مسؤولون يناقشون تدابير القضاء على الاتجار بالبشر في المغرب
آخر تحديث GMT 23:27:39
المغرب اليوم -

اختار مكافحة الجريمة عبر استراتيجية من أربعة محاور

مسؤولون يناقشون تدابير القضاء على الاتجار بالبشر في المغرب

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مسؤولون يناقشون تدابير القضاء على الاتجار بالبشر في المغرب

مسؤولون يناقشون تدابير القضاء على الاتجار بالبشر
الرباط - المغرب اليوم

أعرب وزير العدل محمد بنعبد القادر عن أمله "في إحداث نموذج مثالي للتنسيق بين القطاعات الحكومية والمؤسسات العمومية وجمعيات المجتمع المدني من أجل تقديم الخدمات النوعية لفئة هشة بالمجتمع، وفق التخصص المنوط بكل فاعل على حدة، على مستوى محاربة جريمة الاتجار بالبشر والبحث عن سبل الوقاية منها، تنفيذا لمقتضيات الفصل الأول من الباب الأول من الدستور الذي يروم فصل السلط وتوازنها وتعاونها".

وأكّد الوزير، في اجتماع اللجنة الوطنية لتنسيق إجراءات مكافحة الاتجار بالبشر والوقاية منه، الذي احتضنته قاعة المرحوم الطيب الناصري بوزارة العدل، أن "المغرب اختار مكافحة جريمة الاتجار بالبشر كمنظور شامل ومختلف عن مجموعة من الدول التي سبقته في التصدي لهذا النوع من الجرائم ومحاربته، واختياره يروم اعتماد مقاربة شمولية حداثية ذات محاور أربعة، هي: الوقاية والحماية والتكفل والشراكة".

وبعدما أوضح أهمية هذه اللجنة ومهامها وانتظارات المجتمع الوطني وكذا الدولي من إنجازاتها، أشار بنعبد القادر إلى أن "حجم الظاهرة وتوسعها وانتشارها على المستوى الدولي يجعل كل القطاعات والهيئات ملزمة بوضع معايير نوعية ودقيقة، والبحث عن الممارسات الجيدة في الدول الرائدة في هذا المجال، فالجريمة تحتاج إلى مسلسل من التدابير".

وعن التدابير المشار إليها خلال هذا اللقاء، الذي حضره أعضاء اللجنة من ممثلي القطاعات الحكومية والمؤسسات القضائية والأمنية وهيئات المجتمع المدني، أجمع الحضور على أنها تقوم بالأساس على "إحداث آلية وطنية لإحالة ضحايا الاتجار بالبشر على غرار الدول الرائدة في مجال مكافحة هذه الجريمة"، و"القيام بتشخيص وتقييم سليم يعكس حجم الظاهرة"، و"وضع استراتيجية وطنية شاملة"، و"وضع تشريع وطني نموذجي يستجيب للمعايير الدولية والممارسات الجيدة"، و"تعاون دولي فعال من خلال إبرام اتفاقيات وخلق أدوات قانونية واقتراح المساعدة القانونية المتبادلة والتقنية وتعزيز التعاون مع الأجهزة الأمنية الإقليمية".

وجاء ضمن التدابير أيضا "التكفل بالضحايا عن طريق تشخيص دقيق واقتراح آليات وقائية وحمائية لهم (الاستقبال، الدعم، التوجيه والمواكبة)، والتأكيد على عدم متابعة ضحايا الاتجار بالبشر قانونيا، وتمكينهم من الخدمات الاجتماعية والاقتصادية والصحية، وخلق دور إيواء خاصة بهم، ومدهم بالمساعدة القانونية، والبحث عن سبل لإعادة إدماجهم وتعويضهم عن الأضرار اللاحقة بهم جراء الجريمة بما يخدم الصالح العام".

وقد يهمك أيضاً :

الملك سلمان يتسلم رسالة من مهاتير محمد

قطر تكرم منقذة رجب طيب أردوغان من الإنقلاب

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مسؤولون يناقشون تدابير القضاء على الاتجار بالبشر في المغرب مسؤولون يناقشون تدابير القضاء على الاتجار بالبشر في المغرب



بقيادة كيم التي اختارت فستان بحمّالات السباغيتي

بنات "كارداشيان" يخطفن الأنظار في حفل "بيبول تشويس"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى

GMT 03:46 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

حذاء "جيمي شو" الجديد يخترق خزانات أشهر النجمات والفاشينيستات
المغرب اليوم - حذاء

GMT 00:37 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

المغاربة يعتلون قائمة السائحين الوافدين على أغادير
المغرب اليوم - المغاربة يعتلون قائمة السائحين الوافدين على أغادير

GMT 00:52 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

غرف نوم للشباب بسريرين تصاميم رائعة تناسب ديكورات عام 2020
المغرب اليوم - غرف نوم للشباب بسريرين تصاميم رائعة تناسب ديكورات عام 2020

GMT 01:33 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

دونالد ترامب يتحدث عن ورطة كبيرة للرجل الثالث في تنظيم القاعدة
المغرب اليوم - دونالد ترامب يتحدث عن ورطة كبيرة للرجل الثالث في تنظيم القاعدة

GMT 06:20 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مطار طنجة ابن بطوطة الدولي يتجاوز عتبة المليون مسافر
المغرب اليوم - مطار طنجة ابن بطوطة الدولي يتجاوز عتبة المليون مسافر
المغرب اليوم - منى العراقى تؤكد أنه لا يوجد تشابه بينها وبين برنامج ريهام سعيد

GMT 22:40 2019 الجمعة ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

هوفنهايم يتخطى بادربورن بثلاثية في الدوري الألماني

GMT 16:48 2019 الجمعة ,25 تشرين الأول / أكتوبر

ريال مدريد يستقر على "القطعة المفقودة"

GMT 17:58 2019 الجمعة ,25 تشرين الأول / أكتوبر

ترتيب هدافي الدوري الإنجليزي قبل مباريات الأسبوع العاشر

GMT 18:56 2019 الجمعة ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

كونتي ينتقد الفار و يمتن للاعب مانشستر يونايتد

GMT 21:24 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 00:03 2018 الإثنين ,19 شباط / فبراير

أفضل الأماكن في ماليزيا لقضاء شهر عسل لا يُنسى

GMT 12:21 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد القهوة للتخلص من الهالات تحت العين

GMT 10:05 2014 الإثنين ,14 إبريل / نيسان

أطباء بدرجة رؤساء جمهورية

GMT 12:24 2016 الجمعة ,27 أيار / مايو

فوائد الكركم لعلاج قرحة المعدة

GMT 16:49 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

الدوري الإنجليزي لكرة القدم أرسنال يخسر من بورنموث

GMT 20:02 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

استقبلي العام الجديد بثوب أنيق من توقيع PAPILLON
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib