وزير خارجية المغرب يستعرض تجربة المملكة في مجال مكافحة التطرف بـواغادوغو
آخر تحديث GMT 08:21:13
المغرب اليوم -

خلال الدورة الاستثنائية لمؤتمر رؤساء دول المجموعة الاقتصادية لغرب أفريقيا

وزير خارجية المغرب يستعرض تجربة المملكة في مجال مكافحة التطرف بـ"واغادوغو"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - وزير خارجية المغرب يستعرض تجربة المملكة في مجال مكافحة التطرف بـ

وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطه
الرباط-المغرب اليوم

أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، اليوم السبت في واغادوغو، ببوركينافصو، ان حضور المغرب في قمة مجموعة دول غرب افريقيا "سيدياو" يعكس متانة العلاقات التي تجمع بين المغرب وبلدان هذه المجموعة، كما يعكس تضامن المغرب مع جمهورية بوركينافصو، على إثر الهجمات الإرهابية التي استهدفت هذا البلد الشقيق، وأيضا مع دول المجموعة في مواجهة الإرهاب...
وأضاف بوريطة، اليوم السبت بواغادوغو، خلال افتتاح أشغال الدورة الاستثنائية لمؤتمر رؤساء دول وحكومات المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (سيدياو) حول مكافحة الإرهاب، أن هذا المؤتمر يأتي في الوقت المناسب، ويلبي توقعات الجميع، من أجل القيام بعمل مستدام وطوعي وملموس، في الوقت الذي بدأ عمل الحركات الإرهابية يتحول فيه تحولا ينذر بالخطر نحو مناطق أخرى في المنطقة، مما يعبر، يضيف بوريطة، عن وعي عام بضرورة التصرف بسرعة وبشكل آن.

وبعد أن أوضح بوريطة أن منطقة غرب افريقيا شهدت - 393 هجومًا إرهابيًا في عام 2019 ، مقابل 109 في شرق إفريقيا و74 في وسط إفريقيا، شدد على أن منطقة الساحل وغرب إفريقيا - هي منطقة ذات إمكانيات وفرص حقيقية، كما تعرف غنى في رأس المال البشري، حيث إن 65 ٪ من السكان تحت 25 سنة، علاوة على مواردها الطبيعية المهمة.

اقرا ايضا:

عثمان زعيتر يشكر الملك محمد السادس على دعمه

وأشار وزير الشؤون الخارحية والتعاون الدولي الى أن المغرب يتمتع بتجربة وطنية ناجحة في مكافحة التطرف والارهاب، كما يحظى بدعم عدد كبير من الأعضاء داخل وخارج القارة الأفريقية."، مبرزا أن هذا لا يعني أن المملكة نموذج، أو أننا هنا لنعطي الدروس، بل في اطار بعض الممارسات الفضلى في هذا المجال".

وفي هذا الصدد، قال بوريطة ان التجربة المغربية في مكافحة الإرهاب نابعة من  الرؤية التي رسمها جلالة الملك محمد السادس، منذ اعتلائه العرش، قائمة على التعاون والبعد الانسائي، حيث أبان المغرب عن ريادته في الكشف عن التهديد الإرهابي في منطقة الساحل والصحراء.

ودعا بوريطة البلدان المشاركة في هذا المؤتمر الى التعاون لمكافحة التنظيمات الإرهابية التي تجد حليفها في العصابات الانفصالية و شبكات الاتجار بالبشر والاتجار بالأسلحة، مؤكدا على أن التجربة المغربية تقوم على أبعاد ثلاث: مقاربات أمنية، تنموية، وتكوينية.
وأوضح ذات المتحدث أن  البعد الأمني يظل غير كافٍ وحده، بل يتعين اعتماد مقاربات أخرى، مبرزا ان التجربة المغربية في مكافحة الإرهاب أضحت محل تقدير عالمي، واقليمي، لم تتردد المملكة في مشاركتها مع الدول الحليفة والشقيقة.

و يمثل جلالة الملك في أشغال هذه الدورة، وفد يتكون من وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، السيد ناصر بوريطة، والمدير العام للدراسات والمستندات، السيد محمد ياسين المنصوري.

وتعكس الدعوة الموجهة إلى جلالة الملك، نصره الله، لحضور هذه القمة الاستثنائية، من طرف الرئيس الحالي لمجموعة سيدياو، فخامة السيد محمدو إيسوفو، رئيس جمهورية النيجر، دور المغرب باعتباره شريكا متميزا لهذه المجموعة ولغيرها من المؤسسات المعنية بمكافحة الإرهاب وانعدام الأمن في المنطقة، وتشكل اعترافا بدعم المغرب الهام والحاسم في مجال التصدي لهذه التهديدات.
وتشكل هذه القمة الاستثنائية، مناسبة للتشاور حول وضعية التعاون في مجال مكافحة الإرهاب في المنطقة وسبل تعزيزه.

قد يهمك ايضا:

وفد رفيع المستوى يزور موقع فاجعة "واد دمشان" في الراشيدية

صورة جديدة للملك "محمد السادس" بقميص كتب عليه "مَن سَرَّهُ زَمنٌ ساءَتهُ أزمانُ"

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير خارجية المغرب يستعرض تجربة المملكة في مجال مكافحة التطرف بـواغادوغو وزير خارجية المغرب يستعرض تجربة المملكة في مجال مكافحة التطرف بـواغادوغو



بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري على طريقة الملكة ليتيزيا الساحرة

مدريد ـ لينا العاصي

GMT 03:14 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

المصممون العرب يختارون إطلالات لعروس خريف 2020
المغرب اليوم - المصممون العرب يختارون إطلالات لعروس خريف 2020

GMT 03:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
المغرب اليوم -

GMT 01:54 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
المغرب اليوم - فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 05:09 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دعوات عربية في "نيويورك" لمقاطعة السياحة التركية
المغرب اليوم - دعوات عربية في

GMT 20:53 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

رئيس الحكومة الإثيوبية آبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام
المغرب اليوم - رئيس الحكومة الإثيوبية آبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام

GMT 21:58 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

كرستيانو رونالدو يُلمّح إلى موعد اعتزاله كرة القدم

GMT 22:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

بدر هاري يعبر عن صدمته ويعتبر المقطع ب"المروع"

GMT 02:13 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

أطباء يكشفون عن علاج يعيد لون الجلد لمرضى البهاق

GMT 19:09 2015 الأحد ,25 كانون الثاني / يناير

خرافات تثير مخاوف البريطانيين خلال السفر بالطائرة

GMT 05:44 2018 الأحد ,23 أيلول / سبتمبر

أخطاء يقع فيها الرجل عند شراء الساعات

GMT 06:52 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

جوزيه مورينيو يؤكد لم أحلم بالتدريب عندما كنت صغيرًا

GMT 14:55 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

يحذرك من ارتكاب الأخطاء فقد تندم عليها فور حصولها

GMT 14:16 2017 الأربعاء ,14 حزيران / يونيو

يوسف الشريف يبدع في ارتداء قناع جوني ديب باحترافية

GMT 20:53 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

"رونالدو يؤكد أنجزنا المطلوب وتوجنا بـ"السوبر الإيطالي

GMT 12:34 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"باريس سان غيرمان"في مهمة التربع على القمة أمام"موناكو"

GMT 18:16 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

جولين لوبيتيجي يُوضِّح أنّ مصيره آخر شيء يُفكِّر به
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib