مجلس حقوق الإنسان يتمسك بالاستقلالية ويدعم تعزيز الحرية في المغرب
آخر تحديث GMT 06:40:40
المغرب اليوم -
أخر الأخبار

في إطار مجال تفعيل الديمقراطية ودولة القانون

مجلس حقوق الإنسان يتمسك بالاستقلالية ويدعم تعزيز الحرية في المغرب

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مجلس حقوق الإنسان يتمسك بالاستقلالية ويدعم تعزيز الحرية في المغرب

رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان أمينة بوعياش
الرباط - المغرب اليوم

دافعتْ رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، أمينة بوعياش، عن استقلالية المؤسّسة التي ترأسها، مشدّدة على أنّ "المجلس الوطني باعتباره مؤسسة مستقلة، ذات ولاية شاملة في مجال حقوق الإنسان في المغرب، مدعو إلى أداء دور كبير ومحوري في البحث عن الحلول المبتكرة لقضايا المجتمع المغربي".

وأوردت بوعياش، في افتتاح الدورة الأولى للجمعية العامة بالرّباط، أنّ "دستور 2011 ارتقى بالمجلس الوطني إلى مؤسسة دستورية، ليتم اعتماد القانون الجديد للمجلس من قبل البرلمان في فبراير 2018، قانون منح للمؤسسة صلاحيات جديدة ووسع مجال اشتغالها وأحدث لديها آليات وطنية".

أقرا ايضا:

بوعياش تنفي صفة الاعتقال السياسي عن نشطاء "حراك الريف"​

وتوقّفت بوعياش، التي كانت تتحدّث أمام أعضاء المجلس بحضور مسؤولين في منظمات حقوقية دولية وإفريقية، عند التحدي الرّئيسي الذي يجب أن يرفعه المجلس، وهو "تحد يقع في قلب التحديات التي تواجه المملكة في مجال تفعيل الديمقراطية ودولة القانون، ويتجلى في إحداث آليات فعالة تتفاعل مع جميع المتدخلين".

وكشفت رئيسة المجلس أنّ "ضمان هذه الفعالية يحتم العمل، بشكل مواز ومتوازن، على ملاءمة القوانين مع المقتضيات الدستورية والاتفاقيات الدولية، بما يؤمن فعلية الحقوق بالمجال العام، كما هو الشأن بالنسبة لتدبير الحق في التظاهر مثلا، وفي المجال الخاص عندما يتعلق الأمر مثلا بالحريات الفردية وما يتصل بها".

وبعدما أكّدت أنّ حقوق الإنسان غير قابلة للتجزئة، فليست هناك حقوق فردية وأخرى جماعية، بل هناك حقوق الإنسان وحسب، أكدت بوعياش على الدور الكبير والمحوري للمجلس، "لأن الفجوة بين الجهود المبذولة والنتائج الملموسة لازالت كبيرة، وأسبابها متعددة ومتنوعة".

وأردفت المسؤولة الحقوقية بأنّ "التعددية المؤسساتية، الترجمة الحقيقية لمبدأ فصل السلط، سمة من سمات أي ديمقراطية، تنعكس اليوم في تركيبة هذه الجمعية العامة"، وزادت: "غياب تقارب الرؤى وتضافرها وتكاملها أدى إلى بعثرة الجهود التنموية لبلادنا، فبقيت ثمارها محدودة الأثر في حياة المواطنين".

وأضافت بوعياش: "المغرب أحدث الآلية الوطنية للوقاية من التعذيب، التي نعرف جيداً مدى أهميتها بالنسبة للفعل الحقوقي المؤسساتي وفعلية الحقوق، والتي لن تعمل على حماية ضحايا التعذيب والمعاملة اللاإنسانية والمهينة فحسب، بل أيضا على حماية هوية وسلامة المبلغين عنها"، وأكملت: "سيعمل المجلس على تعزيز الحريات بما لا يخل بالمساواة والعدالة، سواء كان ذلك في مجال الاستثمار، أو النقاش أو الرّأي، أو تقديم الملتمسات أو تأسيس الجمعيات أو الانتماء إليها؛ مع احترام سيادة القانون، وتعزيز ثقافة الحقوق".

ودعت سوياتا مايجا، رئيسة اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب، إلى "تعزيز تفاعل المتدخلين المغاربة مع آليات اللجنة وتعزيز مشاركتها في دورات وأنشطة اللجنة"، مشيدة بدور المملكة في إرساء الحقوق سواء على المستوى الوطني أو الإقليمي.

وقالت مايجا إن "المغرب يعمل بمؤسساته الدستورية الوطنية على تعزيز ثقافة حقوق الإنسان"، مشيرة إلى أنّ "اللجنة الإفريقية ستعرض خبرتها للجانب المغربي من أجل ترسيخ ثقافة حقوق الإنسان، خاصة في مجال الهجرة وحماية المعطيات ذات الطابع الشخصي".

قد يهمك ايضا:

رئيسة "حقوق الانسان" تلتقي عائلات مُعتقلين على خلفية أحداث الحسيمة

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلس حقوق الإنسان يتمسك بالاستقلالية ويدعم تعزيز الحرية في المغرب مجلس حقوق الإنسان يتمسك بالاستقلالية ويدعم تعزيز الحرية في المغرب



اقتصر على حوالي 150 من أفراد العائلة والأصدقاء

سيينا ميلر تخطف الأضواء في حفل زفاف جنيفير لورانس

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 04:03 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

صيحات أساسية من عرض "فندي" لخزانتك
المغرب اليوم - صيحات أساسية من عرض

GMT 04:19 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إنجلترا الثانية كأفضل وجهة سياحية في العالم لعام 2020
المغرب اليوم - إنجلترا الثانية كأفضل وجهة سياحية في العالم لعام 2020

GMT 09:16 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بديكور مميز لتلفيون مودرن في غرفة المعيشة
المغرب اليوم - استمتع بديكور مميز لتلفيون مودرن في غرفة المعيشة

GMT 05:37 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

نواب أمريكيون يطالبون "تويتر" بحجب حسابات على صلة بـ "حماس"
المغرب اليوم - نواب أمريكيون يطالبون

GMT 13:31 2019 الأحد ,20 تشرين الأول / أكتوبر

حكيم زياش يُعلِّق على أنباء انتقاله إلى ريال مدريد

GMT 19:53 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

نيمار يدخل نادي المئة مع البرازيل ويقترب خطوة من كافو

GMT 21:10 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

روجر فيدرير يتأهل إلى ربع نهائي بطولة شنغهاي للتنس

GMT 00:32 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

إنتر ميلان يسعى إلى ضم توماس مولر من بايرن ميونخ الألماني

GMT 23:32 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

قبرص تقلب الطاولة على كازاخستان في تصفيات يورو 2020

GMT 23:18 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

إيران "تسحق" كمبوديا بنتيجة تاريخية في تصفيات مونديال 2022

GMT 00:27 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

إدينسون كافاني يُعلن رفض فكرة مغادرة أوروبا

GMT 16:40 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

عاصفة إقالات المدربين تضرب أندية دوري أوروبا

GMT 16:37 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

أستراليا تسحق نيبال 5 – 0 في تصفيات كأس العالم 2022

GMT 14:17 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

نقطه ضعفك سر نجاحك
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib