وزير الخارجية الإسباني يجري محادثات جيدة في الرباط مع بنكيران ومزوار
آخر تحديث GMT 07:16:55
المغرب اليوم -

تأكيدٌ على أهميَّة التعاون بين البلدين في مجال الوساطة في منطقة المتوسط

وزير الخارجية الإسباني يجري محادثات جيدة في الرباط مع بنكيران ومزوار

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - وزير الخارجية الإسباني يجري محادثات جيدة في الرباط مع بنكيران ومزوار

وزير الخارجية صلاح الدين مزوارمع نظيره الإسباني خوسيه مانويل كارسيا مارغايو
الرباط - المغرب اليوم

أعلن وزير الخارجية المغربي صلاح الدين مزوار، أن الملف الأمني كان حاضرا في المباحثات التي أجراها الاثنين مع نظيره الإسباني خوسيه مانويل كارسيا مارغايو، لا سيما التنسيق بين البلدين في مجال "محاربة الإرهاب".وقال مزوار، خلال لقاء صحافي مشترك مع مارغايو إن المباحثات بين الجانبين تناولت دعم المبادلات التجارية بين المغرب وإسبانيا، مشيرا إلى أن اللجنة العليا المشتركة بين المغرب وإسبانيا، ستنعقد في سبتمبر/ أيلول المقبل، في ظل تراجع فرنسا، الشريك التجاري التقليدي للمغرب، لفائدة إسبانيا.وأوضح مزوار أن الملف الأمني كان حاضرا في المباحثات، لا سيما التنسيق بين البلدين في مجال محاربة الإرهاب.
وأشار إلى أن المباحثات تطرقت أيضا إلى الأوضاع في ليبيا، داعيا الأطراف المتنازعة في البلاد إلى الجلوس إلى طاولة الحوار من أجل إرساء دولة يسودها القانون وتشتغل فيها المؤسسات بصورة طبيعية.من جهته، قال وزير الخارجية الإسباني إنه يأمل أن يزور ملك إسبانيا الجديد، فيليبي السادس، المغرب، قبل أغسطس/ آب المقبل.وجدد رئيس الدبلوماسية الإسبانية، موقف بلادهِ الداعم لحل سياسي توافقي بشأن قضية الصحراء، تحت إشراف الأمم المتحدة، مشيدا بمبادرة الحكم الذاتي التي تقدم بها المغرب بصفتها حلا للنزاع.وكان مارغايو قد تباحث مع عبد الإله ابن كيران رئيس الحكومة المغربية.
وذكر بيان لرئاسة الحكومة أن هذا اللقاء شكل مناسبة للطرفين للإشادة بمستوى علاقات الصداقة وحسن الجوار التي تجمع بين المملكتين المغربية والإسبانية، وكذا بالدينامية التي يعرفها التعاون الثنائي في عدة مجالات.وأضاف البيان أن الجانبين تطرقا إلى التحضيرات الجارية في أفق تنظيم الدورة الحادية عشرة للاجتماع المغربي - الإسباني من مستوى عال الذي ستحتضنه العاصمة الإسبانية، وعدد من الملفات التي تهم، على الخصوص، التعاون بين البلدين في إطار الاستراتيجيات القطاعية الكبرى وآفاق الاتفاقية الفلاحية واتفاقية الصيد البحري بين المغرب والاتحاد الأوروبي.وشكلت هذه المباحثات، حسب رئاسة الحكومة، مناسبة لتأكيد أهمية التعاون بين البلدين في مجال الوساطة في منطقة المتوسط والتنسيق في إطار الاتحاد من أجل المتوسط تعزيزا للسلم والتنمية في المنطقة، كما همت آفاق الشراكة من أجل تعزيز التعاون الثلاثي لفائدة بعض الدول الأفريقية الصديقة وتكريس سياسة جديدة للهجرة ترتكز على الشراكة من أجل التنمية.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الخارجية الإسباني يجري محادثات جيدة في الرباط مع بنكيران ومزوار وزير الخارجية الإسباني يجري محادثات جيدة في الرباط مع بنكيران ومزوار



أصالة تعيد ارتداء فستان خطبة ابنتها شام بعد إدخال تعديلات

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 10:36 2021 الثلاثاء ,03 آب / أغسطس

فساتين بظهر مفتوح موديلات عصرية لصيف 2021
المغرب اليوم - فساتين بظهر مفتوح موديلات عصرية لصيف 2021

GMT 08:30 2021 الثلاثاء ,03 آب / أغسطس

انهيار السياحة في تركيا بعد كورونا والحرائق
المغرب اليوم - انهيار السياحة في تركيا بعد كورونا والحرائق

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 12:55 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

اتيكيت" قيادة السيارة والأصول التي يجب اتباعها

GMT 16:23 2021 الخميس ,15 تموز / يوليو

أرقام قياسية جديدة في انتظار ميسي مع برشلونة

GMT 12:03 2021 الخميس ,15 تموز / يوليو

إنتر ميلان يستهل حملة الدفاع عن لقبه ضد جنوا
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib