غارات جوية تستهدف داعش في الريف الشرقي لمدينة سلمية في ريف حماة
آخر تحديث GMT 13:33:25
المغرب اليوم -

"هيئة تحرير الشام" تهاجم القوات الحكومية في ريف حماة وسط تبادل للقصف

غارات جوية تستهدف "داعش" في الريف الشرقي لمدينة سلمية في ريف حماة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - غارات جوية تستهدف

غارات جوية تستهدف داعش في الريف الشرقي لمدينة سلمية
دمشق ـ نور خوام

تعرَّضت مناطق في بلدة حريتان الواقعة في الريف الشمالي لحلب، لقصف من القوات الحكومي، دون ورود معلومات عن إصابات. واستهدفت الفصائل بعدد من القذائف مناطق سيطرة القوات الحكومية في محيط كنسبا، بجبل الأكراد، في ريف اللاذقية الشمالي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن. وفي محافظة دير الزور، قصفت الطائرات الحربية بشكل مكثف مناطق في بلدات الحوايج والمسرب وعياش والخريطة والشميطية، بالريف الغربي لدير الزور، ما تسبب بأضرار مادية، ووقوع جرحى ومعلومات عن شهداء، في حين استشهد شاب جراء إصابته في قصف جوي استهدف منطقة حوايج ذياب شامية بريف دير الزور الغربي.

ما في محافظة حماة، فقد تعرضت مناطق في بلدة حربنفسه الواقعة في الريف الجنوبي لحماة، لقصف من قوات النظام، ما تسبب بأضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية، كما تعرضت مناطق في بلدة اللطامنة وأماكن أخرى في قرى حصرايا والأربعين والزكاة، الواقعة في ريف حماة الشمالي لقصف من قوات النظام، ولا أنباء عن إصابات.

وعلى صعيد متصل هزت انفجارات عنيفة منطقة عقيربات ومناطق سيطرة تنظيم “داعش” في محيطها، ناجمة عن قصف من طائرات حربية وقصف صاروخي استهدف المنطقة، وترافق هذا القصف مع غارات مكثفة نفذتها الطائرات الحربية مستهدفة مناطق في الريف الشرقي لمدينة سلمية، داخل الدائرة المحاصرة والمؤلفة من ريف حماة الشرقي مع الجزء المتصل منها من ريف حمص الشرقي، وسط اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية المدعمة بالمسلحين الموالين لها من جهة، وعناصر تنظيم “داعش” من جهة أخرى، على محاور في محيط منطقتي طهماز وجنى العلباوي في محاول من التنظيم تحقيق تقدم واستعادة السيطرة على مناطق خسرها في وقت سابق، كذلك علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن اشتباكات عنيفة دارت بالقرب من منطقة السعن، بريف حماة الشمالي الشرقي، إثر هجوم من قبل "هيئة تحرير الشام" على المنطقة، دارت على إثرها اشتباكات عنيفة  بين مسلحي الهيئة والقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها، تزامنت مع قصف مكثف بين طرفي القتال، وقصف عنيف من القوات الحكومية على مناطق الاشتباك.

وفي محافظة حمص، تعرضت مناطق في مدينة تلبيسة، بالريف الشمالي لحمص، لقصف من القوات الحكومية، ما تسبب بأضرار مادية، ولا معلومات عن إصابات جراء القصف هذا. كذلك تعرضت مناطق في الريف الغربي لإدلب، لقصف من القوات الحكومية، حيث استهدفت القذائف مناطق في أطراف بلدة الناجية، بريف جسر الشغور الغربي، ما أسفر عن أضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

أما في محافظة حماة، فقد تعرضت مناطق في بلدة حربنفسه الواقعة في الريف الجنوبي لحماة، لقصف من قوات النظام، ما تسبب بأضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية، كما تعرضت مناطق في بلدة اللطامنة وأماكن أخرى في قرى حصرايا والأربعين والزكاة، الواقعة في ريف حماة الشمالي لقصف من القوات الحكومية، ولا أنباء عن إصابات.

على صعيد متصل هزَّت انفجارات عنيفة منطقة عقيربات ومناطق سيطرة تنظيم “داعش” في محيطها، ناجمة عن قصف من طائرات حربية وقصف صاروخي استهدف المنطقة، وترافق هذا القصف مع غارات مكثفة نفذتها الطائرات الحربية مستهدفة مناطق في الريف الشرقي لمدينة سلمية، داخل الدائرة المحاصرة والمؤلفة من ريف حماة الشرقي مع الجزء المتصل منها من ريف حمص الشرقي، وسط اشتباكات عنيفة بين قوات النظام المدعمة بالمسلحين الموالين لها من جهة، وعناصر تنظيم “داعش” من جهة أخرى، على محاور في محيط منطقتي طهماز وجنى العلباوي في محاول من التنظيم تحقيق تقدم واستعادة السيطرة على مناطق خسرها في وقت سابق.

وعلم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن اشتباكات عنيفة دارت بالقرب من منطقة السعن، في ريف حماة الشمالي الشرقي، إثر  هجوم من قبل "هيئة تحرير الشام" على المنطقة، دارت على إثرها اشتباكات عنيفة  بين الهيئة وبين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها، تزامنت مع قصف مكثف بين طرفي القتال، وقصف عنيف من القوات الحكومية على مناطق الاشتباك.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

غارات جوية تستهدف داعش في الريف الشرقي لمدينة سلمية في ريف حماة غارات جوية تستهدف داعش في الريف الشرقي لمدينة سلمية في ريف حماة



بلقيس بإطلالة جديدة جذّابة تجمع بين البساطة والفخامة

القاهرة ـ المغرب اليوم

GMT 08:24 2024 الخميس ,18 إبريل / نيسان

نصائح لاختيار العطر المثالي لمنزلكِ
المغرب اليوم - نصائح لاختيار العطر المثالي لمنزلكِ

GMT 00:24 2024 الجمعة ,19 إبريل / نيسان

دينا فؤاد تُعلن شرطها للعودة إلى السينما
المغرب اليوم - دينا فؤاد تُعلن شرطها للعودة إلى السينما

GMT 15:40 2020 الجمعة ,01 أيار / مايو

أبرز الأحداث اليوميّة

GMT 10:44 2022 الأربعاء ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفاع طفيف لأسعار النفط قبل بيانات أمريكية

GMT 10:23 2022 السبت ,08 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب يستورد مليون طن من القمح الفرنسي

GMT 14:29 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عزيز أخنوش يشيد بأدوار البرلمانيات في حزب "الأحرار"

GMT 03:55 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

الأرصاد المصرية تحذر من سقوط أمطار غزيرة خلال الفترة القادمة

GMT 17:35 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

شركة نيسان تكشف عن "ماكسيما 2019" بتحديثات جديدة
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib