منظمة العفو الدولية ترسم صورة سوداء عن واقع التعذيب في السجون المغربية
آخر تحديث GMT 05:30:34
المغرب اليوم -

رغم اعترافها سابقًا بأنَّ الحكومة عملت على تطبيق الإصلاحات القضائية

منظمة العفو الدولية ترسم صورة سوداء عن واقع التعذيب في السجون المغربية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - منظمة العفو الدولية ترسم صورة سوداء عن واقع التعذيب في السجون المغربية

التعذيب في السجون المغربية
الدار البيضاء ـ جميلة عمر

رسمت منظمة العفو الدولية "أمنيستي" صورة سوداء عن واقع التعذيب في المغرب، علمًا أنَّها سبق واعترفت بأنَّ  الحكومة المغربية عملت على تطبيق الإصلاحات القضائية خلال الأعوام الأخيرة.

ورصدت المنظمة الدولية في تقريرها الأخير، وقوع ما يناهز 173 حالة تعذيب في المغرب ما بين عامي  2010 و2014، حسب بلاغات التعذيب التي كانت تصل إليها، مشيرة إلى أنَّ المعاملة السيئة ما تزال مستمرة في المغرب بمستويات أقل مقارنة بالعقود الماضية.

وأوضحت أنَّها اعتمدت في تقريرها على زيارة 17 موقعًا في مختلف أنحاء المغرب، فضلًا عن المعلومات المتأتية من رصد الانتهاكات بشكل مستمر، بالإضافة إلى أنَّ مندوبيها التقوا محتجزين سابقين وأفراد عائلاتهم ومحاميهم وناشطين في مجال حقوق الإنسان وممثلين عن المجلس الوطني لحقوق الإنسان في المغرب ومسؤولين حكوميين، ناهيك عن تحليل الوثائق القانونية والتقارير الطبية.

وأبرز التقرير، أنَّ أساليب التعذيب في المغرب تتراوح ما بين "الضرب والأوضاع الضاغطة للجسم وتقنيات الخنق والإيهام بالغرق"، إلى جانب "العنف الجنسي والنفسي بما في ذلك التهديد بالاغتصاب وتنفيذه في حالات نادرة"، ويضاف ذلك إلى "ظروف الحجز القاسية في زنازين الحجز في أقسام الشرطة والدرك، التي تفتقر بشكل كبير للنظافة والرعاية الطبية وفق التقارير الواردة".

وذهبت المنظمة الدولية إلى أنّ طائفة واسعة من الأشخاص تتعرض للتعذيب، في ما تشمل قائمة ضحاياه، الذين أورد التقرير تجاربهم في هذا الإطار ناشطين ومحتجين ضد الفقر أو انعدام المساواة أو استغلال الموارد الطبيعية.

منظمة العفو الدولية ترسم صورة سوداء عن واقع التعذيب في السجون المغربية

وأكدت "أمنيستي" أنَّ ثمانية أشخاص توبعوا على خلفية تهم “الوشاية والتبليغ الكاذبين بعد أن تقدموا بشكاوى ضد التعذيب منذ أيار/ مايو 2014″، في ظل إلغاء حكم واحد فقط بعد إقرار المحكمة أنه مبني على اعترافات يشتبه في انتزاعها تحت تأثير التعذيب، بينما “واحد فقط من ضحايا التعذيب تضمن للتقرير الطبي الذي أجري له تقييما للأثر النفسي لما تعرض له".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منظمة العفو الدولية ترسم صورة سوداء عن واقع التعذيب في السجون المغربية منظمة العفو الدولية ترسم صورة سوداء عن واقع التعذيب في السجون المغربية



أصالة تعيد ارتداء فستان خطبة ابنتها شام بعد إدخال تعديلات

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 10:36 2021 الثلاثاء ,03 آب / أغسطس

فساتين بظهر مفتوح موديلات عصرية لصيف 2021
المغرب اليوم - فساتين بظهر مفتوح موديلات عصرية لصيف 2021

GMT 08:30 2021 الثلاثاء ,03 آب / أغسطس

انهيار السياحة في تركيا بعد كورونا والحرائق
المغرب اليوم - انهيار السياحة في تركيا بعد كورونا والحرائق

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 12:55 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

اتيكيت" قيادة السيارة والأصول التي يجب اتباعها

GMT 16:23 2021 الخميس ,15 تموز / يوليو

أرقام قياسية جديدة في انتظار ميسي مع برشلونة

GMT 12:03 2021 الخميس ,15 تموز / يوليو

إنتر ميلان يستهل حملة الدفاع عن لقبه ضد جنوا
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib