مديرية الأمن الوطني المغربي تعتمد زيًا رسميًا خاصًا بالاحتفالات الرسمية
آخر تحديث GMT 01:35:43
المغرب اليوم -

تتوافر به معايير تستجيب للشروط المعتمدة في الملابس البروتوكولية

مديرية الأمن الوطني المغربي تعتمد زيًا رسميًا خاصًا بالاحتفالات الرسمية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مديرية الأمن الوطني المغربي تعتمد زيًا رسميًا خاصًا بالاحتفالات الرسمية

مديرية الأمن الوطني المغربي
وجدة – هناء امهني

اعتمدت مديرية الأمن الوطني المغربي، للمرة الأولى، زيًا رسميًا مخصصًا لمشاركة عناصر الأمن الوطني في الاحتفالات الوطنية والأجنبية ذات الطابع الرسمي، في إطار مواصلة مسار عصرنة وتحديث الزي الرسمي الخاص بمصالح الشرطة بمختلف خصوصياتها الوظيفية.

وتتوافر في الزي الجديد معايير جمالية وتصميمية تستجيب للشروط المعتمدة في الأزياء الخاصة بالاستقبالات والاحتفالات ذات الطابع البروتوكولي والرسمي، خصوصا من ناحية اعتماد اللون الأسود في الشتاء واللون الأبيض في الصيغة المعتمدة صيفا، مع إدماج إكسسوارات وشارات مميزة للرتبة ودالة على جهاز الأمن الوطني، فضلا عن اعتماد مواد أولية رفيعة المستوى تتميز بجمعها بين مظاهر الأناقة والاستعمال المريح من قبل أطر الأمن الوطني.

ويندرج الزي الجديد الخاص بالاحتفالات، ضمن مسار استكمال وعصرنة الزي النظامي للأمن الوطني، وجعله أكثر ملائمة لخصوصيات المهن الشرطية من جهة، فضلا عن تنويع الأزياء النظامية بشكل يستجيب للمهام النظامية والرسمية التي يشارك فيها موظفو الشرطة بمختلف رتبهم وتخصصاتهم من جهة ثانية.

وفي هذا الإطار، تحتفل أسرة الأمن الوطني، يوم 16 مايو / أيار، بالذكرى 63 لتأسيسها، والتي تشكل مناسبة للاحتفاء بمؤسسة وطنية أثبتت يقظتها ومهنيتها العالية، ولاستحضار الدور المهم لرجال الأمن في الحفاظ على أمن وسلامة الوطن والمواطنين.

وقد تمكنت هذه المؤسسة، التي تأسست سنة 1956، من أن تحظى باحترام وتقدير المغاربة، فضلا عن الشركاء الدوليين في مجال التعاون الأمني مع المملكة، بالنظر لما أبانت عنه من نجاعة وفعالية في مواجهة التحديات الأمنية الكبيرة، وحفظ النظام، وحماية أمن وسلامة المواطنين وممتلكاتهم، وما تتمتع به من مهنية كبيرة وحس عال في الالتزام والتضحية في سبيل الثوابت والقيم المقدسة للأمة، ولعل النجاعة التي برهنت عليها مؤسسة الأمن الوطني في ميدان الوقاية وتفكيك شبكات الإرهاب والإجرام، وبسرعة فائقة خلال السنوات الماضية، خاصة من خلال تدخلاتها الاستباقية، خير دليل على ذلك.

قد يهمك أيضًا :

بوريطة قرار مجلس الأمن يُحدد معالم الحل النهائي لنزاع الصحراء

تفاصيل اعتراض المغرب على مشروع إدارة ترامب حول المينورسو

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مديرية الأمن الوطني المغربي تعتمد زيًا رسميًا خاصًا بالاحتفالات الرسمية مديرية الأمن الوطني المغربي تعتمد زيًا رسميًا خاصًا بالاحتفالات الرسمية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مديرية الأمن الوطني المغربي تعتمد زيًا رسميًا خاصًا بالاحتفالات الرسمية مديرية الأمن الوطني المغربي تعتمد زيًا رسميًا خاصًا بالاحتفالات الرسمية



ارتدت العارضة باربارا ميير ثوبًا فضّيًّا طويلًا

إطلالات أنيقة ولافتة في افتتاح مهرجان كان السينمائي

باريس - المغرب اليوم
tajnid

GMT 05:23 2019 الإثنين ,06 أيار / مايو

أياكس أمستردام يُتوَّج بكأس هولندا

GMT 07:40 2019 الإثنين ,06 أيار / مايو

نزاع مرير على مركز دوري الأبطال الإنكليزي

GMT 16:05 2016 الخميس ,28 كانون الثاني / يناير

"الجيش الملكي ينشئ صفحته الرسمية على "فيس بوك

GMT 10:07 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

أفضل المناطق الترفيهية والسياحية الموجودة في لبنان

GMT 01:33 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

اتّهام مصور العائلة المالكة تيستينو بالاستغلال الجنسي

GMT 02:39 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

العزيز يؤكد سعيه الجاد "لإصلاح ما أفسده سلفه"

GMT 22:07 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

الفضة المشغولة يدويًا في إيران حرفة لـ700 شخص

GMT 13:07 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

روبوت جديد من شركة "تويوتا" اليابانية قابل للتسيير عن بعد

GMT 03:31 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

لغة ذات إيقاع خاص في رواية "صخرة بيتهوفن" لمحمد داود
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib