136 قتيلاً الأربعاء والمعارضة تستهدف مطار كويرس العسكري بـ 200 قذيفة
آخر تحديث GMT 05:06:30
المغرب اليوم -

مقتل 50 حكوميًا في معارة الأرتيق و"الحر" يطلق معركة "الله مولانا"

136 قتيلاً الأربعاء و"المعارضة" تستهدف مطار كويرس العسكري بـ 200 قذيفة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - 136 قتيلاً الأربعاء و

عناصر من الجيش السوري الحر
دمشق - جورج الشامي

استطاعت لجان التنسيق المحلية في سورية، مع انتهاء الأربعاء، توثيق 136 قتيلاً بينهم ثلاثة عشر طفلاً، إحدى عشر سيدة، وأربعة تحت التعذيب، فيما دارت، فجر الخميس، اشتباكات عنيفة بين قوات الحكومة والكتائب المقاتلة في جبل معارة الأرتيق، بالتزامن مع صوت انفجار ضخم اهتزت على إثره جميع مناطق حلب الغربية، فيما أعلنت "غرفة عمليات المنصورة" مقتل أكثر من 50 عنصرًا من قوات الحكومة إثر استهداف تجمع لهم بسيارة ملغّمة في جبل معارة الأرتيق، وكانت كتائب معارضة في حلب أيضًا أعلنت، الأربعاء، بدء معركة "الله مولانا" للسيطرة على منطقة الخالدية.
وسجلت اللجان المحلية مقتل 101 في دمشق وريفها، عشرة في حلب، سبعة في درعا، خمسة في إدلب، أربعة في حمص، ثلاثة في الرقة، ثلاثة في دير الزور، 2 في حماه ، و1 في القنيطرة.
وأحصت اللجان 491 نقطة للقصف في سورية، القصف بالطيران الحربي سجل في 32 نقطة، البراميل المتفجرة قصف مطار منغ العسكري في حلب، أريحا في إدلب، أربعه صواريخ أرض أرض سجلت في العسالي والقدم في دمشق، وصاروخ في حي الراشدين في حلب، وصاروخ في الرقة، القنابل العنقودية قصفت عكش في حماه، القصف الصاورخي سجل في 164 نقطة، تلاه القصف المدفعي في 159 نقطة ، والقصف بقذائف الهاون سجل في 128 نقطة.
فيما اشتبك "الجيش الحر" مع قوات الحكومة في 142 نقطة.
في دمشق وريفها فجر "الحر" أحد الأبنية التي تُعَد مركزًا لقوات الحكومة بالقرب من ساحه الحرية في داريا، وأوقع عددًا كبيرًا من قوات الحكومة بين قتيل وجريح، في القابون داهم أحد الابنية التي تُعَد مركزًا لقوات الحكومة وعناصر "حزب الله" اللبناني، وأوقع عددًا كبيرًا منهم بين قتيل وجريح، وتصدى "الحر" لمحاولة قوات الحكومة بالتسلل للمنطقة المجاورة لمساكن الشرطة في حرستا، وأجبرهم على الانسحاب، وقام "الحر" باستهداف "شبيحة" الحكومة الموجودين عند مشفى الشرطة في حرستا بالقرب من جسر الضاحة بقذائف الهاون وحقق إصابات مباشرة، كما صد محاولات عدة لقوات الحكومة باقتحام حي التضامن.
في حلب استهدف "الحر" تجمّعات لقوات الحكومة في قرية الخالدية وحقق إصابات مباشرة، كما استهدف تجمعات الحكومة في السفيرة، ودمر سيارة تابعه للحكومة على طريق معامل الدفاع في خناصر، واستهدف "الحر" مطار كويرس العسكري بأكثر من 200 قذيفة هاون وحقق إصابات مباشرة في مساكن الضباط ومبنى القيادة أدى لاحتراق مستودعات الذخيرة.
وفي إدلب استهدف "الحر" حاجز غسان عبود ودمر حاجز دريم على طريق المسطومة كما دمر دبابتين على الحاجز، وقتل عددًا من قوات الحكومة في سراقب.
وفي اللاذقية استهدف "الحر" تجمعات لقوات الحكومة في قمة النبي يونس وحقق إصابات مباشرة.
ودارت، فجر الخميس، اشتباكات عنيفة بين قوات الحكومة والكتائب المقاتلة في جبل معارة الأرتيق، بالتزامن مع صوت انفجار ضخم اهتزت على إثره جميع مناطق حلب الغربية.
وقالت مصادر ميدانية، إن الكتائب المقاتلة نفذت هجوماً سبقه إرسال سيارة مفخخة إلى مواقع تمركز قوات الحكومة في جبل معارك الأرتيق، ما ولد انفجارا دوى  صداه في المناطق المحيطة (حلب الجديدة - الزهراء - الراشدين)، تزامنًا مع قصف مدفعي مكثف من قبل قوات الحكومة على المنطقة.
وأعلنت " غرفة عمليات المنصورة " مقتل أكثر من 50 عنصرًا من قوات الحكومة إثر استهداف تجمع لهم بسيارة ملغّمة في جبل معارة الأرتيق.
وغطت حلب في ظلام دامس لمدة ساعتين بعد إفطار رمضان الأخير، وقالت مصادر إعلامية مؤيدة إنه عطل في المحطة الحرارية تم اصلاحه، لتعود الكهرباء بعد ساعتين من انقطاعها.
وأعلنت كتائب معارضة، الأربعاء، بدء معركة "الله مولانا" للسيطرة على منطقة الخالدية، في حين نشر ناشطون معارضون مقطعًا مصورًا للمعارك الدائرة في المنطقة، كما استهدفت كتائب الجيش الحر مبنى المخابرات الجوية بعدة قذائف، مع تقدم وسيطرة على كتل جديدة من المباني بالقرب منه.
ونشر ناشطون معارضون بيانًا لكتائب من "الجيش الحر" أعلنت فيه عن استهداف مطار كويرس العسكري بأكثر من مئتي قذيفتي هاون، محققين إصابات مباشرة.
وقالت مصادر معارضة إن مجموعة من الضفادع البشرية التابعة للواء أبو بكر الصديق، قامت، مساء الأربعاء، بتنفيذ عملية نوعية في قلب مطار كويرس، وذلك بالهجوم على نقطة حرس وتفجيرها بمن فيها واغتنام كمية من الذخيرة والسلاح.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

136 قتيلاً الأربعاء والمعارضة تستهدف مطار كويرس العسكري بـ 200 قذيفة 136 قتيلاً الأربعاء والمعارضة تستهدف مطار كويرس العسكري بـ 200 قذيفة



GMT 01:23 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

الحكومة المغربية تصادق على مقترح تعيينات في مناصب عليا

GMT 01:19 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

وزير الخارجية الأميركي في ضيافة عبد اللطيف الحموشي

اعتمدت على تسريحة الشعر القصير ومكياجاً ناعماً

عارضة الأزياء كارلي كلوس تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة

نيويورك ـ مادلين سعاده

GMT 02:31 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

إطلالات ساحرة للنجمات خلال عرض أزياء شنيل في باريس
المغرب اليوم - إطلالات ساحرة للنجمات خلال عرض أزياء شنيل في باريس

GMT 00:50 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك
المغرب اليوم - أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك

GMT 03:40 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أبرز صيحات البليزر بأسبوع الموضة في نيويورك
المغرب اليوم - تعرف على أبرز صيحات البليزر بأسبوع الموضة في نيويورك

GMT 12:52 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

انتعاش ملحوظ في السياحة البحرية في ميناء طنجة
المغرب اليوم - انتعاش ملحوظ في السياحة البحرية في ميناء طنجة

GMT 03:03 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

نصائح حول اختيار ديكورات حمامات بسيطة
المغرب اليوم - نصائح حول اختيار ديكورات حمامات بسيطة

GMT 18:53 2019 السبت ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تقنية الـ"فار" تمنح ليفربول فوز صعب على كريستال بالاس

GMT 20:45 2019 الجمعة ,06 أيلول / سبتمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك

GMT 10:12 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

"أنا والسينما" و"سيدة الزمالك" في معرض القاهرة للكتاب

GMT 15:20 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار مميزة لجلسات خارجية في فصل الصيف

GMT 09:02 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مجلس الوزراء المغربي يقرر الإعفاء الضريبي ضمن موازنة 2018
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib