الحكومية على طريق ميدعا - الضمير في الغوطة الشرقية.

وسقطت أمس السبت، عشرات القذائف محلية الصنع، والتي أطلقها لواء مقاتل على مناطق في شارع تشرين وحي الأشرفية في محافظة حلب، كما دارت بعد منتصف ليل السبت- الأحد اشتباكات بين القوات الحكومية من طرف ومقاتلي الكتائب الإسلامية ومقاتلي الكتائب المقاتلة في محيط إحياء الأشرفية والشيخ مقصود وبستان القصر وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.

كما دارت بعد منتصف ليل أمس اشتباكات بين الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية وجبهة "أنصار الدين" من جهة والقوات الحكومية مدعمة بـ"كتائب البعث" وعناصر من "حزب الله" اللبناني من جهة أخرى، في محيط مبنى المخابرات الجوية  في حي جمعية الزهراء غرب حلب.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل 18 مسلحًا من الكتائب الإسلامية في اشتباكات متواصلة في محافظة درعا مقتل 18 مسلحًا من الكتائب الإسلامية في اشتباكات متواصلة في محافظة درعا



تألقت بفستان باللون النيلي تميّز بقصة الكتف الواحد

نانسي عجرم تقدم مجموعة من فساتين السهرة الفاخرة

بيروت-المغرب اليوم

GMT 20:59 2019 الأربعاء ,08 أيار / مايو

بيجو" تقدم سكوتر جديد بمواصفات كبيرة

GMT 09:05 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 14:11 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

رسم للفنان الفرنسي

GMT 14:45 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 17:36 2019 الأربعاء ,08 أيار / مايو

نيسان تخفض " صني" و" سنترا" و" قشقاي"

GMT 16:20 2019 الثلاثاء ,26 شباط / فبراير

"غوغل" تثير ضجة جديدة تتعلق بالخصوصية

GMT 20:28 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

انجذاب الرجل لصدر المرأة له أسباب عصبية ونفسية

GMT 06:02 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

الجيران يمنعان استكمال تمثيل جريمة ذبح شاب بسلا
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib